كفاح الكعبي

شريط الاخبار:

    كفاح الكعبي

    رئيس القسم الرياضي في صحيفة الإمارات اليوم لاعب سابق في كرة القدم واليد في نادي أبو ظبي سابقاً. خريج جامعة الإمارات تخصص إعلام امتياز بدرجة الشرف. بداية مشوار الصحافة الرياضية في الإتحاد منذ عام 1982 كصحفي رياضي ومواصلة المشوار مع نفس الصحيفة أثناء الدراسة في الولايات المتحدة الأمريكية كمراسل للصحيفة في ولاية كاليفورنيا حتى عام 2004. رئيس القسم الرياضي في الإمارات اليوم ومن المؤسسين من تاريخ 1/7/2005. معد ومقدم برنامج "روحك رياضية" في إذاعة نور دبي. إجادة اللغات الاسبانية والإنجليزية فضلا عن العربية تغطية العديد من البطولات العالمية من بطولة كأس العالم في الولايات المتحدة الأمريكية 1994 ثم كأس القارات في المكسيك وبطولة كوبا أمريكا الأخيرة في فنزويلا بالإضافة إلى آسياد الدوحة وأكثر من بطولة لكأس الخليج وعلى رأسها بطولة كأس الخليج الأخيرة في أبو ظبي.

    أرشيف الكاتب

    • لم يكن لقاء العنكبوت الجزراوي مع الاستقلال الإيراني سهلا على الإطلاق، فلقد كانت الخسارة الأولى للعنكبوت على ملعبه رغم العرض المميز أمام أم صلال صدمة للجميع، لذلك كان على الجزراويين الخروج بنقطة على اقل تقدير رغم آلاف الإيرانيين الذين
    • إلى متى يعمل قادة الرياضة العربية على تحطيم منجزاتهم والتفكير في الهدم بدلاً من البناء، فكلما فرحنا بتعيين «عربي» في منصب عالمي أو قاري وفي كل الرياضات، نرى أن هناك من يتربص ويكيد له من كل جانب، بل ويرشح منافسين له حسداً وبغضاً وعدم رغبة
    • * غريب هذا العميد والأغرب هو دوري المحترفين، فالعميد النصراوي الذي انهزم في الأسبوع الماضي من الخليج المتمسك بقعر الدوري جاء يوم أول من أمس ليفوز بكل جدارة واستحقاق على الزعيم العيناوي المقترب من اكتمال الصفوف بعد عودة فالديفيا والوهيبي
    • خسارة الجزيرة غير المتوقعة على ملعبه أمام أم صلال، كانت لمتابعي الكرة الإماراتية أينما كانوا عطفاً على المستوى الذي قدمه الفريق وسيطرته الميدانية على معظم أوقات المباراة، ولكن في النهاية اللعب الجيد لا يعني خسارة النقاط الثلاث في الدقيقة
    • من حق اتحاد الكرة أن يدافع عن قراره بوجود درجتين في تصنيف أندية دوري الهواة التابع للاتحاد، فعلى الرغم من وجود عدد من الأندية الرافضة لقرار اتحاد الكرة الخاص بتصنيف أندية الهواة إلى درجتين أولى وثانية ابتداء من الموسم الكروي المقبل 2009/،
    • «وين الجماهير» 05 مارس 2009
      نشتكي كثيرا من عدم وجود الجماهير في ملاعب كرة القدم بالدولة، فأهم سيئات عصر الاحتراف هو خلو ملاعبنا من الجماهير التي كانت في يوم من الأيام ملح البطولة وبهاراتها، فعندما يصل عدد الحضور في مباراة إلى الـ200 متفرج بالتأكيد ستفقد هذه المباراة
    • هذا هو سموّ الشيخ هزاع قمة في البساطة والوضوح والصراحة، شرّفنا بموافقته على تولي منصب الرئيس الفخري باتحاد كرة القدم والجمعية العمومية للاتحاد، أثناء استقبال سموّه بالأمس رئيس الاتحاد محمد خلفان الرميثي ونائبه سعيد عبدالغفار وأعضاء الاتحاد
    • من حق جماهير أصحاب السعادة أن يشعروا بالإحباط بعد تردي نتائج الفريق بهذا الشكل الدراماتيكي الحزين، فلم يعد الوحدة الذي طالما كان مصدرا ومنبعا للإمتاع والإثارة، والرافد الذي يقدم العديد من اللاعبين المتميزين، يقوم بهذه المهمة خلال هذا
    • لم يجد الفرسان الحمر صعوبة في تجاوز أصحاب السعادة، الذين كانوا أبعد ما يكونون عن السعادة فمازالت عروضهم تتدهور بشكل خطير من مباراة إلى أخرى، فالفريق لا يعرف طريق المرمى منذ أربع مباريات وأخطاء دفاعه وحارس مرماه علي ربيع لا يرتكبها حارس
    • بالجدارة والهمة والمهارة حافظ العنكبوت الجزراوي على صدارته لدوري المحترفين، بعد أن أوقف اندفاع القطار الوصلاوي في زعبيل بثلاثية نظيفة، بعد أن عزف سبيت في الشوط الأول وأكمل عازف البيانو وهداف الدوري بيانو بهدفين رائعين ليستمر في قمة
    • - يبدو أن بني ياس يرفض أن يرتبط اسمه هذا الموسم بدوري الهواة، أو ما يسمى اليوم بدوري الدرجة الأولى، فالمستويات التي قدمها ويقدمها الفريق في مباريات الكأس، حين قام بإخراج الأهلي وأحرج العين كثيراً،ليخسر بشرف وبسالة نادرتين، اما في دوري
    • عجيب وغريب هو الغياب غير الطبيعي وغير المنطقي للجمهور الاماراتي عن مباراة الشارقة مع ديمبو الهندي، ويبدو ان ابتعاد مشجعينا عن الملاعب هذه السنة ظاهرة خطيرة تستحق الدراسة، فمع الاحتراف ومع التعاقدات الجديدة والإعداد المتميز لبعض الاندية
    • --تتكرر دائماً المطالبة برؤوس مجالس الإدارات عندما تبدأ الفرق بالخسارة، وعندما تخفق في تحقيق النتائج، فكم من المشجعين طالبوا بإقالة رؤساء مجالس إدارة أنديتهم بسبب عدم تقديم الفريق للعروض الجيدة، أو بسبب تدهور النتائج، والأمثلة حاضرة أمامنا
    • بينما يجمع البعض على أن نتائج اليوم في مسابقة كأس رئيس الدولة محسومة لمصلحة العين والوحدة، أقول إن مباريات الكأس ليس لها كبير،فهي غير قابلة للتوقعات، فمع احترامي للزعيم العيناوي، إلا أن نتيجة الأسبوع الماضي في دوري المحترفين تحتم علينا أن
    • -- يبدو أن الجولة الـ13 من دوري المحترفين لم تكن شؤماً على كل الفرق، بل كانت متميزة لكل من الجزيرة والاهلي والوصل والشعب، بينما لم تكن كذلك للوحدة والخليج والنصر وعجمان، أما الزعيم العيناوي والجوارح والملك وفرسان الغربية فإن بعضهم سعيد
    • --على الرغم من هدف الخليج المبكر في مرمى العنكبوت الجزراوي، فإن متصدر الدوري وهدافه البرازيلي بيانو رفضا الاستسلام وقدما مباراة كبيرة سجلا فيها أربعة أهداف بالتمام والكمال،حيث سجل بيانو «هاتريك» ليزيد رصيده من الأهداف ليصبح 15 هدفا، بينما
    • يدعون قبل أن ندعى لأي منتدى رياضي ولأي حدث اقتصادي أو سياسي، ويقدمون علينا في كل شيء، في المعاملة وحتى في أماكن الجلوس في المؤتمرات الصحافية قبل وبعد المباريات والأحداث الرياضية المهمة، حتى في المعاملة ترى البعض ينافقهم بينما يقوم البعض
    • من حقهم أن يمنعوا من شاؤوا للمشاركة في الكثير من الأحداث الرياضية والسياحية بسبب ومن دون سبب، ولكن إذا مارست دولة عربية هذا الحق في منع مَن ترى أن مشاركته كما قال مدير بطولة دبي المفتوحة للتنس صلاح تهلك: إنها لن تكون في مصلحة اللاعب أو
    • --كثيرة هي المباريات التي لم يكن التحكيم فيها بمستوى المباريات خلال الجولات الأخيرة من دوري المحترفين، ففي الأسبوع الـ11 كان تصريح قاضي المروشد الذي قال فيه إن التحكيم، وسوء التقدير التحكيمي المتكرر، أديا إلى احتساب أكثر من 10 ضربات جزاء
    • نعم هذا هو سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، فقد عودنا على أن يكون مثالا لكل المبادرات الإنسانية، ولقد عرفناه قائدا للهلال الأحمر الإماراتي، حيث امتدت يداه للحالات الإنسانية في كل أنحاء العالم، فما بالك وهو الرياضي الذي عشق الرياضة منذ
    • --أعاد سيزار الامل للفرسان الحمر قبل ست دقائق من نهاية ديربي دبي، بعد ان احرز هدف التعادل لفريقه وحرم العميد النصراوي المتقدم بهدف محمد عمر الذي عرف كيف يستغل خطأ عبيد الطويلة القاتل ليثبت للجميع ان هذا اللقاء لا يخضع للتوقعات، بغض النظر
    • أحزن كثيراً عند إصابة أي لاعب فما بالك إذا كان هذا اللاعب هو الأفضل بدوري الإمارات للمحترفين حالياً، نعم لا أخفي حزني الشديد على إصابة هذا اللاعب المبدع والذي اعتقد أن سر نجاحه هو انه لا يلعب بقدميه فقط بل بقلبه، نعم هو خورخي فالديفيا نجم
    • - لولا الفوز البحريني المتأخر وفي الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع وتسديدة «رينغو» التي لم يشاهدها حارس المنتخب الاوزبكي؛ لاكتملت الصورة السوداء للنتائج العربية فيجولة مأساوية بكل معنى الكلمة للكرة العربية في تصفيات مونديال 2010
    • حديث مدرب منتخبنا الوطني للناشئين علي ابراهيم، بالامس، لم يكن حديثاً عادياً وعابراً، كان تصريحاً نارياً قوياً بعد ان أكد أن اغلب لاعبي منتخبنا للناشئين والفائز بالمركز الرابع آسيوياً، والمتأهل لكأس العالم هذه السنة في نيجيريا بعد أشهر عدة
    • --لا أكذبكم القول إنني في غاية السرور والسعادة بل والابتهاج خصوصاً عندما اسمع عن قيام احد أنديتنا بإعارة أحد لاعبيها ممن حبسوا على مقاعد الاحتياط لسنين عدة أو انه قام ببيع بطاقاتهم أو سمح لهم بالانتقال لسنوات عدة أو بصفة نهائية بعد ان كانت
    • مبادرة الصحافة الأخلاقية التي أطلقتها جمعية الصحافيين في الدولة، بالتعاون مع الاتحاد الدولي للصحافيين، والتي هدفت لتعزيز دور وسائل الإعلام ضمن إطار أخلاقي متين وموثوق به، يستند إلى إطار القيم المهنية واحترام الحقوق، يجب أن تكون دليلنا في
    • --كثيرون هم اللاعبون والمدربون المحترفون الذين أنهيت خدمتهم قبل ختام الدور الأول من دوري المحترفين، أما عن الدرجة الثانية فحدث ولا حرج، فحين نقوم بجمع لاعبي دوري المحترفين ولاعبي الدولة والمدربين سنفاجأ بأرقام خيالية، وسنكتشف سر معاناة بعض
    • «الدوري..طعمه غير» 09 فبراير 2009
      على الرغم من أن مستوى دوري المحترفين لم يصل إلى الآن لمستوى طموحنا وأحلامنا إلا أنني اعترف أن الإثارة والتشويق فيه يختلفان عن كل المسابقات الأخرى، فعدا مباراة الشارقة والظفرة التي أطلقنا عليها لقب «خيبة في الأداء والنتيجة» كانت الجولة
    • أثبت البرتقالي أنه يستحق الحضور في المركز الرابع بدوري المحترفين وأن نقاطه الـ18 كانت مستحقة خصوصاً بعد أن خرج متعادلاً أمام الجزيرة متصدر الدوري، بعد مباراة مثيرة بهدف لكل منهما ، فقد تلاعب الفريقان بأعصابنا طوال الـ90 دقيقة. وعلى الرغم
    • اشتقنا له كثيراً، فقد غاب عنا نحو شهر ونصف الشهر بسبب ارتباطات المنتخب الوطني بـ«خليجي 19» وتصفيات أمم آسيا، وها هو يعود اليوم، وكلنا شوق لاستقباله، فبعد هذه المدة الطويلة من السبات الشتوي الذي تخللته مباريات كأس الرابطة وكأس سيدي صاحب
    • «صح الله لسانك» 05 فبراير 2009
      تحدثنا كثيراً وتحاورنا طويلاً، حول تفضيل الأندية مصلحتها الخاصة على مصلحة المنتخب، وهذا شيء بدهي يعرفه القاصي والداني، فالكل يفكر في حصد البطولات وهي مسألة منطقية مفهومة ومعلومة، لذلك فإن تصريح حكمنا الدولي علي حمد في «الإمارات اليوم»، بأن
    • كانت جولة الدور ربع النهائي من كأس سيدي صاحب السمو رئيس الدولة مثيرة وحماسية وممتعة لأقصى درجات الإمتاع، ولعل تقارب المستويات، وحماس الفرق بعد عودة دولييها للمنافسة خلق نوعا من التشويق لذلك استمرت ثلاث من المباريات الأربع لما يزيد على
    • --عانى الظفرة طويلاً قبل أن يتجاوز عقبة الخليج، حيث احتاج لساعتين من الزمن ليتفوق على خليج عباس مويا بثلاثة أهداف مقابل هدف، في مباراة مثيرة سيطر فرسان الغربية على معظم أوقاتها، لكنهم لم يستطيعوا حسمها إلا في الوقت الإضافي، فعلى الرغم من
    • «الجوارح.. رابح» 02 فبراير 2009
      --هذه هي الكأس لا تعرف كبيراً، لذلك فإن التخمين صعب جداً، فمع معرفتنا بالملك وبطولاته السابقة في مسابقة كأس صاحب السمو رئيس الدولة إلا أنه بالأمس لم يكن في أفضل حالاته، بينما لعب الجوارح بصورة أفضل فاستحقوا الفوز، فهذه هي مباريات الكأس
    • أتفق مع سعيد عبدالله رئيس لجنة الحكام ولاعب منتخبنا والوصل سابقاً على الكثير من الأمور، ولكنني بالتأكيد لا أوافقه الرأي في تصريحه الأخير للزميل منصور السندي في «الإمارات اليوم» بخصوص دور الإعلام في هزيمة منتخبنا الوطني أمام الأوزبكي قبل
    • أقر اجتماع الجمعية العمومية لرابطة المحترفين الكثير من القضايا التي أثارت العديد من التساؤلات في الساحة الكروية، وأدت في بعض الأحيان إلى وجود حالة من التذمر لدى البعض، وهذا شيء بديهي، فهي السنة الأولى للرابطة، وبالتأكيد هي سنة صعبة على
    •   كان فوز المنتخب الأوزبكي أول من أمس على منتخبنا الوطني فوزاً مستحقاً بكل معنى الكلمة، بعد أن لعب معنا للمرة الثانية خلال فترة وجيزة، وفاز علينا في اللقاءين، حيث يبدو أن مدرب منتخبنا الوطني لم يطلع جيدا على مباريات هذا المنتخب السابقة،
    • --خسر منتخبنا الوطني مباراته أمام الفريق الأوزبكي، بعد أن لعب شوطاً واحداً ولم يستطع تعويض هدف الشوط الأول الذي دخل مرماه، رغم سيطرته على اغلب الأحيان الشوط الثاني، ورغم تغييرات دومينيك الكثيرة فإن الفريق لم يستطع معرفة طريق الهدف، رغم
    • اليوم هو يوم الاختبار الحقيقي للأبيض الإماراتي أمام المنتخب الاوزبكي، فكلنا يعرف أن هذا المنتخب سبق له الفوز علينا في الإمارات، لذلك إذا اردنا أن نثبت لجماهيرنا وأحبائنا أن الكرة الإماراتية تطورت يجب أن نتعدى العقبة الاوزبكية التي لا
    • أعتقد أن اختبار الغد أمام أوزبكستان أحد أفضل الفرق في القارة الآسيوية في الفترة الأخيرة، سيكون الاختبار الحقيقي لمنتخبنا الإماراتي الذي قدم عرضاً جيداً أمام المنتخب الماليزي في كوالالمبور قبل أيام عدة، فالمباراة تقام على أرضنا وبين
    • --يوم أول من أمس انتهى الدور الأول لمسابقة كأس المحترفين، التي تعد بديلاً لبطولة كأس الاتحاد أو «النيدو»، كما كانت تسمى سابقاً. من وجهة نظري أرى أن هذه البطولة كانت أكثر من جيدة وتفوقت في بعض مبارياتها على بعض مباريات دوري المحترفين
    • --يعتقد البعض أن الأزمة المالية العالمية لا علاقة لها بالرياضة، وأن تأثيرها محدود ولا يتعدى بعض الرياضات القليلة، خصوصاً المرتبطة منها بسباقات السيارات والفورمولا والتي كانت الأكثر تأثراً بها منذ الأيام الأولى للازمة،حيث قامت العديد من
    • -- لكل من يعشق لعبة كرة اليد الممتعة والمليئة بالأهداف و«الأكشن» والسرعة، واللياقة العالية والقوة البدنية التي تصل لحد الخشونة في بعض الأحيان عليه متابعة بطولة العالم في كرواتيا المقامة هذه الأيام، فقد شهد اليوم الأخير من الدور الأول
    • شجاعة لا بد منها 23 يناير 2009
      سياسة الزج والتجريب للأبيض الإماراتي هي الطريقة السليمة للوصول للفريق المثالي، فكلنا يعرف أن طريقنا في البطولات القادمة لن يكون سهلاً أو مفروشاً بالورود، خصوصا في ما تبقى من تصفيات كأس العالم أو لقائنا أمام أوزبكستان في الشارقة الأسبوع
    • «5 في عين الحسود» 22 يناير 2009
      رغم التفاؤل بأداء الأبيض إلا أن أكبر المتفائلين لم يتوقع الفوز على ماليزيا في ماليزيا بخمسة أهداف، فعرض الأمس كان رائعاً والسيطرة مطلقة على المباراة منذ البداية، وخلال الشوطين، حيث لم نشعر بوجود المنتخب الماليزي إلا في أول دقائق لينشط
    • هل سننشد اليوم أغنية «اليوم يوم الفوز.. إلعب يا الأبيض إلعب»؟.. فروح التفاؤل مازالت تملأنا على الرغم من خروجنا المبكر من «خليجي 19».. نعرف جيدا أن هناك تحسناً في الأداء الجماعي للفريق، وشكلاً مختلفاً كثيراً عما شاهدناه في مباريات المرحلة
    • صدقوني هذه الطريقة الفضلى في معاقبة الأندية على مخالفاتها، فلا الإنذارات ولا التهديدات تنفع، فليس هناك سلاح أشد من الغرامات في إنهاء المخالفات مهما كان حجمها، فتخيلوا أن إحصائيات رابطة المحترفين وبالأرقام تثبت هذه الحقيقة، فقد تكلفت
    • بطولة الفضائيات 19 يناير 2009
      - استحق الفريق العُماني الفوز بـ«خليجي 19» رغم معاناته الشديدة في مباراتي الافتتاح والختام، لكنه خرج ببطولة بعد 35 سنة من السنوات العجاف، ورغم الجهد والتعب والسيطرة العمانية على البطولة منذ بدايتها إلا أن العمانيين وبسبب كثرة الضغوط
    • --استحق العمانيون الفوز بـ«خليجي 19» بعد أن حبسوا أنفاس جمهورهم لما يزيد على الساعتين، وبعد أن فازوا بصعوبة بالغة وبركلات الترجيح على السعودية. فرغم السيطرة المطلقة على المباراة فإن الحلم لم يتحقق إلا بالترجيحية، بعد أن ابدى المنتخب
    • --رغم أن أشهر أغنية غناها الجمهور في «خليجي19» هي الأغنية القديمة المجددة «شعارنا سيفين..والخنجر عمانية» إلا أن المشجعين السعوديين نجحوا وبمساعدة المشجعين العمانيين في تحوير الأغنية أمام المنتخب الإماراتي والكويتي إلى «شعارنا سيفين..
    • استطاعت القناة الفضائية «إياها» - وعلى الرغم من أن التصريحات ممنوعة على الحكام- أن تأتي بالحكم الكويتي ناصر العنزي، وتوقظه من نومه بعد ساعات من الليل لكي يرد على رئيس الاتحاد الإماراتي لكرة القدم محمد خلفان الرميثي الذي انتقده في جزئية
    • «عمان في أمان» 15 يناير 2009
      --كما كان متوقعاً لم يجد المنتخب العماني صعوبة تذكر في عبور المنتخب القطري للوصول إلى نهائي «خليجي 19»، فالحظ لم يساعد المنتخب القطري في الوصول إلا إلى نصف النهائي، حيث كان هو الفريق الوحيد من الأربعة المتأهلين الذين عانوا كثيراً من اجل
    • لست معك يا ريامي 14 يناير 2009
      على الرغم من كل المشكلات والمشاكسات التي تعد من وجهة نظري «ملح وفلفل» البطولة، وعلى الرغم من أنه في بعض الأحيان عندما يزيد الملح والفلفل تخرب الطبخة، إلا أن صراع الديوك أو بالأحرى صراع الفضائيات الذي تسبب للمرة الأولى بعدم نقل «خليجي 19»
    • في أول لقاء لنا مع محمد خلفان الرميثي، بعد الخروج من «خليجي 19»، وجدنا أبو خالد كما عهدناه بهدوئه المعتاد، وردوده السريعة الواثقة، مجدداً الثقة في مدرب المنتخب الإماراتي الفرنسي دومينيك، وفي مجموعة النجوم الذين مثلوا المنتخب الإماراتي في
    • بعد الخسارة من السعودية بالثلاثة وبعد هذا الأداء السيئ خصوصاً في الشوط الثاني، بعد أن أضعنا الكثير من الفرص في الشوط الأول، قدم منتخبنا أسوأ أداء في «خليجي 19» من دون مجاملة، فبعد أن كنا أكثر من ند للمنتخب السعودي تهاوى الدفاع وانفتح على
    • من الصعب جدا الفوز على الفريق العماني إذا استمر بمستواه التصاعدي ووسط هذا الحضور الجماهيري الكثيف، فقبل ساعات من مباراة البحرين كان استاد مجمّع قابوس قد امتلأ عن بكرة أبيه وقد اصطبغ باللون الأحمر والأعلام العمانية الكبيرة في كل ركن وزاوية،
    • لا أخفيكم أنني كنت فرحاً بنتيجة منتخبنا وأدائه أمام الفريق القطري، فرغم أنني كنت أتمنى الفوز إلا أنني سعدت بالتعادل، وأعتقد جازماً أنه عادل بعد أن سيطرنا على الشوط الأول، وأضعنا أكثر من فرصة، بينما سيطر القطريون على الشوط الثاني، وأضاعوا
    • تعادل.. عادل 09 يناير 2009
      تعادل عادل، ولكنه كان من الممكن أن يتحول إلى فوز لو تمكن منتخبنا من استغلال الفرص التي أتيحت له في الشوط الأول الذي سيطر عليه ولكن دون تسجيل. نعم لم يكن التعادل هو أقصى ما نتمناه، ولكن عزاءنا في الأداء الجيد، وقدرة شبابنا على تقديم عرض
    • -- منذ «خليجي 17» والمنتخب القطري لم يستطع أن يتفوق أو يفوز على الأبيض الإماراتي، حيث نجحنا بالخروج متعادلين معه في المباراة الافتتاحية بهدفين ونحن في العاصمة القطرية الدوحة، وجاءت بطولة آسيا ورغم سوء نتائجنا، فإن الفوز الوحيد الذي حققناه
    • لقد اعتقدت أنه ما إن تبدأ مباريات «خليجي 19»، حتى تخف حدة التوتر بين القنوات الفضائية، ليتسنى لنا التركيز على أهم ما جئنا من أجله، ولكي يتواصل بعضنا مع بعض، ولكن صراع الديوك في القنوات الفضائية ما زال مستمراً، بل إنه يتعاظم وبإمكانه
    • أول اختبار لمنتخبنا الوطني في «خليجي 19» كان مفرحاً وسعيداً، ولولا الهدف اليمني في الوقت الضائع لكان النصر كاملاً، ومع ذلك فقد تفوق نجومنا قلباً وقالباً ومنذ الدقيقة الاولى، حيث قدموا مباراة رائعة، تكامل في الخطوط وسرعة في الانتقال من
    • ليست هي البطولة الأولى التي يخفق فيها البلد المضيف في تحقيق الفوز بمباراة الافتتاح، بل هي البطولة السادسة على التوالي، فمباريات الافتتاح دائما يشوبها التوتر والقلق، وتنقلب بعد ربع الساعة الأولى أو الشوط الأول إلى ضغط مضاعف على أصحاب الأرض
    • أتذكر أول اجتماع للشيخ حمدان بن مبارك آل نهيان، رئيس اللجنة المنظمة لكأس الخليج السابقة الثامنة عشرة مع لاعبي منتخب الامارات قبل بداية البطولة التي أقيمت في ابوظبي، وكأنه حصل أمس، حيث قال لهم الشيخ بالحرف الواحد: «صدقوني أنا واثق بأنكم
    • عندما يتحدث محمد خلفان الرميثي، فهذا الرجل يعرف الوقت المناسب، ولا يخرج من فمه إلا التصريح المناسب الذي يثبت في كل يوم حصافته وذكاءه ومعرفته بالمناورة، ليس في الملعب فقط، وإنما خارجه كذلك، فدورة الخليج كانت وما زالت مباريات تدور داخل
    • تحية للمستقيلين 01 يناير 2009
      جميل أن نشاهد في أنديتنا من يقوم بتقديم استقالته ولا يجبر عليها لمجرد إحساسه أن الأهداف التي وضعها مع ناديه لم تتحقق رغم أن المشوار لم ينتهِ، جميل أن نجد من يعتقد أن الكرسي الذي يجلس عليه لم يكن له ولأولاده من بعده، وانه خاضع لتركه في أي
    • تعادل سلبي عادل 31 ديسمبر 2008
      كنت أتمنى لو أن اللقاء الأخير لمنتخبنا الوطني كُللّ بالفوز بدلاً من التعادل مع المنتخب الكويتي الشقيق، خصوصاً بعد أن سيطر منتخبنا على الشوط الثاني منذ بدايته، وبعد أن قام دومينيك بإدخال عبدالسلام جمعة ومحمد عمر وحيدر ألو علي، بعد أن تقاسم
    • --رفض الزعيم التخلي عن النقاط الثلاث فعاد إلى دار الزين بنقطة غالية استحقها، بعد أن تأخر طوال الشوط الأول بهدفين نظيفين، حيث قدم الأهلي في الشوط الأول عرضاً رائعاً ومثيراً وسجل فيه هدفين بواسطة المصري المتألق حسني عبد ربه من ضربتين ثابتتين
    • ــ ما زال العنكبوت الجزراوي يواصل حصده النقاط بعد أن استطاع بالأمس الفوز على العميد بجدارة بالثلاثة مقابل هدف، رغم المقاومة النصراوية خصوصا في الشوط الأول، بالتأكيد من حق النصراويين وعشاق العميد الاحتجاج على ضربة الجزاء الظالمة التي أهداها
    • هل من حق الجماهير أن تغضب وتحزن وتعلن العصيان وتطالب بإقالة الادارات وتسريح المدرب واللاعبين؟ خصوصا عندما تبدأ النتائج بالتدهور وتضيع احلام حصد البطولات والألقاب؟ فكم من مشجعي نادٍ كبير انقلبوا على ادارة ناديهم وعلى نتائجه المتدهورة، وكان
    • «جزراوي وغاوي» 07 ديسمبر 2008
      تعملق العنكبوت الجزراوي واقتحم الحصون العيناوية مرتين وللمرة الأولى على استاد خليفة بن زايد في العين «دار الزين»، بعد أن كانت شباكه عذراء منذ بداية الدوري حتى الأمس، وكبّده أول خسارة بالدوري، حيث كان الجزيرة المتسيد لمباراة القمة لعباً
    • -- يوم أمس لم يكن يوم الإمبراطور، فقد تمكن فرسان الغربية من اختراق دفاعاته المتهالكة ست مرات في مشهد غريب تكرر مع هذا الفريق الكبير صاحب الثنائية قبل موسمين فقط ولأكثر من مرة، لتدخل مرماه عشرة أهداف في آخر مباراتين في الدوري. الفهود الصفر
    • --«مين أدو كريستيانو رونالدو».. فقد فاز بالكرة الذهبية أشهر الجوائز الرياضية التي تمنحها مجلة «فرانس فوتبول» الفرنسية لأفضل لاعب في القارة الأوروبية، والحقيقة أن فوز كريستيانو رونالدو بهذه البطولة كان متوقعا ولم يكن مفاجأة للكثيرين، بعد أن
    • يعتقد البعض أن أنديتنا الوطنية بعيدة كل البعد عن الأزمة المالية العالمية التي بدأت تثير موجات من الفزع والرعب في أندية العالم المختلفة، وفي جميع اللعبات، وهنا لا أعني كرة القدم فحسب، فالمحرك الأساسي لكل الرياضات هو المادة، خصوصا بعد أن
    • تطلعات رياضية 02 ديسمبر 2008
      رغم كل الإنجازات التي لا يستطيع إنكارها احد، والتي كانت ومازالت تتواصل كدليل حي على تطور الرياضة في هذا البلد، إلا أن هنالك العديد من الأمنيات والأهداف التي أحلم بأن تحققها الرياضة الإماراتية في المستقبلين القريب والبعيد، بمناسبة مرور ٣٧
    • منذ سنوات عدة لم تحقق الرياضة الإماراتية عامة، وكرة القدم على وجه الخصوص، ما حققته هذا العام، سواء على مستوى الناشئين أو الشباب، ليس على المستويين الخليجي أو العربي، وإنما على المستوى الآسيوي، ففوز منتخبنا للشباب بالبطولة الآسيوية وترشح
    • «لا كبير في الكأس» 30 نوفمبر 2008
      نعم هي مفاجأة ليست مثل بقية المفاجآت، فخسارة الأهلي متصدر الدوري الحالي وبطل كأس سيدي رئيس الدولة للموسم الماضي، من بني ياس، هي حقاً أكبر مفاجآت كأس رئيس الدولة حتى الآن، وهذه حلاوة مباريات الكأس، ففي أوروبا لطالما استغربنا خروج فرق من
    • --رغم اختلاف وجهات النظر، حول العقوبة التي أقرها اتحاد الكرة بخصوص سبيت خاطر، وعلي عباس، إلا أنني أرى أنها ستكون درساً لكل لاعب تسول له نفسه القيام بالفعل نفسه، في المستقبل القريب والبعيد، فلمن لا يتذكر كان لصحيفة «الإمارات اليوم» عنوان
    • - يبدو أن القطري، محمد بن همام، رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم لم ينتظر طويلاً حتى يرد على الأمين العام السابق للاتحاد القاري، بيتر فيلابان، الذي تربع على عرش هذا المنصب لـ 30 سنة بالتمام والكمال، فاتهمه بالتآمر ضده، حيث كشف ابن همام
    • أموت وأعرف ماهي المعايير الحقيقية التي يمنح بموجبها الاتحاد الآسيوي جوائزه السنوية، ففي كل عام يطلع لنا خبراء الاتحاد بشروط جديدة، وكأنها فصلت لتصلح للاعب بعينه من دون الآخرين، فقبل عامين أثيرت ضجة كبرى، عندما منح القطري خلفان إبراهيم
    • قدم الزعيم مباراة كبيرة باقتناصه ثلاث نقاط من أصحاب السعادة على ملعبهم وفي عقر دارهم، نعم المباراة لم تكن في مستوى مباريات الديربي الحماسية المثيرة كما تمنيناها، لكن في النهاية كان للعين ولشايفر ما أرادا، بينما اهتم مدرب الوحدة احمد
    • يبدو أن الأهلي مصر على تصدر دوري المحترفين عن سابق الإصرار والترصد، بعد أن أكمل الفرسان الحمر حصدهم النقاط داخل وخارج ملعبهم، بعد أن فازوا بجدارة على الكوماندوز الشعباوي بهدفين مقابل لاشيء، وبعد أن رفض الشعب التعادل قبل انتهاء الوقت الأصلي
    • - أهم المواد التي تم استحداثها في ملامح القانون الاتحادي الجديد، حسب تصريحات الأمين العام للهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، ابراهيم عبدالملك تلك التي تتعلق بتطبيق الاحتراف وآلية تحول الأندية إلى مؤسسات وكيانات تجارية، فضلا عن مواكبة
    • أخيراً أدلى الأمين العام لهيئة الرياضة والشباب، إبراهيم عبدالملك برأيه الصريح والواضح في النقاش الذي كان يدور حول شرعية وقانونية إشهار رابطة دوري المحترفين، حيث أكد شرعية وقانونية إشهار هذه الرابطة، وخضوعها لكل القوانين الملزمة،لأنها في
    • --لأول مرة لم يكن حزني طاغياً بالتعادل غير العادل الذي خرجنا به أمام إيران على ضوء العرض المشرّف الذي قدمه نجومنا من دون استثناء، فقط كنا نتمنى لو شاهدنا هذه الروح وهذا الأداء منذ المباراة الأولى، ولكن الحمد لله أن هذه الصحوة جاءت في وقتها
    • كان عرض لاعبي المنتخب، أول من أمس، أمام إيران الأجمل، فقد لعبوا من كل قلوبهم، وكانوا قاب قوسين أو أدنى من اقتناص النقاط الثلاث، لولا إضاعتهم فرصاً بعدد قياسي، وبغرابة شديدة، لتتحول الدقائق الأخيرة إلى دقائق مريرة ومثيرة، انتهت بموت الأمل
    • رغم سيطرته المطلقة على المباراة منذ الدقيقة الاولى، فإن الأبيض رفض الفوز رغم تقدمه في اغلب اوقات المباراة ،بالتأكيد هذه النتيجة أكدت مسيرة الإحباطات لهذا المنتخب الذي لم تنفع معه كل جرعات التقوية النفسية والحضور الجماهيري، ووقوف الملايين
    • يوم أول من امس استقبلهم سيدي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، وبالامس كان دور سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي بتكريمهم. فلقد اثلج الشباب والاشبال قلوب هذا الشعب
    • الرياضي الأول والعاشق الحقيقي لكرة القدم وأحد محبيها هو رئيس دولتنا سيدي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، الذي لم يترك فرصة لتكريم الشباب الرياضي إلا وكان السبَّاق، فما بالك حينما تكون هذه البطولة هي أول بطولة إماراتية
    • «هزاع يزف الفرسان» 17 نوفمبر 2008
        استقبال رائع يوم أول من أمس واستقبال أروع اليوم، فلقد استقبل شعب الإمارات أبطالها الشباب بالورود والقبلات والترحاب، فلقد انتظرنا ساعات قدوم الأحباب، بعد أن تلذذنا بكل ما لذ وطاب من فنيات الكرة وروعة الأداء، فلقد جمعوا العلامة الكاملة،
    • --يوم 14 نوفمبر يجب أن يصبح يوماً احتفالياً، وعيداً قوميا للكرة الاماراتية، فهو يوم افضل انجاز حققه شباب الامارات في تاريخ الدولة الحديث، نعم الفوز ببطولة آسيا للمرة الاولى في تاريخنا وفي هذا التوقيت بالذات، بعد أن مررنا بفترة من الاحباط
    • --لا أكاد أصف فرحتي الكبيرة وأنا أتابع شبابنا يرفعون كأس آسيا للمرة الأولى في تاريخ الإمارات، لقد أدخلونا وبكل فخر ومن الباب الواسع إلى السجل الذهبي لهذه البطولة التي لم يكن أحد يتوقع أن ننافس على لقبها قبيل انطلاقها. شكراً لشبابنا الكبار،
    • إحساس جميل أن يدخل الواحد منا برجليه إلى الجريدة التي شهد ولادتها ويرى كل هؤلاء الزملاء والأصدقاء الذين طال اشتياقه إليهم ما يقارب خمسة أشهر مرت، منذ يوم الحادثة التي لم أعد أتذكر منها سوى كثرة عدد الأسرّة والمستشفيات والمصحات التي دخلتها،
    • لربما كانوا صغاراً بالسن ولكنهم أثبتوا أنهم كبار بالأفعال، فلم يكفِ أنهم وصلوا وتأهلوا لبطولة العالم القادمة للشباب والتي ستقام في مصر العام المقبل، بل استطاعوا يوم أول من أمس، تقديم أحد أجمل وأروع عروضهم أمام المنتخب الاسترالي وتفوقوا
    • «توتر لا مبرّر له» 12 نوفمبر 2008
      يبدو أن التوتر بدأ يسود الكثير من علاقاتنا في الوسط الرياضي، من اتحاد الكرة إلى رابطة المحترفين، مع حالة من عدم الرضا في بعض الأندية، لقرارات الرابطة من ناحية، وللعلاقات بين الأندية من ناحية أخرى، مع ارتفاع نسبة الخشونة داخل الملاعب، وظهور
    • أفرحنا وأسعدنا وشرح قلوبنا الأداء المتميز والعروض الرائعة التي قدمها منتخبنا الأبيض الشاب في البطولةالاسيوية للشباب، التي تقام في السعودية، والتي توجها منتخبنا بالوصول إلى نهائيات بطولة العالم التي ستقام في مصر العام المقبل، بالتأكيد الفوز
    •  منذ بطولة الخليج الأخيرة التي أقيمت في أبوظبي لم أحس بشعور الفرحة والغبطة والسرور إلا عندما شاهدت ذياب عوانة ينفرد بحسين الشعلان ويسدد الكرة على يمينه لتصطدم بالعارضة وتدخل المرمى، وكنت واثقاً - كما كان الملايين مثلي واثقين - أن هذا
    • «جشع.. أم تطفيش» 09 نوفمبر 2008
      لطالما اشتكينا وبكينا من غياب الجماهير عن ملاعبنا، فمع الاحتراف توقع الجميع زيادة الزخم الجماهيري على المباريات المختلفة لمسابقات رابطة المحترفين، خصوصاً أن أغلب الفرق بذلت الكثير من العمل والجهد لاختيار اللاعبين الأجانب حتى المواطنين، لكي
    • «الغضب يشعل الشغب» 08 نوفمبر 2008
      منظر كنت أتمنى عدم مشاهدته في أول دوري للمحترفين، منظر الفوضى والشغب بعد انتهاء مباراة الزعيم والعميد، فهو غير مقبول ومرفوض مهما كانت المبررات والأسباب ويجب أن تتخذ فيه عقوبات لكل من يثبت انه كان احد أسباب هذا الانفلات الذي لم يكن له أي
    • نجاح المدرب المواطن مهدي علي في قيادة منتخبنا الأبيض الشاب وبتفوق في نهائيات أمم آسيا، وقبله المدرب علي إبراهيم الذي وصل بمنتخب الاشبال لنهائيات كأس العالم المقبلة في نيجيريا 2009، وقبلهما الكابتن جمعة ربيع الذي يشهد له الجميع بالكفاءة
    • مشكلة دوري المحترفين أو منتخباتنا الوطنية، ليست في وجود هذا الكم من اللاعبين الأجانب، فقد أتينا بهم لنستزيد من فنياتهم وخبراتهم وإبداعاتهم، فقد كان الهدف من وجودهم إثراء مسابقاتنا المحلية والخارجية بتميزهم، وجعل الناشئة يقتدون بهم، لذلك