سالم حميد

شريط الاخبار:

    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    سالم حميد

    أرشيف الكاتب

    • اريك والد ثورفالد كان في الأصل من سكان النرويج، في أواخر القرن العاشر تم نفيه إلى ايسلاند لارتكابه جريمة قتل، وفي ايسلاند استمر مسلسل جرائمه وقتل شخصين، فسجن لمدة ثلاث سنوات، قرر بعدها ترك البلاد واكتشاف عالم جديد بسفينة واحدة من سفن
    • جيوفاني كاباتو، ملاح إيطالي، وُلد عام ،1455 سافر إلى البرتغال وإسبانيا من أجل إقناع ملكيها بتمويل رحلات استكشافية للعالم الجديد يرغب في القيام بها، لكنهما لم يقتنعا ورفضا تمويله، فاتجه نحو ملك إنجلترا هنري السابع الذي وافق، وفي عام 1496
    • في إحدى المحاضرات العلمية، سألني المحاضر: «من هو كريستوفر كولمبوس؟» أجبته: بحار إيطالي، يُقال إنه مكتشف القارة الأميركية، لكنني غير مقتنع، فقال مستغرباً: هل تكذّب التاريخ؟ فقلت: بل الأوروبيون من كذبوا التاريخ، والعالم سلّم بما ارّخوه.
    • من النكات التي تم تداولها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، قبل وخلال الانتخابات المصرية، حول الوضع الثقافي والفني في مصر، في حال فوز الإسلاميين بالرئاسة المصرية، أن راقصة وفنانة مصرية سئلت ماذا ستفعل في حال فوز الإسلاميين؟ فأجابت بلهجتها
    • من أجل 50 درهماً! 21 يونيو 2012
      نادرة جداً هي المعاملات التي أقدمها على المستوى الشخصي مع الدوائر الاتحادية لإنجاز معاملة ما، وأخيراً تعرضت لموقف غريب، حله بسيط للغاية، لكنه صار في غاية التعقيد. اتصلت بإحدى المؤسسات الاتحادية مستفسراً عن رغبتي في الحصول على الترخيص (
    • الشباب أغلى ما نملك في وطننا، والإمارات من المجتمعات الفتية؛ أي أن مجتمعنا غني بالعناصر الشابة، وفي هذه الفترة يكون الأشخاص أكثر حساسية لبعض المتغيرات وبعض الآراء، والتي سرعان ما تُتبنى دون دراية فيتمسك بها الشباب، ولا يدرون إلى أين تقودهم
    • أُصبنا بالحزن لسماعنا أخبار الحريق الضخم الذي التهم مركز «فيلاجيو» التجاري في الدوحة، حيث وصلتنا أخبار متضاربة بداية عن حجم الحريق، ثم تصريحات مشوشة عن عدم وقوع ضحايا وصغر حجم الحريق، ثم فوجئنا بصور مسربة وفيديوهات بثتها قنوات إعلامية
    • فقط في الإمارات 24 مايو 2012
      نعم هذا واقعي، وربما لن تجد مثيلاً له في العديد من الدول أو دول العالم كافة، فيكفي أن تقرأ خبراً عن قيام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، بتسوية قروض المواطنين ممن تقل مديونياتهم عن خمسة ملايين درهم، وهذا الرقم يشمل
    • انتهى الموسم الشتوي والربيعي لهذا العام من المهرجانات الفنية المسرحية والسينمائية، والسؤال الآن ماذا قدمت تلك المهرجانات لدعم الحركة الفنية على المستوى المحلي؟ فنحن في الإمارات لا نعاني نقصاً في عدد المهرجانات الفنية، خصوصاً المسرحية منها
    • أفق إعلامي جديد 10 مايو 2012
      قبل أكثر من عقد من الزمن، وتحديداً بعد أحداث الـ11 من سبتمبر، حاولت قناة أبوظبي الفضائية منافسة قنوات إخبارية عربية مستقلة، وذلك ببث برامج وأخبار ومشاهد حصرية في خضم التنافس بين القنوات بعد تلك الأحداث وحرب أفغانستان والعراق، ثم ظهر
    • شهدت البلاد في الأشهر الماضية العديد من معارض الفنون التشكيلية، وأثناء تجوالي في أحد تلك المعارض شاهدت أحد النقاد يبالغ في الانتقاد للوحة رسمتها فنانة شابة، وكانت تقف أمام الناقد وقد حبست دموعها وغادرت القاعة. ثم سألته عن أعماله الفنية إن
    • اقرأ 26 أبريل 2012
      رواية «دون كيخوت دي لامانتشا» لمؤلفها الإسباني ميغيل دي سيرفانتس، ليست مجرد رواية بالنسبة للإسبان، بل أيقونة، يعتبرونها فخر الأدب الإسباني، على الرغم من مرور أكثر من أربعة قرون على صدور الطبعة الأولى من الرواية عام ،1605 وفي وسط العاصمة
    • سالم سهيل خميس 19 أبريل 2012
      سالم سهيل خميس، عسكري أول رقم 190 من شرطة رأس الخيمة؛ قبل بضعة أيام من يوم 30 نوفمبر ،1971 جاء موعد تغيير دورية الحراس العاملين في جزيرة طنب الكبرى، حيث يتم تغيير الحراس كل شهرين، وتم تغيير كل الحراس باستثناء سالم سهيل، وذلك لأن أحد زملائه
    • متفرقات ثقافية 12 أبريل 2012
      انطلقت الدورة الخامسة من مهرجان الخليج السينمائي، أول من أمس، وكان فيلم «تورا بورا» اختياراً موفقاً كعرض للافتتاح، وقد نال هذا الفيلم الكويتي استحسان الجماهير. يُذكر أنه عُرض مسبقاً في مهرجان «كان» السينمائي، والفيلم عموماً يُعد تجربة
    • العلم في الصغر 05 أبريل 2012
      تكثر الفعاليات الثقافية والفنية في البلاد في فصلي الشتاء والربيع، وشهدت الإمارات خلال الأشهر القليلة الماضية فعاليات ثقافية جميلة عدة، منها عروض الفلكلور الشيشانية التي استضافتها هيئة دبي للثقافة والفنون على مسرح ندوة الثقافة والعلوم، مساء
    • للتذكير فقط.. 29 مارس 2012
      في 10 ديسمبر 1732 خرج الفاتح الفارسي المستبد نادر شاه بصحبة 80 ألف جندي، في حملة تستهدف احتلال بغداد، وفي الطريق تمكن من سحق الدفاعات العثمانية، وسلكوا دروباً وعرة، ولاقى الكثير من الفرس حتفهم في نهر دجلة لعدم تحمّل الجسر الذي أقاموه عليه
    • كثرت الافتراءات على دولتنا في الآونة الأخيرة، على الصعيدين الداخلي والخارجي، وكثرت المهاترات والمزايدات من البعض، لدرجة أن والدي البسيط الذي لا يقرأ ولا يكتب سألني منذ أيام: «شو سالفة هؤلاء الناس؟»، فأجبته: «إنهم يقولون عن أنفسهم إنهم
    • انتهت أخيراً احتفالية الكلمة في دورتها الرابعة لمهرجان «طيران الإمارات للآداب»، التي استمرت خمسة أيام، بصحبة أكثر من 100 كاتب وأديب ومفكر من الشرق والغرب، العديد منهم معروف على مستوى العالم، وبرنامج ثري اشتمل على نحو 150 فعالية ثقافية،
    • بمناسبة انطلاق مهرجان طيران الإمارات للآداب ،2012 يسرني إعطاء هذه النبذة عن بدايات الحركة الأدبية في الإمارات، وسأستثني الشعر، لأنه بحر عميق لا يستوعبه مقال واحد، نطلق نحن أهل الإمارات لقب «خروفة» على الحكاية الشعبية، وهي التي ترويها
    • السينما والرقي 01 مارس 2012
      السينما التجارية ليست تافهة فحسب، أو مجرد تسلية فقط كأفلام «الأنيميشن» والثلاثية الأبعاد، التي تعتمد الإبهار البصري على حساب الدراما، كأنك تشاهد ألعاب فيديو للأطفال! فعن طريق التسلية يتم مخاطبة عقول المشاهدين بكم هائل من الرداءة الفكرية،
    • أحمد راشد ثاني 23 فبراير 2012
      قد يرتاح الإنسان لشخص لا يعرفه من أول نظرة أو العكس، وهذا ما حصل معي قبل نحو 11 سنة، عندما التقيت الأديب الراحل أحمد راشد ثاني، للمرة الأولى في اجتماع رسمي حول الشأن الثقافي على المستوى الحكومي، وعادة ما أتعامل برسمية في الدوائر الحكومية،
    • أثارت المغنية أحلام الشارع الإلكتروني محلياً وعربياً منذ بضعة أيام، معترضاً عليها بسبب ردة فعلها الغاضبة تجاه المتسابق التونسي حسن خرباش في برنامج «عرب آيدول»، مبدية انزعاجها، بصفتها عضو لجنة التحكيم، من ابتسامة المتسابق لحظة ما قبل ذكر
    • زمّار الحي لا يطرب 09 فبراير 2012
      اشترت دولة قطر العام الماضي لوحة للرسام الفرنسي بول سيزان، بمبلغ خيالي لا مثيل له في سوق الفن المعاصر بـ250 مليون دولار، يعني ربع مليار دولار، أي بالدرهم 920 مليون درهم، يعني ما يقارب المليار درهم، لكن الخبر لم يُنشر إلا قبل أيام قليلة في
    • منذ فترة لم أشعر فيها بالسمو الروحاني السيمفوني، لكن الفرقة السيمفونية لدار الأوبرا الوطنية الصينية أحيت ذلك الشعور مجدداً مساء الأحد الماضي على مسرح مؤسسة سلطان بن علي العويس، خصوصاً تلك المقطوعات الصينية الفولكلورية الجميلة الممزوجة بسحر
    • قبل أن أبدأ موضوع اليوم، أرجو ممن علّق بسلبية غريبة على مقالي الأسبوع الماضي أن يعلم أنني لم أتعمد إقصاء اسميْ المطربين عبدالله بالخير والراحل جابر جاسم من قائمة رواد الأغنية الإماراتية، فحديثي كان واضحاً عن اللون الغنائي الإماراتي البحت،
    • يوسف النقي، هو أول مطرب إماراتي غنى الأغنية الإماراتية في عشرينات القرن الماضي قبل نحو 90 عاماً، وهو من أهالي رأس الخيمة، وفي تلك الفترة أيضاً برز مطرب آخر من دبي اسمه محمد عبدالرحيم، وللأسف المعلومات شحيحة جداً عنهما، ولا توجد أي تسجيلات
    • «مبنى خليفة» 05 يناير 2012
      عندما كنتُ طالب دراسات عليا، درست في جامعة «ويلز لمبيتر»، التي تأسست قبل قرون لتدريس العلوم اللاهوتية، ثم تنوعت اختصاصاتها الدينية لتشمل بقية الديانات السماوية وأخرى، وكذلك بقية الدراسات الإنسانية والفلسفية والأدبية والفنية والإدارية، وشتى
    • يصعب على الأميركان تخيّل أي بقعة في بلاد العرب من دون إقحام ذهنية « ألف ليلة وليلة » في عقولها، وهذا ما حصل مع اندريه نيميك وجوش ابلبوم، مؤلفي فيلم « مهمة مستحيلة 4 »، وهذان المؤلفان الشابان غير معروفين وأعمالهما الفنية قليلة ومجملها
    • عُرف عن المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان عشقه واهتمامه الكبير بالصقور، وتردّد اسمه كثيراً منذ ستينات القرن الماضي على أنه أحد كبار الصقارين في العالم، وبمجرد أن علم عدد كبير من الصقارين الغربيين أن الشيخ زايد رحمه الله بصدد زيارة
    • أخطاء 15 ديسمبر 2011
      قبل بضع سنوات أتاني صديق مصري منزعجاً للغاية قائلاً: «لماذا أنتم الإماراتيين تشتمون المصريين؟!»، نظرت إليه مستغرباً، وقلت: «أنا استمع إليك!»، فأضاف: «لقد بلغني أنكم في لهجتكم تطلقون اسم مصري على الحمار (عزكم الله)!». لم أتمالك نفسي وانفجرت
    • احتفالية سينمائية متجددة تقدمها دبي لعشاق الفن السابع، تم افتتاحها أمس، للسنة الثامنة على التوالي، بمشاركة نجوم عرب وعالميين، إذ تقدم مزيجاً من الأفلام العربية والإماراتية والخليجية، وأيضاً الأفلام الآسيوية والإفريقية والأوروبية والأميركية
    • مَن الإماراتي؟ 01 ديسمبر 2011
      غالباً ما أستقبل في العام الواحد بين اثنين وثلاثة طلبة دكتوراه أوروبيين، أغلبهم ممن يدرسون العلوم الإنسانية، وموضوعات أطروحاتهم حول الإمارات من جوانب عدة، يغلب عليها الجانب الثقافي، وبدوري أقوم بتوجيه النصح والإرشاد وتصويب الأخطاء لتجنب
    • إن من أهم أسباب قرار بريطانيا تأسيس « قوة ساحل عُمان » عام 1950 في « إمارات الساحل »، كان لتعديات وخروقات وتجاوزات الجيولوجيين التابعين لشركة « أرامكو » البترولية الأميركية في أراضي أبوظبي عام ،1949 وثانياً لترتيب وجود الحماية العسكرية
    • صفحة مطوية بالدماء 17 نوفمبر 2011
      نستكمل ما توقفنا عنه الأسبوع الماضي، بعد نجاح الإنجليز في تدمير مدينة رأس الخيمة، قاموا بأسر مئات الأهالي من رجال ونساء وأطفال، وتم سجنهم في الحصون، ثم اندفعوا فوراً للقيام بأعمال سلب ونهب المنازل، وقاموا بالاستيلاء على نحو 80 سفينة راوحت
    • كي لا ننسى 10 نوفمبر 2011
      كان مجموع السفن الحربية البريطانية المتوجهة نحو رأس الخيمة 33 سفينة وفرقاطة حربية وسفينة نقل، وتراوح عدد مدافع كل سفينة من 10 إلى 50 مدفعاً ضخماً، هذا بخلاف المدافع الأرضية، و75 قارباً لنقل الجنود، وحرصت بريطانيا على استخدام أحدث تكنولوجيا
    • كي لا ننسى 03 نوفمبر 2011
      يشهد يوم غد الجمعة 4 نوفمبر 2011 مرور الذكرى الـ192 على خروج أكبر حملة عسكرية بريطانية مسعورة عرفتها «إمارات الساحل»، إذ شهد ميناء بومبي الهندي في ذلك اليوم من عام 1819 استعدادات وحركة عسكرية ضخمة على غير العادة، لارتكاب جريمة بحق
    • تناول ملتقى الإعلام والهوية الوطنية، الذي نظمه المجلس الوطني للإعلام، بالتعاون مع مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية وجمعية الصحافيين، قضية الهوية الوطنية في الإعلام المحلي، وتنوعت الآراء التي تم تداولها، وغطته صحفنا المحلية بشكل
    • سأختتم حلقات مقالات المسرح اليوم بطرح قضية خاصة بأحد مسارح دبي، فلقد دأبت جريدة «الإمارات اليوم» على طرح قضايا إنسانية، تستدعي تدخل أهل الخير والعطاء لفك كربة المحتاجين، وأوّد هنا أن أطرح قضية إنسانية، تخص أحد عناصر الثقافة في مدينة دبي،
    • في شتاء برد قارس في العاصمة الألمانية برلين، جلست في بهو أحد فنادقها استمع إلى مقطوعات موسيقية كلاسيكية جميلة، تُعزف بأنامل فتاة حسناء على آلة البيانو؛ بالقرب مني جلس خمسة أوروبيين من جنسيات مختلفة، منهم الإيطالي والفرنسي والنمساوي
    • قرأت التقرير الصحافي الذي أعده الزميل العزيز محمد عبدالمقصود في «الإمارات اليوم»، يوم أمس، بعنوان «رصاصة.. تنتصر لمسرح الشباب»، وأدعوه وأدعو جميع المسرحيين إلى قراءة مقالي السابق بعنوان «رفقاً بالقوارير»، والذي أكدتّ فيه مدى دفاعي عن
    • رفقاً بالقوارير 29 سبتمبر 2011
      تنطلق يوم السبت المقبل الدورة الخامسة لمهرجان دبي لمسرح الشباب، التي تنظمها سنوياً هيئة دبي للثقافة والفنون منذ عام ،2006 نهدف من خلالها إلى ضخ دماء وطنية جديدة في مجال الدراما والمسرح، ولقد نجحنا خلال السنوات الخمس الماضية في تفريخ مواهب
    • يعتبر طبل «المسندو» أكبر أنواع الطبول المحلية التقليدية، فهو إفريقي الأصل، وحجمه يقارب حجم البرميل الكبير، والآلة الرئيسة في رقصة «الليوا» الشعبية، وبسبب حجمه الكبير فإن قارع هذا الطبل يجلس على قاعدة مرتفعة تمكّنه من ضرب الطبل بالعصا أو
    • نادرة جداً هي المرات التي أذهب فيها إلى المكتب الرئيس للإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب في دبي لإنجاز معاملة ما، وربما تكون المرة الأخيرة قبل خمسة أو ستة أعوام، والسبب يعود إلى وجود أفرع للإدارة، متوافرة في بعض المراكز التجارية في دبي،
    • مدينة المشردين 08 سبتمبر 2011
      مدينة سياتل الأميركية، الواقعة في أقصى شمال غرب الولايات المتحدة، تُعد إحدى أجمل المدن الأميركية، ذات الطبيعة الخلابة وأغناها أيضاً، فهي المقر الرئيس لشركات تجارية عملاقة مثل شركة « بوينغ » لتصنيع الطائرات، و« أمازون دوت كوم » لبيع الكتب،
    • « مدينة الخطيئة » 25 أغسطس 2011
      نستكمل الرحلة، وما توقفنا عنده منذ أسبوعين، لكن هذه المرة في مدينة لاس فيغاس الأميركية، حيث سينزعج السائح من العمالة اللاتينية المختلفة الأشكال والألوان من رجال ونساء من دول لاتينية عدة يروّجون، وبإزعاج شديد للمارة، الكتيبات والمنشورات
    • أستميح القراء الأعزاء العذر اليوم لعدم إكمال سلسلة مقالات رحلات الصيف، على أن أكمل السلسلة الأسبوع المقبل، فمسلسل «نوح الحمام» المعروض حالياً على قناة «سما دبي»، الذي لم أشاهد منه إلا بعض المشاهد من حلقتين، مصادفة، جعلني أشعر بالاشمئزاز من
    • جميلة ساحة «سول» وحركتها وصخبها؛ جلست قرب نافورة الساحة الجميلة ألتقط بعض الصور التذكارية، وفجأة سمعت ضجيجاً يصدره أحد الأفارقة! فإسبانيا إحدى أكثر الدول الأوروبية التي تعاني حالات التسلل والهجرة غير المشروعة من قبل الأفارقة، الذين تجدهم
    • السائح الدليل 04 أغسطس 2011
      توقفنا الأسبوع الماضي حول الفتاة الغجرية التي عرضت عليّ خاتماً مزيفاً بـ50 يورو، ولكنني تجاهلتها مكملاً سيري، رغم أنها حاولت اللحاق بي وتخفض من سعر الخاتم حتى أنزلته إلى 5 يورو مقابل بيع هذا الخاتم العديم القيمة. هذه هي إحدى حيل الغجر
    • توقفنا الأسبوع الماضي حول قلة عدد الإسبان الذين يجيدون الإنجليزية، لكن في مدن أخرى كبرشلونة مثلاً، تجد البعض أكثر قدرة على فهم الإنجليزية، وفي زيارة لي إلى أحد فنادق هذه المدينة فوجئت بمدى طلاقة موظفة الاستقبال في التحدث بالإنجليزية بلهجة
    • رحلة إلى إسبانيا 21 يوليو 2011
      بعد رحلة قصيرة إلى لندن، قررت التوقف قليلاً في مدريد، وهي المدينة الأوروبية الثانية المفضلة لديّ بعد أمستردام، إذ زرتها مسبقاً مرات عدة، ويستطيع السائح في الإمارات زيارة هذه المدينة مباشرة من دبي عبر «طيران الإمارات»، التي افتتحت خطاً
    • في 25 مايو 1969 قام جعفر النميري بانقلاب، واستولى على السلطة في السودان لمدة 16 سنة ونيف، وكان قد خطط للانقلاب مسبقاً بإنشاء تنظيم الضباط الأحرار بهدف التغيير داخل الجيش، ثم أعلن الحرب على الشيوعيين وكل ما له علاقة بالشيوعية في السودان
    • تستحق الإمارات، حكومة وشعباً، التهنئة على الإنجاز الثقافي التراثي الكبير بإدراج مدينة العين كأول مدينة إماراتية ضمن قائمة التراث العالمي للبشرية، فطبعاً معظمنا يعرف القيمة التاريخية لمدينة العين، لكن عالمياً يجهل الكثيرون قيمة هذه البقعة
    • نهاية الطغاة 30 يونيو 2011
      يعتقد الطغاة أن الشعب يمكن أن يسكت على الظلم إلى الأبد، والحقيقة أنه قد يصبر طويلاً ولكن حين ينفد هذا الصمت ينفجر ليزلزل الأرض تحت أقدام الطغاة، وما يحدث حالياً في بعض الأقطار العربية من انفجار بشري إنما يأتي نتيجة عدم إدراك طغاتها أن
    • حديث في الأسطورة 23 يونيو 2011
      سنأخذ اليوم استراحة، ونتحدث في الأدب والفن، بعد أن تناولنا في الأسابيع القليلة الماضية موضوعات فرضتها الساحتين المحلية والإقليمية. شاهدت قبل بضعة أسابيع الجزء الرابع من فيلم « قراصنة الكاريبي »، وعلى الرغم من أنه لم يعجبني إلا أنني فرحت
    • يمتهن إسماعيل صناعة «الصخام»، أي الفحم، ويمتلك في هولندا مصنعين لصناعة الفحم، قام بإنشائهما قبل بضعة عقود، وهما المصنعان الوحيدان اللذان يوفران احتياجات السكان من الفحم في هولندا في الوقت الحالي، وكان إسماعيل متمكناً وبارتياحية من توفير كل
    • فاشل حقوقي 09 يونيو 2011
      في الكلمة الأولى من عنوان المقال، استبدلت حرف النون بالفاء، وحرف اللام بالطاء، لتصبح الكلمة «فاشل» بدلاً من «ناشط»، لأن مدعي النشاط الحقوقي لدينا، في معظمهم، يجهلون الآلية الصحيحة أو المهذبة لممارسة النشاط الحقوقي، حتى أصبحت أخيراً مهنة
    • السقوط 02 يونيو 2011
      في بداية العصر العباسي، وعلى مدى امتداده لقرون عدة، ظهرت مجموعات من الفرق الإسلامية الكلامية المتأثرة بالأفكار الفلسفية القديمة لثقافات أوروبية وآسيوية، ثم تصدى لها بعض المشايخ، كالحسن البصري والأشعري والغزالي وابن حنبل، وبعد سقوط بغداد
    • انظر إلى السماء 26 مايو 2011
      كنتُ جالساً خارج أحد المقاهي أدخن الشيشة، هجم عليّ مجموعة من أصحاب اللحى الطويلة الشعثاء والكنادير القصيرة، ثم حدثوني بالفصحى «السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، نحن لا نريد من متاع الدنيا شيئاً»، ثم جلسوا على الطاولة نفسها التي أجلس عليها
    • عشرة أعوام، مدة أكثر من كافية، فهل نستطيع القول إن «منتدى الإعلام العربي» قد بلغ سن الرشد؟ قد يتساءل البعض عن هذا المنتدى والفائدة المرجوة منه، وما الأهداف التي حققها؟ وما منجزاته؟ للوقوف على واقع منتدى الإعلام يجب أن تكون لدينا ذاكرة قوية
    • لم أجد عنواناً 12 مايو 2011
      حبي للمسرح اللندني والنيويوركي يدفعني دائماً لزيارة هاتين المدينتين على فترات متعددة، لمشاهدة الأداء الاحترافي والموسيقى والمؤثرات المبتكرة، من دون استخدام مكبرات الصوت، فهذه المسارح تم بناؤها منذ قرون، وآنذاك لم يخترعوا بعد «الميكروفونات»
    • عندما أعلنت الولايات المتحدة استقلالها في عام ،1776 استبقت المغرب جميع دول العالم وأعلنت اعترافها بالولايات المتحدة عام ،1777 لكن ذلك الاعتراف لم يحمِ أميركا من القرصنة البحرية التي كانت تتعرض لها سفنها في البحر الأبيض المتوسط من قبل دول
    • أفلا يعقلون 28 أبريل 2011
      في خضم ما يحدث من تقلبات في العالم العربي، وهزات عنيفة في بعض البلدان، لأسباب عدة أبرزها الوضع الاقتصادي السيئ، يرجح كثير من المحللين والمراقبين السبب في تلك الحالة التي تعيشها دول عربية عدة إلى تراجع الوضع الاقتصادي وترديه وتغوّل الفقر
    • التسويق الرخيص 21 أبريل 2011
      من إيجابيات التسويق عبر الهاتف، بالنسبة للشركات التجارية طبعاً، إمكانية الترويج للسلع والخدمات عبر الهاتف المحمول بين التجار والمستهلكين، عبر الرسائل النصية، وبالتالي تساعد تلك الخدمة الشركات على تسويق سلعها وخدماتها، ولو بالقوة، فليس
    • ما الـ «زعطوط»؟! 14 أبريل 2011
      تطلق مفردة «زعطوط» في الدارجة المحلية، على الشخص البالغ الذي يتصرف كطفل، وتصدر عنه سلوكيات غير مقبولة. صحافية أوروبية من إحدى الصحف الأوروبية في مقابلة معي حول الحركة الثقافية في الإمارات سألتني منذ فترة بسيطة إذا كنت معارضاً إماراتياً!
    • حديث في الثقافة 07 أبريل 2011
      تعد دولة الإمارات على مستوى مؤسساتها الحكومية الثقافية الأعلى مشاركة عربياً في معارض الكتاب العالمية، هذا ما لاحظته شخصياً خلال بضع سنوات قليلة ماضية، وفي الأسبوع الماضي حضرتُ معرض بولونيا لكتاب الطفل في إيطاليا، وحسب ما شاهدته كانت
    • يسعدني دائماً، وأنا أطالع جديد رفوف المكتبات العامة والخاصة، أن أجد كتباً مميزة لكتاب إماراتيين، عملوا بجهد متواصل، لإغناء مكتبتنا الوطنية، كما يزيدني سعادة أن أرى كتاباً موهوبين يقدمون لنا كتبهم المميزة، حتى لو اضطروا إلى طباعتها على
    • أودّ أن أشير في البداية إلى أن صديقي الهولندي العزيز إسماعيل بصدد مقاضاتي لأنني أستغل اسمه لطرح بعض المقالات الرمزية لشخصيات يقول عنها إسماعيل الحقيقي «حاشاني أن أكون كهؤلاء»! بالفعل حاشاك، ولكن أرجو أن تتحملني قليلاً فلا أحد لي سواك، وكان
    • «مدينة دبي تحتفي بثقافتها الأدبية»، عنوان بارز ربما يلخص تطلعات مهرجان «طيران الإمارات للآداب» في دورته الثالثة برعاية رسمية من هيئة دبي للثقافة والفنون؛ هذا المهرجان الذي يستقطب أسماء لامعة في الأدب من شتى بقاع العالم، وأيضا يضم عشرات
    • بعد رحلة عودة طويلة دامت نحو 10 ساعات لتحطّ الطائرة رحالها على أرض بلادي الحبيبة في الأسبوع الماضي، ثم إنهاء إجراءات العودة وتسلّم الحقائب ووضعها على العربة، دخلت السوق الحرة لشراء بعض الأغراض والهدايا، ثم وضعت الأكياس الثقيلة على العربة
    • «واخد بال حضرتك» 17 فبراير 2011
      كان«عم برعي»، وهو مواطن مصري بسيط في الأربعينات من العمر، يكنس أرضية المقهى بينما أتابع آخر أخبار أحداث مصر في التلفزيون، فسألته «إيه رأيك يا عم برعي في النظام الملكي السابق في مصر والنظام الجمهوري؟». وعلى الرغم من أنه لم يعاصر العهد
    • «مدد يا أبوهاشم» 10 فبراير 2011
      مع انتعاش الحركة التجارية في دبي منذ بدايات القرن الماضي، توافد أجانب إلى المدينة في عشرينات القرن الماضي، منهم الصالح والطالح والنصاب والكذاب، أحدهم يُدعى «السيد جلال»، وهو نصاب آسيوي جاء إلى دبي في صيف العام ،1928 واتخذ من السوق مكاناً
    • الإنسان قبل المكان 03 فبراير 2011
      زرتُ أخيراً متحف الفن الإسلامي في دولة قطر، بصحبة صديق أميركي عزيز، مختص في مجال المتاحف، وجاء من الولايات المتحدة خصيصاً من أجل زيارة هذا المتحف الفخم الذي تم افتتاحه عام ،2008 وعندما دخلنا على أننا زوار من فئة الـ «في آي بي»، استقبلتنا
    • ولا غالب إلا الله 27 يناير 2011
      في الثاني من يناير عام 1492م، انتهى مجد العرب وسلطانهم في إسبانيا بسقوط آخر معاقلهم غرناطة، بعد حكم دام 778 عاماً، لتحتفل أوروبا بأكملها بذلك الانتصار العظيم، وقام ملك «أراجون» فرناندو بإرسال سبايا العرب من أجمل فتياتهم، يسوقهن حاسرات شبه
    • غالباً ما أفضّل في السفر المبيت في القصور التاريخية التي تم تحويلها إلى فنادق تراثية، إذ أجد فيها بقايا من عبق التاريخ وحكايات السابقين، وعدتُ أخيراً من رحلة قصيرة إلى لوس أنجلوس، سكنت خلالها أحد تلك القصور الفندقية؛ عندما كنت جالساً في
    • أذان كورالي جميل 13 يناير 2011
      تُعد مدينة دمشق أقدم عاصمة في العالم، وطالما سمعت عن جماليات ومعالم أبواب مدينة «الشام القديمة»، ومبانيها التاريخية، ولم أحظَ بفرصة مشاهدة تلك المنطقة التاريخية، إلا منذ بضعة أشهر بدعوة من أصدقاء أعزاء هناك، وتحتوي المنطقة على سبع بوابات
    • المتفق والمختلق 06 يناير 2011
      «شعر بني ياس التاريخي المتفق والمختلق» هو عنوان أحدث إصدار للباحث المجتهد في علم الأنساب والتراث الأستاذ عبدالله بن محمد المهيري، الذي طبعه كالعادة على نفقته الخاصة لعدم تبني أية جهة محلية مجهوده البحثي القيمّ، الذي يسلط الضوء على جوانب
    • صبراً يا إسماعيل.. 30 ديسمبر 2010
      خرجت من فندقي المعتاد على زياراتي المتعددة له، القريب من ساحة دامرك، مكاني المفضل وسط مدينة أمستردام، متوجهاً إلى منزل صديقي الهولندي العزيز إسماعيل الكائن في إحدى ضواحي المدينة، وعلى الرغم من الملابس الشتوية الثقيلة التي ألبسها، فإنها لم
    • منذ الدورة الأولى لمهرجان دبي السينمائي الدولي والحضور الإماراتي ضعيف على مستوى الفنانين، ففي البدايات حضر بعض الفنانين الشباب على استحياء دونما أية بوادر للاهتمام بدعوة عدد من كبار الفنانين الإماراتيين الذين أكدوا ذلك الحين أنهم لا يتلقون
    • المحلي قبل الدولي 16 ديسمبر 2010
      انتقدتُ عبر هذا العمود قبل عامين مسرحية بعنوان «أفا» لمسرح دبا الحصن، لأنها تحكي عن بادية الإمارات، ولكن الممثلين كانوا يتحدثون بلهجة بادية بلاد الشام، فخرجت غاضباً بعد بضع دقائق من بداية العرض وأبديتُ امتعاضي، متسائلاً أن هناك فرقاً
    • حديث في التاريخ 09 ديسمبر 2010
      تحت عنوان «ذكريات الإمارات من خلال السرد الشفاهي» نظم المركز الوطني للوثائق والبحوث في أبوظبي مؤتمراً تاريخياً قيماً لمدة ثلاثة أيام الأسبوع الماضي، فكانت أجمل ثلاثة أيام عشتها خلال العام الجاري بالنسبة إلى شخص له اهتمام بالتاريخ، وهذا ليس
    • «إنه لا بديل للاتحاد.. ولا وقت للضياع.. وإن الاتحاد سوف يقوم ويزدهر..» رؤية ثاقبة للمغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، الذي استشرف أفقاً أوسع لطموحات وأحلام شعب الإمارات، فكان له ما أراد، وحدة قوية أسست لدولة حديثة متطورة تسابق في
    • عدنا يا إسماعيل 25 نوفمبر 2010
      أجمل تحية للقراء الأعزاء بعد توقّف لنحو أربعة أشهر، وها أنا ذا أعود بعد أن أقنعني صديقي الهولندي العزيز إسماعيل بضرورة العودة إلى الكتابة، وذلك خلال زيارتي له في أمستردام أيام إجازة عيد الأضحى، الأسبوع الماضي. كنتُ غاضباً من إسماعيل لأنه،
    • جميلة جداً كانت الحملة الإعلامية الخاصة بمناسبة حلول ليلة النصف من شهر شعبان الهجري، هذا اليوم الذي يحتفل أهل الإمارات بمناسبة «حق الليلة» الشعبية، فهي فرحة للأطفال تسعدهم بالهدايا والحلويات التي يحصلون عليها من أصحاب البيوت، مبتهجين بهذه
    • «مقالك غير موضوعي!»، عبارة اعتدتُ سماعها خلال السنوات القليلة الماضية، وأصبحت أول رصاصة يطلقها من يريد انتقاد الكاتب، ولا أعرف إن كان هذا القارئ لديه تعريف معين للمقال الموضوعي أم أنه قرر أن يمشي على خطى البقية وأطلق العبارة ذاتها! وعلى
    • نادراً ما اختلفت مع آراء صديقي العزيز سلطان سعود القاسمي، لكنني أجد نفسي غير متفق معه في مقالته التي كتبها الأحد الماضي في «الإمارات اليوم»، حيث تلقيت منذ صباح ذلك اليوم اتصالات عدة من الأصدقاء، قائلين «انظر ما يكتبه صديقك!»، هذا بخلاف «
    • ضريبة الفكر 14 يوليو 2010
      كنتُ أشجع المنتخب الهولندي بحماس وانفعال شديدين، كما لو كنت أشجع منتخب الإمارات، وشعرت بمرارة وحسرة كبيرتين للخسارة، ولكن صديقي الهولندي العجوز إسماعيل ابتسم، وقال «لقد لعبنا مباراة جيدة واستحق الإسبان الكأس»، قالها على مضض، لكنه قبل
    • «إعداد» وتعليم 07 يوليو 2010
      لفت نظري خلال الأسابيع القليلة الماضية والأيام الحالية، إعلانات المنح الدراسية الجامعية داخل الدولة وخارجها لخريجي طلبة الثانوية العامة من مواطني الدولة، للعام الجاري، في صحفنا المحلية، حيث بادرت جهات حكومية كثيرة منها محلية ومنها اتحادية
    • ذكرت هيئة المعرفة والتنمية البشرية في دبي، حسب ما نُشر في الصحافة المحلية الأسبوع الماضي، وجود هجرة للطلاب من المدارس الحكومية إلى الخاصة في دبي بنحو 7٪ سنوياً، وأضافت أن أكثر من 50٪ من الطلبة الإماراتيين في دبي يدرسون في مدارس خاصة، وأن
    • إنها إدارتي! 19 مايو 2010
      لعل القراء يتذكرون المسلسل القطري الشهير في ثمانينات القرن الماضي «فايز التوش»؛ في إحدى حلقات المسلسل تتم ترقية الممثل غانم السليطي إلى مدير عام إحدى الدوائر الحكومية، فاعتقد أن الحكومة قامت بتمليكه تلك الدائرة وليس مجرد تعيينه مديراً
    • شوط كبير قطعناه في الصحافة المكتوبة، منذ انطلاقة أولى الصحف العربية في الإمارات، حققنا خلالها نقلة نوعية في مستوى المخاطبة الإعلامية، وتأسيس مؤسسات إعلامية ذات مقاييس مهنية عالية، وما جريدة «البيان» التي تحتفل في هذه الأيام بـ30 عاما من
    • ‏استضافني الشتاء الماضي صديقي إسماعيل في منزله في أمستردام، وكان الطقس شديد البرودة، وأثناء جلوسنا معاً في صالة منزله البسيط لاحظت أنه وضع قطعاً قليلة من «الصخام» (الفحم) في مدفأة المنزل؛ استغربت بخل إسماعيل وقلت له «إسماعيل، الدنيا برد!
    • سألت الصديق العزيز ضرار بالهول، صاحب المقالات النارية في صفحة الرياضة في «الإمارات اليوم»، عن سبب توقفه عن الكتابة منذ فترة، فقال إنه سبق له أن تعرض لعقوبة مقدارها 40 ألف درهم من قبل اتحاد كرة القدم ثمناً لكتاباته، فإذا كانت آراؤه سيتم
    • ‏5 دقائق‏ 03 مارس 2010
      ‏قبل سنوات كنتُ بصحبة صديق إلى الولايات المتحدة، وكنتُ في الغالب من يدفع فواتير المطاعم، وفي أحد الأيام أصرّ صديقي على دفع الحساب للمرة الأولى في مطعم بدالاس، وعندما أتت النادلة لتتسلم ما تبقى من بقشيش في مطوية النقود نظرت إلى صديقي
    • في صيف العام الماضي، سافرت إلى جزيرة غرينلاند، وكمواطن إماراتي كان يتعين عليّ استخراج تأشيرة دخول إلى تلك الجزيرة الواقعة في القطب الشمالي، التي دخلت في الحماية الدنماركية منذ القرن الثامن عشر، ولم تستقل رسمياً إلا في 21 يونيو ،2009 وقد
    • يحتفل البعض في كل عام بعيد الحب، حيث يتبادل المحبون الهدايا خصوصاً الورود الحمراء، حيث تعتبر هولندا من الأسواق الرئيسة، حيث يستقر فيها أهم مزادات الورود في العالم وتصدر 60٪ من الورود إلى العالم، وقد عبر الآلاف حول العالم كل على طريقته بهذا
    • الفلفل العجيب 10 فبراير 2010
      في بداية زيارتي الأخيرة إلى الهند، تناولت وجبة غداء في أحد مطاعم مومباي، لم أشعر بعدها إلا وكأن عدداً من السكاكين الحادة تقطع معدتي بسبب حرارة الفلفل، لكن نائب القنصل الإماراتي محمد بن أرحمه المزروعي، أظنه قد انتبه لمعاناتي، كان يرسل إليّ
    • سلوكياتك على المواقع الإلكترونية الاجتماعية كالـ«فيس بوك» و«تويتر»، تقلص فرص عثورك على عمل، حيث تلجأ معظم جهات العمل حالياً إلى تلك المواقع الشهيرة لتحديد أهليتك لملء الوظيفة. وتقول إحصائية لعملاق التقنية الأميركية «مايكروسوفت»، نشرتها
    •  تحية من مدينة بومباي »مومباي« الهندية، مرافقاً لوالدي المريض للعلاج في أحد مستشفياتها الذي اختارته لنا القنصلية الإماراتية، حيث وفروا لنا جميع احتياجاتنا، على الرغم من أننا نسافر على نفقتنا الخاصة وليس على حساب الحكومة، مع العلم بأن بعض
    • دمار شامل، بلد أُبيد عن بكرة أبيه، ثلاثة أرباع العاصمة تحتاج إلى إعادة بناء، ثلاثة ملايين بين قتيل وجريح ومشرد منهم أكثر من 200 ألف قتيل، لم يسلم فيهم غني أو فقير، جاهل أو متعلم، حتى كبار المسؤولين أصيبوا وقتل عدد من السياسيين والنخب،
    • في زيارة لي إلى مدينة لاس فيغاس الأميركية عام 1998 بصحبة أحد الأصدقاء، وكنا حينها في بداية العشرينات من العمر، لاحظتُ تردده المستمر واليومي ولمرات عدة في اليوم الواحد على إحدى الحانات الرخيصة في ركن متواضع من المدينة، ثم عرفت أنه وقع في