د. أحمد بن عبدالعزيز الحداد

شريط الاخبار:

د. أحمد بن عبدالعزيز الحداد

كبير مفتين مدير إدارة الإفتاء بدائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي

أرشيف الكاتب

  • من سماحة ديننا الإسلامي العظيم أن أباح لنا كثيراً مما نحتاجه في حياتنا، لاسيما ما كان من ضروريات الحياة، كالطعام والنكاح، تماشياً مع منهجه العام في رفع الحرج وعدم المشقة، فأباح ذبائح أهل الكتاب والتزوج من نسائهم؛ لما لهم من أصل سماوي، فهو
  • أتم الحُجاج حجهم، بعد أن قضوا تفَثَهم ووفوا نذورهم، وأدوا الشعائر رَغَباً ورَهَبا، وكلهم يرجو أن يكون قد غُفِر ذنبه ورجع من حجه نقياً من الذنوب كيوم ولدته أمه، كما بشرهم النبي صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم، فهنيئاً لكم معشر الحجاج، وبارك
  • الأضاحي والعيد 09 أغسطس 2019
    تفضَّل الله تعالى على عباده بهذه الأيام المباركة التي هي أفضل الأيام عند الله تعالى، ولفضلها كان العمل الصالح فيها أفضل من الأعمال الصالحة في سائر العام، كما قال عليه الصلاة والسلام: «ما من أيامٍ العمل الصالح فيهن أحبُّ إلى الله من هذه
  • مِن تفضُّل الله تعالى على عباده أن جعل لهم مواسم فاضلة من ليالٍ وأيام، يفضُل فيها العمل، ويعظُم فيها الأجر، لمن كتب الله تعالى له التوفيق في استغلالها بما ينفعه ويقدمه ذخراً لنفسه، كما ورد «إن لربكم عز وجل في أيام دهركم نفحات، فتعرضوا لها،
  • خطاب الله تعالى لعباده أن يقولوا للناس قولاً حسناً، هو خطاب تكليف عام، كسائر الخطابات التكليفية الأخرى التي مقتضاها الأمر والنهي «افعل ولا تفعل»، فيترتب على امتثاله الثواب وعلى تركه العقاب، والمخاطبون بهذا الخطاب التكليفي هم أصحاب القول من
  • مدرسة الحياة 19 يوليو 2019
    الحياة مدرسة عامرة عريقة، يتعلم العاقل منها حكماً بالغة، وتجارب ناجحة، وقيما قيِّمة؛ إن هو عرف قدرها، وعلم أنها الفرصة التي لا تعوض. نعم إنها مدرسة مكتملة الأركان، مشيدة البنيان، بفصولها المختلفة من الطفولة إلى ريعان الشباب ثم نضجه، وإلى
  • الزاد في السفر 12 يوليو 2019
    تشتد الحاجة هذه الأيام للتزود بأحكام السفر؛ نظراً لحال الناس الذين يستغلون فرصة العطلة الصيفية واشتداد حرارته للسفر بحثاً عن الراحة والاستجمام، وهم مع ذلك على صلواتهم يحافظون، وبأخلاقهم متمسكون، ولرضا ربهم يتطلعون، فنسأل الله لنا ولهم
  • فقد الولد رُزءٌ عظيم وخطب أليم، وابتلاءٌ لا يقدر على تحمله إلا رجل حليم؛ إن ذلك هو ما حدث بفقد الشيخ خالد بن سلطان القاسمي، رحمه الله وأنزله منازل المقربين، وألهم أباه وأمه وذويه الصبر والسلوان، ذلكم الشاب الذي كان يستقبل الحياة بجذوة نشاط
  • الصيف والفراغ 28 يونيو 2019
    من نعم الله تعالى علينا تقلُّبُ الليل والنهار، وتغير الفصول صيفاً وخريفاً، وشتاء وربيعاً لننعم بخيرات الفصول المختلفة، وهو الأمر الذي تفقده بعض البلدان والشعوب، وهذا التقلب من آيات الله تعالى العظيمة، الدالة على كمال حكمته وتدبيره لكونه
  • أزمة الأمة 21 يونيو 2019
    كثير هم المشخصون لأزمة الأمة العربية والإسلامية في وقتنا الحاضر؛ فمن مُشخِّص لها بالدين وآخر بشح الموارد وثالث بالتعليم ورابع بهيمنة الغرب.. وكلها قد تكون ضرباً من التَّخَرُّص والظنون؛ لأنها غير واردة من خبير عليم، فلا نعول عليها كثيراً،
  • القيم المفقودة 14 يونيو 2019
    يتحدث الناس كثيراً عن القيم الخُلُقية التي ينبغي للمسلم التحلي بها، من إخلاص وصدق وكرم وشجاعة وحلم وصبر وعفو وصفح وحياء وبر ووفاء وأمانة ولين ومروءة، وغير ذلك، لأن ديننا الإسلامي العظيم دين أخلاق قيِّمة، حتى أن سيدنا عبدالله بن عباس، رضي
  • ودعنا شهراً من أعمارنا، وجملة صالحة من أعمالنا، لكننا نَستبقي ذلك عند ربنا في كتاب لا يضل ربنا ولا ينسى، فهو القائل سبحانه في الحديث القدسي «كل عمل ابن آدم له إلا الصوم فإنه لي وأنا أجزي به»، وهي إضافة احتفاءٍ بالعمل وتشريف للعامل، وكان من
  • نتحدث كثيراً عن التسامح لنرسِّخ مفهومه وصوره وتطبيقاته، وأحسن ما يرسِّخ ذلك هو المنهج العملي الذي كان يتمثَّلُه رائد التسامح في العصر الحديث، إنه الشيخ زايد بن سلطان، طيب الله ثراه، ذلكم الرجل الذي تشرَّب بمعاني الإخاء الإسلامي والإنساني،
  • «التشدد الزائد كالتساهل الزائد»، عبارة راقية وحكمة غالية قالها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله - عندما قابلناه يوم الأحد 14 من شهر رمضان المبارك في قصر السلام بجدة، عبارة تختصر معنى الوسطية الإسلامية التي
  • ورد ذكر الخيط الأبيض والخيط الأسود في سياق تحديد الزمن الذي يُباح فيه للصائم الأكل والشرب والرفث، وأمد انتهائه، حيث جعل الشارع الحكيم أمد ذلك تبينَ الخيط الأبيض من الخيط الأسود، وهو من التعابير البلاغية العظيمة للقرآن الكريم، والخيطان هنا
  • صلاة التراويح – القيام – هي شعار هذا الشهر العظيم المبارك، حيث لا تصلى إلا فيه، وخاصِّيَّتُها أنها تصلى جماعة تأسياً بالسنّة المأثورة من فعله، صلى الله عليه وسلم، وقوله، وسنة الخلفاء الراشدين من بعده، وإجماع الصحابة، رضي الله تعالى عنهم،
  • يهِل علينا شهر رمضان المبارك بعد أيام قلائل، فمرحباً به وأهلاً ونعم المجيء جاء، فمرحباً به لنتفيأ فيه ظلال العبودية لله تعالى التي هي أشرف مقامات الإنسان، وتتحقق بالاشتغال بوظائف هذا الشهر الكريم الكثيرة، صياماً وقياماً، وتلاوة للقرآن
  • نستقبل شهر رمضان بعد أيام، إن شاء الله تعالى، لأنه موسم عظيم، والناس مذاهب في كيفية الاستعداد له، فمنهم من يريد حرث الدنيا، ومنهم من يريد حرث الآخرة، وقد كان رسول الله، صلى الله عليه وسلم، يعلمنا الاستعداد له، فكان إذا دخل شهر رجب قال: «
  • عقدت كلية الشريعة والدراسات الإسلامية بجامعة الشارقة مؤتمرها الـ15، بعنوان «العملات الافتراضية في الميزان»، بحضور ومباركة صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة رئيس جامعة الشارقة، حفظه الله، فكان
  • ستظل المصرفية الإسلامية تتفيأ ظلال الخلاف الفقهي الرحب، الذي هو سبب التيسير ورفع الحرج؛ لتستمد منه التشريع الواسع لمنتجاتها وهياكلها ورقابتها وتدقيقها، وما يلزمها لتفريع الأحكام الفقهية التي تحتاج إليها المصرفية الإسلامية، بخلاف المصرفية
  • كلما تجدّدت السنون، وعادت ذكرى الإسراء والمعراج المشهورة بـ27 من شهر رجب الحرام، كما يراه كثير من كُتَّاب السيرة؛ ازداد المؤمن تعلقاً بصاحب الذكرى، صلى الله عليه وسلم، لما كان لها من عظيم الأثر على قلبه، عليه الصلاة والسلام، وبركتها على
  • المحنة والمنحة 29 مارس 2019
    قيل في الحكمة المشهورة: «ما من مِحنَة إلا وراءها مِنْحة»، والمعنى أن المحن التي يتعرض لها العبد المؤمن لا تخلو أن تكون منطوية على منحٍ إلهية قد لا تكون ظاهرة في بادئ الأمر، وقد تظهر على أثر المحنة أو تظل خافية حتى يجد أثرها في اليوم الآخر،
  • يعيش الناس هذه الأيام ضجة غير مسبوقة غيرة على السُّنَّة المطهرة عامة والإمام البخاري خاصة، لما سمعوه من كلام غير معروف ولا مألوف، فإن الناس خالفاً عن سالف لا يعرفون عن البخاري إلا أنه إمام أهل الحديث ورأسهم، ولا يعرفون عن السنة إلا أنها
  • العصامية الإسلامية الكريمة تستدعي أن يعتمد المرء على نفسه في أموره كلها، ولا يكون تُكأةً على الآخرين، كما قال الطغرائي (ت 513 هـ): وإنما رجلُ الدنيا وواحدُها * من لا يُعولُ في الدنيا على رجلِ ومثَلُ ذلك عبدالرحمن بن عوف، رضي الله عنه، الذي
  • إلا التَّبِعات 01 مارس 2019
    عبودية المرء لربه سبحانه وجل في علاه؛ هي تشريف عظيم؛ لكونه انتسب نسبة إضافة لهذا المعبود بحق جل شأنه، بينما غيره يعبد الباطل من أصنام وأوثان وشركاء وغيرها من المعبودات الباطلة، حتى ذلك الملحد هو يعبد هواه الذي منعه أن يسلك سبيل العبودية
  • الأخلاق المكتسبة 22 فبراير 2019
    يتمايز الناس في التعامل بينهم بمكارم الأخلاق، وهي محبوبة لكل إنسان، أياً كان دينه أو عرقه أو مكانته، بل هي معيار مكانة الإنسان عند الناس، ولعلها عند الله كذلك إذا كان غرسُها الإيمان بالله ورسوله صلى الله عليه وسلم، كما قال لأشج عبد القيس «
  • للقصة الحقيقية أثرٌ بالغ في التربية السلوكية لقارئها وسامعها؛ فهي تنمِّي العقل وتشحذ الذهن وتؤسس لمنهج سليم وتجدد الذاكرة وتحمل على المحاكاة، وتحُد من الإرادات المنفردة والقرارات الخاطئة أو تمنعها؛ فضلاً عن أنها عذبة القراءة، سهلة الحفظ،
  • ستظل الأُخُوَّة هي الرابطة العالمية للإنسان، تجمَع ما فرقته الديانة أو السياسة أو العنصرية البغيضة أو الطبقية الواهية..، فالكل يعرف أنه أخ للإنسان من حيثُ الجنس والنوع والخاصة والكرامة والشعور بالحاجة لأخيه، والكل ينشد العدل والمساواة
  • الإخاء الإنساني مصطلح قديم بالنوع حادث في الشيوع، فإن الإنسان منذ نشأته الأولى لا يجهل أنه أخ لأخيه الإنسان، فهو من نسل آدم المكون من تراب، ومن نسل نوح أبي البشرية الثاني، فهو كأخيه الإنسان نشأة وجِبلّة وخصائص أياً كان عِرقه أو دينه أو
  • سياسة التسامح 25 يناير 2019
    التسامح دين وسياسة، وحكمة وكياسة، وعقل ورياسة، نعم هو كذلك؛ لأنه يؤلف ويجمع ويقرب ويعين.. وكل ذلك مما ندب إليه شرعنا الحنيف، فهو دين عالمي يريد الله أن يشع نوره في الكون حتى يعرف الناس ربهم ويعبدوه حق عبادته، ولا يكون ذلك إلا بأن ينفتح على
  • فقه التسامح 18 يناير 2019
    التسامح من مبادئ الإسلام العظيمة التي يجب أن تشاع وتذاع ويعرفها الصغار قبل الكبار، والعامة قبل العلماء - لاسيما في هذا الزمن خاصة – لأنه قد تعرض لتشويه مقيت واختطاف مريب من قبل المنتسبين للإسلام، فضلاً عن غيرهم، فكان لا بد أن يعاد تأصيله
  • المبادئ الحاكمة 11 يناير 2019
    «دبي» إمارة متميزة في كل شيء، لا تعنيها النمطية في شيء؛ لأنها تقتل الإبداع، وتمنع تجدد الحياة، وتؤخر تطور الشعوب ونمو البلدان، و«دبي» لم تقف عند حد التميز في الحضارة والرقي والتقدم التقني والسماحة الإسلامية العريقة، حتى تميزت في الحكم الذي
  • العمل الجاد لمصلحة العباد والبلاد فضيلةٌ، وهو أمنية كل إنسان كبير الهمة واسع الأفق ذي قلب كبير، وعقل مستنير، وما كل من تكون هذه صفته تتاح له هذه الأمنية الشريفة، فإذا أتيحت له فإنه يكون رائده ومحرك جذوته، ولا يرضى أن يكون خافتاً باهتاً،
  • التسامح هو منهج الإسلام شريعة، وديدن المسلم سلوكاً، وهو الدليل الملموس على المسلم المتأسي برسول السماحة ونبي الرحمة، سيدنا محمد صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم، فإنه هو الذي عرَّف رسالته بأنها رسالة سمحة، كما روى الإمام أحمد في مسنده من حديث
  • هذا سؤال وجيه وجّه إلينا ممن لا يعرف الإسلام، وحقه أن يسأل وواجبنا أن نجيب ونبين له حال الإنسان في شِرعة الإسلام، فإن التشويش الذي حصل على الإسلام ليس قليلاً، فقد أضحت جلياته خفيات، وكما قالوا: قد تنكر العين ضوء الشمس من رمَدٍ وينكر الفم
  • الفقه والتَّفقُّه 14 ديسمبر 2018
    مما لا خلاف فيه بين الناس أن المعارف والعلوم تتفاوت في الفضل والأهمية والحاجة إليها؛ فليست على وِزانٍ واحد قطعاً، مع أن مجموعها مهم لكل الناس بحيث لو تُرك علم منها لوُجِد خلل في المجتمع، وهو ما يسمى بالواجب الكفائي، فيلزم أن يكون في مجموع
  • حلف الفضول 07 ديسمبر 2018
    حلف الفضول عنوان كبير ومبدأ إنساني سامٍ، فعلته قريش في جاهليتها لنصرة المظلوم وإقامة الحق، ومنع الفوضى التي قد تحدث بين الناس، حينما لا يكون هناك وازع من ضمير أو نظام قوي حامٍ، كما كان من العاص بن وائل حينما ظلم الزَّبيدي ثمن بضاعته التي
  • كلما تجددت المناسبات الوطنية العظيمة تجددت آمال عظيمة في الأمة الإماراتية رئيساً وحكومة وشعباً في أن تستمر هذه المناسبات ليتجدد معها العطاء والرخاء والتقدم الحضاري في مختلف الميادين، وهي الآمال التي ينشدها شيوخنا الأكارم، فقد آلَوا على
  • ذكرى مولد حبيبنا وشفيعنا وهادينا إلى صراط الله العزيز الحميد، سيدنا محمد بن عبدالله، صلوات الله وسلامه عليه، هي ذكرى عزيزة على قلب النبي عليه الصلاة والسلام، فقد كان يخصها بشكر الله تعالى بصيام يوم مولده أسبوعياً، لأن الصيام أصدق تعبير عن
  • يُعنى المسلمون في شهر ربيع الأول بمذاكرة السيرة العطرة والشمائل الفاخرة لسيد الوجود وأشرف كل مولود سيدنا محمد بن عبدالله بن عبدالمطلب، صلى الله وسلم عليه وعلى آله وصحبه؛ «ضعف المناهج التعليمية وانشغال الناس بدنياهم جعلا الكثير منهم لا يعرف
  • مسيرة التسامح 09 نوفمبر 2018
    ستظل دولة الإمارات تحمل راية التسامح خفاقة كعلمها السامق الخفاق في سماء الإنجازات الرائعة والحضارة الراقية؛ لأنها دولة قامت وستظل إن شاء الله تعالى تحمل المعاني الإسلامية والإنسانية، كما كانت عند نشأتها وفي حاضر يومها وغدها، وتخبر القاصي
  • حظيت المرأة في مؤتمر مجمع الفقه الإسلامي 23، المنعقد بالمدينة المنورة في الفترة من 28 إلى 31 نوفمبر، بنصيب كبير من أبحاث المؤتمر ونقاشه وقراراته، في موضوعات: تزويج الصغيرات، وأثر عقد الزوجية على ملكية الزوجين، ومسألة خفاضها، وقد كان بحث
  • الحكيم الذي ذهب 26 أكتوبر 2018
    حدثنا التاريخ القديم عن كثير من حكماء العرب خاصة والمسلمين عامة، وحدثنا التاريخ المعاصر عن حكماء آخرين جاد بهم الزمن في وقت كثر فيه الجهل، وقلَّت فيه الحكمة، وانتشرت فيه الأنانية المفرطة، فدمرت وأهلكت الحرث والنسل. وممن حدثنا التاريخ
  • انعقد مؤتمر الأمانة العامة لدور وهيئات الإفتاء في العالم من 16-18 أكتوبر، بعنوان «التجديد في الفتوى بين النظرية والتطبيق»، بمشاركة وفود من أكثر من 73 دولة من مختلف قارات العالم، أقامته دار الإفتاء المصرية برعاية كريمة من الرئيس المصري
  • البِرُّ والإثم 12 أكتوبر 2018
    روى مسلم وأصحاب السنن - رحمهم الله تعالى جميعاً - من حديث النَّوَّاس بن سَمعان رضي الله عنه، أنه جاء يسأل النبي عليه الصلاة والسلام عن البِر والإثم، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «البر حُسن الخلق، والإثم ما حاك في نفسك، وكرهت أن
  • كعادة دبي، تثب إلى المعالي بما يَسُر السامعين أخبارُها يوماً بعد يوم، بل ساعة بعد ساعة، ويأتي توجيه سمو الشيخ حمدان بن محمد، ولي عهد دبي، حفظه الله تعالى ورعاه، بإقامة أسبوع الاقتصاد الإسلامي على هامش قمة الاقتصاد الإسلامي الرابعة؛ ضمن هذه
  • التواصل الحضاري من ركائز الدعوة الإسلامية، فإنها تقوم على مفهوم المبدأ العام لقول الله تعالى: {يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنْثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا}، فقد بيّنت الآية الكريمة أن
  • التربيةُ والتعليم 21 سبتمبر 2018
    من أولى أولويات الدول الناجحة التربيةُ والتعليم؛ لأنهما حجر الزاوية لتحقيق طموح الدول الراغبة في التقدم والاستقرار والسعادة والبناء الحضاري والمكانة الرائدة بين الدول، فالتربية تنشئ النشأ الصالح لدينه ومجتمعه وبلده ونظامه، والتعليم يفتح
  • حينما يحل العام الهجري علينا معشر المسلمين تتجدد مَعَنا ذكريات الهجرة المباركة، التي يتعين على كل مسلم ومسلمة أن يكون من أهلها، وذلك بأن يهاجر إلى الله ورسوله صلى الله عليه وآله وسلم، بأن يهجر ما نهى الله عنه، ويقبل على ما أمر الله به، كما
  • ورد في الحديث «إن من الناس مفاتيح للخير، مغاليق للشر، وإن من الناس مفاتيح للشر مغاليق للخير، فطوبى لمن جعل الله مفاتيح الخير على يديه، وويل لمن جعل الله مفاتيح الشر على يديه»، ففي هذا الحديث استقراء لأصناف الناس وأنواعهم، وبشارة لمن كان
  • أتم الحجاجُ حجهم هذا اليوم، وقضوا تَفَثهم، ووفَّوا نذورهم، وختموا أركان الإسلام بحج بيت الله الحرام، والوقوف بتلك المشاعر العظام، فحُطَّت خطاياهم، ورجعوا مغفوراً لهم كيوم ولدتهم أمهاتهم، فهنيئاً لهم، وطوبى لهم، ونرجو لهم حسن مآب، وقد عشنا
  • امتنَّ الله علينا بأزمنة فاضلة لنتبتل فيها لربنا سبحانه، فيضاعف لنا فيها الأجر والمثوبة، ومن هذه الأزمنة هذه الأيام التي نوَّه الله تعالى بها أيَّما تنويه، وذلك بالقسم بها، فقال سبحانه: {وَالْفَجْرِ وَلَيَالٍ عَشْرٍ وَالشَّفْعِ وَالْوَتْرِ
  • هذه العبارة الشهيرة التي جرت مجرى الأمثال، فيعرفها الناس كلهم ثقافة، ويُريدونها واقعاً، وقد لا تكاد تجد واقعها إلا في من تغذى بها في صغره، ونهجها في كبره، وتمرّس عليها في مدرسة العدل والحكمة، وذلك ما كان من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد،
  • فتح قنوات التواصل مع الآخر يعد من أهم الأسباب لذهاب الوحشة ودوام الألفة؛ لأن التجافي يولِّد الاستيحاش وسوء الظن، وهذا ما يتعين أن يقوم به المسلمون مع مختلف الديانات حتى يفهموا أننا أمة سلام ووئام، ومحبة واحترام، كما جاء به ديننا الحنيف،
  • اشتُهر على ألسنة الناس حديث: «اطلبوا العلم ولو بالصين، فإن طلب العلم فريضة على كل مسلم»، قال عنه البيهقي في «شعب الإيمان»: هذا حديث متنه مشهور، وإسناده ضعيف، وقد رُوي من أوجه، كلها ضعيف. اهـ. ومعنى كون إسناده ضعيفاً أنه لم يصح إسناداً عن
  • يصرّ بعض الغربيين على أن الإرهاب صناعة إسلامية، وليس ذلك عدلاً في الحكم، ولا صحيحاً في النظر إلى الواقع، ما يقتضي أن يعلم ذلك البعض - وهو كثير من كثير - أن الإسلام هو أول من حارب الإرهاب، ودعا إلى السِّلم، وأمر بالقسط، وجاء بشعار الرحمة،
  • هذه الكلمة الكبيرة لو أنك ــ أيها القارئ الكريم ــ سمعتها من إنسانٍ ما لقلت إن هذا الرجل ذو دين مكين، وإنه معتز بدينه، ومفاخر به الناس أجمعين، وقد يكون دينه دين حق أو باطل، لكنك تعرف أنه صاحب عقيدة ومبدأ، فإذا سمعت مثلها من رجل عظيم وقائد
  • مسائل في الزكاة 06 يوليو 2018
    سرّني كثيراً تساؤل الناس عن أحكام زكاة أموالهم، من ثمار وأنعام، بعد شهر رمضان كما كان فيه؛ لأن ذلك دليل يقظة الناس لأمر دينهم، وعدم اغترارهم بجمع المال من غير أن يؤدوا حقه، وهو دليل أيضاً على استشعارهم حقوق إخوانهم المسلمين الذين كتبه الله
  • تلقى الناس أجمعون خبر تشكيل مجلس الإفتاء بكل أريحية وشكر وامتنان لمجلس الوزراء، رئيساً وحكومة، على هذا التشكيل الذي أتى متجانساً من مختلف الإمارات، ممن عرفوا بالعلم والفضل والعطاء والوسطية، وممن لهم مكانة ومُكنة علمية واجتماعية، وبرئاسة
  • مَنَّ الله تعالى علينا بصيام شهر رمضان، فله الحمد والمِنَّة على فضله وتوفيقه وعونه، فقد كان شهراً مفعماً بالخيرات، تنقَّل فيه المؤمنون الموفقون بين أفنان الطاعات والقربات؛ صياماً وقياماً وزكاة وصدقة وتلاوة للقرآن، وتنزهاً عن المعاصي،
  • معايدات 15 يونيو 2018
    تقبّل الله منا ومنكم أيها المسلمون صيامكم وقيامكم وصالح أعمالكم، وأعادكم إلى أمثاله بالخير والبركة والعفو والعافية. هكذا نعايد بعضنا في هذا اليوم، الجميل المبارك؛ فهو يوم الزينة، ويوم ذكر الله وشكره على نعمة إتمام النعمة، وكمال المِنَّة
  • كلما جاء التاسع عشر من شهر رمضان نتذكر ويتذكر معنا كل خيّري الدنيا ذلكم الرجل العظيم الذي اختاره الله تعالى لجواره في ذلكم اليوم المبارك، ويتذكرون مآثره التي ينوء بها الحصر، فتركها ليعيش بها حياً بين الأجيال المتعاقبة، وكما قال المتنبي:
  • من أسرار الصوم 01 يونيو 2018
    لم يمتحنا الله تعالى بالعبادات والتشريعات المختلفة ليتعبنا في التكاليف من غير أن يكون سر ذلك عائداً علينا بالنفع العميم والخير الجسيم، وكما قال بعضهم: لم يمتحنَّا بما تعيا العقول به حرصا علينا فلم نرتب ولم نهمِ «ولا ريب أن كل العبادات
  • احترام التخصص 25 مايو 2018
    مما اتفق عليه عقلاء البشر أن التخصصات العلمية محترمة، فلا يقبلون من غير المتخصص في فن أن يتصدّر لتقرير أو إفتاء أو تأليف أو توجيه في غير فنه؛ لما في ذلك من الجناية على العلم، وفتنة الناس وتضليلهم، ثم ليكون هو نفسه مصوناً عند غيره فلا
  • حلَّ علينا شهر رمضان المبارك، بعد أن انتظرناه بفارغ الصبر وكامل التطلع، لأنه الشهر الذي يمنحنا الفرصة الكبيرة للعودة إلى الحياة التي نتمناها لنعيش بها سعداء مع ربنا سبحانه ومع أنفسنا ومع غيرنا؛ مع ربنا سبحانه بالإقبال عليه بنفس راضية،
  • كان هذا عنوان الدورة الخامسة والأربعين لمؤتمر وزراء خارجية دول منظمة التعاون الإسلامي، الذي عقد في «داكا» عاصمة بنغلاديش من 19-20 شعبان 1439هـ الموافق 5-6 مايو الجاري، وقد كان موفقاً أيما توفيق لاختيار هذا العنوان، ليكون منهج عملِ منظمة
  • الهيئات الشرعية في المصارف والبنوك والشركات المالية، التي تمارس في نشاطها كلاً أو جزءاً المصرفية الإسلامية، هي اللبنة الأولى للمصرفية الإسلامية، فهي التي أنشأتها، وهي التي تعد منتجاتها وعقودها، وهي التي تراقب تطبيقها، وهي المعنية بحوكمتها،
  • عقد منتدى فقه الاقتصاد الإسلامي دورته الرابعة بعنوان الابتكار والسعادة في نمط الحياة الإسلامي - رؤية استشرافية، وهو العنوان الذي يترجم عن برنامج دولة الإمارات ودبي خاصة، في استشراف المستقبل، الذي بدأ برنامجاً وأصبح واقعاً، وسيصير أنموذجاً
  • جاء في حديث أسامة بن زيد، رضي الله عنه، أنه سأل رسول الله، صلى الله عليه وسلم، قائلاً: يا رسول الله، لم أرك تصوم من شهر من الشهور ما تصوم من شعبان؟ قال: «ذلك شهر يغفل الناس عنه بين رجب ورمضان، وهو شهر ترفع فيه الأعمال إلى رب العالمين، فأحب
  • عندما توجَّع مواطن بعفوية تامة من الوضع المعيشي الذي يعيشه، وأفاد بأنه يبث هموم كثير من أمثاله؛ لم يكن يتوقع أن صوته يبلغ المدى، فقد أسمع المعتصم ولبى نداءه، إذ لم تمض سويعات حتى سُدت حاجاته، وتحركت الحكومة من قمة هرمها لتعالج الوضع الذي
  • للإعلام رسالة وطنية وقومية أساسية في الحياة الاجتماعية، فلا يستغني أي مجتمع عنه، فهو أحد ركائزه؛ لأنه الذي يوصل حاجة الفرد والمجتمع لمن بيده الحل والعقد، وهو الذي يثقف الناس إن كان هادفاً، أو يفسدهم إذا كان فاشلاً، وهو الذي يُشيع الأمن أو
  • جميل أن تكون هناك مواسم تجدّد الوفاء والولاء والمحبة والبر والطاعة للوالدين، لما لهما من عظيم الحق وكبير الإحسان، وقد صُنعت هذه المناسبات لمّا وُجد الجفاء والعقوق والتنكر من الأولاد لمن لهم الحق الأكبر في هذه الحياة بعد حق الله تعالى في
  • بسم الله الرحمن الرحيم قدَّر الله تعالى لعباده أشهراً حُرُماً، جعل فيها مزايا وفضائل لا توجد في غيرها، وهي الأشهر التي نوَّه الله تعالى بفضلها في كتابه العزيز بقوله سبحانه: ﴿إِنَّ عِدَّةَ الشُّهُورِ عِنْدَ اللَّهِ اثْنَا عَشَرَ شَهْراً فِي
  • القيم المشتركة 16 مارس 2018
    تشترك الإنسانية جمعاء في قِيَم عظيمة تخدم الإنسان أياً كان عِرقُه أو دينه، وتَعُدها من الثوابت التي لا تتغير بتغير الزمان أو المكان، وذلك كالصدق والكرم والإيثار والشجاعة والنجدة والوفاء والحلم والرحمة والمحبة.. في مقابل كراهيتها لأضداد هذه
  • لم يكن الضمير الإنساني في زمن مّا أكثر موتاً منه الآن؛ فقد كان يوجد فيه رمق حياةٍ أحياناً لبعض حوادث وكوارث العالم، لاسيما الحوادث البعيدة عن العالم الإسلامي، إذ كان يشجب ويندد وينكر ولا يقر.. مما يوحي للظالم الغاشم بشيءٍ من الرهبة وإعادة
  • من وهبوا حياتهم لنفع الناس فحقُّهم أن يُذكروا، ومن الواجب أن يُشكروا، ومن الخير أن يؤتسَى بهم في أقوالهم وأفعالهم. والناس في هذا الباب أصناف وأجناس، فمنهم من ينفع فرداً أو فردين، ومنهم من ينفع جماعة، ومنهم من ينفع شعباً، ومنهم من ينفع أمة،
  • سيظل طلب الحلال بغية المسلمين الذين يبلغون نحو 23% من بني الإنسان، لأن الإسلام تعبدهم به كسباً وأكلاً وشرباً وتداوياً ولبساً وبيعاً وشراءً وغير ذلك، لما فيه من خيري الدنيا والآخرة. أما الدنيا فبطيب العيش وسعادة الحياة، وطيب القلب وطهارته،
  • لم يكن حديث سمو الشيخ عبدالله بن زايد رئيس مجلس التعليم والموارد البشرية وزير الخارجية والتعاون الدولي، أمام القمة الحكومية السادسة، أمس الأول؛ لم يكن مفاجئاً لما يطمح إليه وتخطط له الدولة من قفزات عالية في مجال التعليم؛ لأنه نابع من معدنه
  • ستظل العملات الرقمية - التي هي حديث الساعة وشغل الناس الشاغل - ستظل بين مد وجزر حتى يحصحص الحق فيها، ولعله بعد أمد طويل، ويبقى دور معرفة الحكم الشرعي بشأنها حائراً بين مانع ومبيح، إلا أن كفة المنع هي التي ينبغي أن ترجح ــ على الأقل حتى
  • داء التطرّف وعلاجه 02 فبراير 2018
    لقد كان التطرف ولايزال هو الداء العُضال للأمم والشعوب والديانات المختلفة، وهو ناشئ عن انحراف في السلوك الإنساني، حيث ينزع المتطرف إلى العدوان لإعجابه بنفسه واحتقاره غيره وعدم الإنصاف من نفسه، ومثل هذا السلوك يقتضي أن تكون له معالجة شمولية
  • أصيب شعب الإمارات بصدمة مُرَّة نتيجة الحريق الذي شبَّ في منزل عائلة مواطنة في «رول ضدنا» بدبا الفجيرة، وراح ضحيته سبعة أطفال اختناقاً نتيجة استنشاق الدخان الكثيف والأبخرة الناتجة عن الحريق الذي شب في منزلهم، وهم نائمون، وهو لاشك قضاء وقدر،
  • سيظل المسجد الأقصى بكل أبعاده الجغرافية همَّ المسلمين الأول في مسيرة حياتهم العُمُرية، فهم يعلمون أنه قبلتهم الأولى، ومسرى نبيهم المصطفى صلى الله عليه وسلم، وأنه ثاني مسجدين بنيا على وجه الأرض بعد المسجد الحرام بأربعين عاماً كما ورد، وإليه
  • الخير اسم عام لكل معروف يحبه الله تعالى، وقد قرن الله تعالى الخير بجميع أصناف العبادة كما في قوله سبحانه: ﴿يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا ارْكَعُوا وَاسْجُدُوا وَاعْبُدُوا رَبَّكُمْ وَافْعَلُوا الْخَيْرَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ﴾، ليدل على
  • الشكر الجميل 05 يناير 2018
    معدن الشكر نفيس، فلا يشكر إلا ذو خلق نبيل وأصل أصيل، وهم في الأمة قليل، والأقل منه أن يكون من الأكفاء، والقادة الفضلاء، فإن العادة البشرية جرت على التنافس بين الأقران، فقد يطغى على حقوق الإخوان، فإذا رأيتَ حاكماً عادلاً وشاعراً بزلاً،
  • استشراف المستقبل يعني النظر لقادم الزمن بتفاؤل، والعمل على إصلاحه بما يُستطاع فعله من حسن تدبير، ودقة تخطيط، سواء في ذلك مستقبل المرء عند ربه بالعمل صالحاً، أو بمستقبله في دنياه التي أمره الله أن لا ينسى المرء نصيبه منها، فقد استعمره ربه
  • اللغة العربية لساننا المبين، وهويتنا المجيدة، وأسلوب ديننا العظيم، ومنهج شريعتنا الخالدة، وتراث أسلافنا العريقين، ومستقبل أبنائنا، وعزّ شعوبنا، وفوق ذلك كله هي لغة كتاب ربنا سبحانه، وسنة نبينا صلى الله وسلم وبارك عليه وعلى آله. هذه اللغة
  • عقد منتدى تعزيز السلم في المجتمعات المسلمة دورته الرابعة في العاصمة أبوظبي، تحت عنوان «السِّلم العالمي والخوف من الإسلام قطع الطريق أمام التطرف»، وقد كان منتدى ناجحاً وباهراً بأطروحاته الواضحة ونقاشاته المستفيضة، بسبب النوعية المختارة لهذا
  • ماذا يعني نقل سفارة الولايات المتحدة الأميركية لدى الكيان الصهيوني المحتل والغاصب في عرف القانون الدولي، من تل أبيب - المحتلة - إلى عاصمة ومدينة إسلامية مقدسة، نراها نحن المسلمين حرماً ثالثاً، وإليها نشد رحالنا تعبداً إن استطعنا إلى ذلك
  • تتجدد ذكريات الأحداث العظام بتجدد الزمان وتكرر الأيام والليالي، فما من زمن إلا فيه حدث عظيم، قد يكون ذلكم الحدث معلوماً بالدقة تواتراً، وقد يكون ظنياً، والحدث العظيم المشهور بين الناس في هذا التاريخ هو بروز سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم
  • رحمة الشريعة 24 نوفمبر 2017
    الشريعة الإسلامية التي جاء بها رسول السلام، سيدنا محمد صلى الله وسلم وبارك عليه، هي شريعة رحمة وهداية ونور ورعاية، عبّر عنها من شرعها وبعث بها سيد خلقه بقوله سبحانه: {وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا رَحْمَةً لِلْعَالَمِينَ}، بأسلوب الحصر والقصر
  • جميل أن يخصص 16 نوفمبر تشرين الثاني من كل عام يوماً عالمياً للتسامح، لإقامة تفاعلية عالمية تنشد التسامح بين الناس، فإن التسامح يعني لين الجانب والقول، وبسط الوجه وغض الطرف عن الزلات، والحلم عن الإساءات، والعفو عن الناس...، ولا ريب أن هذه
  • أفنان الكتب 10 نوفمبر 2017
    توصف الحدائق ذوات الأفنان المختلفة بأنها بهجة النظر ومُسلِّية الكدر وشارحة للصدور، كما وصفها الله تعالى بقوله «حَدَائِقَ ذَاتَ بَهْجَةٍ»، فيؤمها الزوار يبتغون منها فسحة ومتعة، ويرجعون من عندها بنشاط متجدد، غير أن هناك حدائق قد تكون أكثر
  • تفعيل الوقف 03 نوفمبر 2017
    لايزال الوقف فاعلاً أساسياً في تنمية المجتمعات شعائرياً ومعيشياً وعلمياً وصحياً وبيئياً وغير ذلك، يحمل على ذلك الوازع الديني والإنساني في قلب المسلم؛ بحب الخير ومحبة الناس والبيئة، فكان المسلمون بهذا الوازع سباقين إليه متنافسين فيه؛ كلٌّ
  • ذلكم هو عنوان مؤتمر الأمانة العامة لدور وهيئات الإفتاء في العالم، الذي عقد في القاهرة في 17-19 من الشهر الجاري، برعاية الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي وتنظيم دار الإفتاء المصرية. وقد كان مؤتمراً عالمياً في مشاركيه، وعلمياً في مواضيعه،
  • تحدي القراءة 20 أكتوبر 2017
    تعارف الناس على أن التحدي يكون في ساحات النزال والمغالبة الجسدية، من مصارعات وبطولات ورياضة بدنية وسباق ورماية وفروسية، وغير ذلك مما يكون الرهان فيه على إثبات الذات وقهر الآخر، وهذا أمر حسن لتحقيق معنى التنافس وإثبات الكفاءات النافعة، فقد
  • يحتفل العالم بيوم المعلم احتفال تكريم وتقدير لمن ينشِّئُ الأجيال، ويبني المستقبل، ويجعل الإنسان بالمستوى اللائق بتكريم الله تعالى له، فقد كان العلم مناط تكريمه، وسبب تميزه في الأرض المستخلَف فيها، حتى على الملائكة الأكرمين، فالعالَم يعرف
  • الأمة العربية كان وصفها الأساس قبل الإسلام «أمّة أُمِّيَّة» أي لا تقرأ ولا تكتب، وكان وصف الله تعالى لنبيه عليه الصلاة والسلام بهذا الوصف في حقه خاصة صفة كمال؛ لأنه يتلقى الوحي عن الله ويبلغه عباده، فما عليه إلا البلاغ، ولو كان يقرأ ويكتب
  • سيظل الحديث عن حقوق كبار السن حديثاً ذا شجون، فالكل يحب أن يُسهم في خدمتهم وتقديم العون لهم، والكل يحبهم ويقدر لهم منزلتهم الاجتماعية لما أسهموا من بناء لبِنات المجتمعات الأولى، وما عانوه في حياتهم التي كانت بسيطة وكادحة، وقد كانت الدولة
  • يتجدّد العام الهجري، وتتجدّد معه ذكريات عظيمة في الإسلام؛ إنها ذكريات هجرة الحبيب المصطفى، صلى الله عليه وسلم، من بلده حرم الله الآمن، وما كان عن فراقه راغباً، ولا لحرمه قالياً، ولكن لا سبيل إلى البقاء في دار صده أهله عن أن يبلغ رسالات ربه
  • الأمة التي تزرع العلم في حقول الأفكار القابلة للزراعة، لابد أن تخضرَّ أوراق هذه الزراعة وتثمر تلك البساتين ذوات الأفنان المختلفة، ثم تحصد ثماراً يانعة مختلفة الألوان والنكهات، فتغتني الأمة من حقولها، ولعلها تصدّر فائض الثمار لغيرها من بني