أمل المنشاوي

شريط الاخبار:

أمل المنشاوي

كاتبة

أرشيف الكاتب

  • النوافذ الجديدة 19 نوفمبر 2021
    لا أملك يا أملي مهما حاولت سوى قلبي.. لا أملك إلا كلماتٍ تبقى تعبيراً عن حبّي. تعذّب بحبها وكتب لها أشعاره هذه، وتتبّع أخبارها واكتفى بالأمنيات، وأخذت هي ما كتبه فيها وأعطته لصديقاتها يقرأنه ويتعجبن كيف لكل هذا الحب ألّا يُحَس ولا يحرك صخر
  • الصباحات المسروقة 12 نوفمبر 2021
    الهموم... العدو الأعظم للحياة وأكثر ما يهدر العمر.. تسرق أيامنا واحداً تلو الآخر، وتحفر آهات مكتومة على جباهنا، وتثقل كواهلنا وتطبعنا بشكلها وتلبسنا رداءها، وتطفئ بريق العيون والضحكات. نسلّمها طواعية مفاتيح أرواحنا وصباحاتنا بقبولها، فنكمل
  • ارفع هنا علماً 04 نوفمبر 2021
    «اكتب اسمك أولاً، وعرف التاريخ من تكون، ودعه ينتظر حتى ترسم ملامح وجهك على صفحته، ليظل محفوراً في القلوب، هنا فوق تراب الصحراء اسكب ماءً وازرع نخلاً وعمّر بيتاً ولا تأبه للمتخاذلين»، «أنا الحياة، أفتح ذراع الأمل كل صبح للمخلصين، وأشد على
  • أنصافٌ مبعثرةٌ 29 أكتوبر 2021
    نلتقيهم بين حينٍ وآخر، تتآلف أرواحنا معهم، نرى صورنا في عيونهم، تتشابه ملامحنا وطباعنا بهم، نحب أوقاتنا بجوارهم، ونشاركهم بهجة الأشياء والضحكات والألوان. بطريقة ما نشعر بأنهم أجزاءٌ من كيميائنا، ولديهم الرؤى والأمنيات والأوجاع نفسها، نتكئ
  • ذاك محمدٌ 21 أكتوبر 2021
    أشفقَ كثيراً على من لم يختلِ بالله يوماً ولو لحظات، أشفق على من يختزل الإحساس به والشعور بعظمته فقط في فرض صوم أو صلاة أو زكاة. أَشفقَ على من لم يرَ الله في كونٍ فسيح يقبل الاختلاف والتناقض والأضداد، ويُعلي من قيم الحق والصدق والإخاء.
  • وجع الاقتراب 14 أكتوبر 2021
    تماماً كوجع البعد، الاقتراب الشديد أيضاً موجع، حتى ولو بدافع الحب أو الخوف أو الحماية.. فلا ضير أبداً من مسافة في أي علاقة مهما كان عمقها. أدْوَم العلاقات عُمراً أكثرها اعتدالاً، لكننا لا ندرك ذلك إلا بعد أن يجهدنا الصدّ من أخ يرفض حماية،
  • دبي 07 أكتوبر 2021
    كعادتها لا تعرف هزيمة ولا تعترف بالفشل، ولا يحوي قاموسها كلمة «مستحيل»، تُجدد مع كل أزمة نفسها وشبابها وعطاءها لشعبها وللعالم في صمت، فتخرج من الأزمات قوية عفية عصية على الكسر، وقادرة على الاستمرار. تُعرض عمن يتجاهل قدرها وقيمتها، وتكيل له
  • الطوفان 30 سبتمبر 2021
    كنا نتقاسم الخبز الطازج، وأطباق الحلوى، ونتبادل السؤال والهدايا على بساطتها ونتشارك الفرح والدموع. كنا نشرع أبوابنا أوقات الصيف ونلعب معاً ونتبادل الضحكات والقفشات ونسهر حتى يضج بنا الليل. كانت الأعياد مناسبات عظيمة لتجديد الود وتأكيد
  • قل شيئاً مبهجاً 23 سبتمبر 2021
    قل شيئاً مبهجاً، فمعشر النساء تلوّن أيامهن الكلمات، وتسعدهن الكلمات، وترفع ثقتهن بأنفسهن كلمات، ويقتلهن التجاهل وكثرة اللوم وانتقاص القدر وهي أيضاً كلمات. قل شيئاً مبهجاً يغيّر طعم الملل، من تكرار المهام اليومية، ويعين على تنوعها وتشعّبها
  • صورنا المنقوصة 16 سبتمبر 2021
    نلهث دوماً خلف الكمال ننفض كل صباح حلم الأمس لنبدأ آخر جديداً، ننظر إلى حياتنا كل يوم لنفتش في جوانبها عن نواقص الصورة دون أن ندري أن الثمن هو أعمار وأوقات خالية من البهجة والسكينة والرضا. نريد عملاً مميزاً وحباً متأججاً وزواجاً مستقراً..
  • الرحيل 09 سبتمبر 2021
    ترحل أرواحنا أحياناً عن مكان ونحن فيه، وعن أناس ونحن معهم وبينهم، وهو أقسى أنواع الرحيل، حين تغادر الروح بينما الجسد باقٍ يأكل ويتحرك ويتنفس ويعيش دون حياة. الرحيل ليس مغادرة المكان فهذا أسهله على الإطلاق، بينما المؤلم والموجع رحيل النفس