د. علاء جراد - الإمارات اليوم

د. علاء جراد

شريط الاخبار:

د. علاء جراد

أرشيف الكاتب

  • هل تعرف شخصاً في محيط أسرتك أو أصدقائك يدرس بالخارج؟ الإجابة بكل تأكيد نعم، وإن لم يكن في دائرة علاقاتك المباشرة فسيكون في دائرة المقربين منك، فهناك مئات الآلاف يسافرون كل عام لدول أجنبية للدراسة أو التدريب، وتأتي على رأس القائمة الولايات
  • في مختلف دول العالم يتعرض أطفال للإساءة بصفة مستمرة، وهناك أنواع من الإساءات والانتهاكات تترك جروحاً وندوباً نفسية لا تندمل مع مرور الزمن، بل تكون نتيجتها إما إنساناً محطماً ومريضاً نفسياً أو بقايا إنسان، وإما أن تنتج مجرماً أو إرهابياً.
  • لا يمر يوم أو ربما ساعة دون أن يأخذ الإنسان قراراً، سواء قرارات متكررة مثل شرب الشاي أو القهوة، أو سلوك طريق ما أو مشاهدة أي قناة، وانتهاءً بالقرارات الاستراتيجية المتعلقة بالوظيفة أو الحياة الأسرية أو المشروعات الكبيرة، بالطبع من الرائع
  • في بعض الأحيان قد نحاول حل مشكلة ما، لكن يأتي الحل بمشكلة جديدة أو يؤدي إلى تعقيد الوضع القائم وتفاقم الأزمة، وكما نقول يزداد الطين بلة. وهناك الكثير من الدروس والعبر في التاريخ، ومنها موضوع تأثير الكوبرا، وتعود القصة لفترة الاحتلال
  • يقضي الإنسان تقريباً ثلث وقته في العمل، وثلثه في النوم، وثلثه في بقية الأنشطة، وقد يقضي البعض أكثر من ثلث وقتهم في العمل، وبالتالي فإن ما يحدث في العمل يؤثر في الثلثين الآخرين، فإذا كان الشخص سعيداً في عمله، ويشعر بالراحة النفسية فيه
  • التحدي الفلسفي 05 نوفمبر 2018
    تناول مقال الأسبوع الماضي قليلاً من الفلسفة، وكيف أنها موجودة في حياتنا اليومية وأنّ كلاً منا لديه نظرته وفلسفته الخاصة لمختلف الأمور، ولكن التحدي الأكبر في الفلسفة هو فهم ثلاثة مصطلحات أساسية قد يؤدي فهمها إلى حل الكثير من مشكلاتنا في
  • قليل من الفلسفة 29 أكتوبر 2018
    كثيراً ما يطلق البعض لفظ فلسفة على نقاشات معينة، أو يصفون شخصاً بأنه فيلسوف، سواء على المحمل الإيجابي أي أنه حكيم ومتمكن من اللغة ومطلع، أو على المحمل السلبي بأنه كثير الكلام والسفسطة، وأنه «يتفلسف» أو يحاول أن يبدو بمظهر العارف ببواطن
  • معضلة الخبرة 22 أكتوبر 2018
    يبذل الكثير من طلاب الجامعات مجهوداً حقيقياً في اكتساب العلم، والالتزام بحضور دروسهم، وتسليم المشروعات والأبحاث المكلفين بها في موعدها، بانتظار اليوم الموعود ليتخرّجوا في الجامعة، ويلتحقوا بوظيفة أحلامهم، أو يبدأوا مشروعاً خاصاً بهم، ولكن
  • فلسفة السمك 17 أكتوبر 2018
    كان الاستشاري جون كريستينسن من الزوار الدائمين لأحد أسواق السمك في سياتل في الولايات المتحدة، ليس لشراء السمك، بل للاستمتاع بجو المرح الذي يضفيه الباعة هناك، حيث يتبادلون قذف السمك على بعضهم بعضاً، ولا يتوقفون عن إطلاق النكات، كما يعرفون
  • منهجية «برنس 2» 08 أكتوبر 2018
    تناول المقال السابق إدارة المشروعات وأسباب نجاحها وفشلها، وكان أحد أسباب الفشل هو عدم التطبيق الفعال لمنهجيات الإدارة المجربة، التي تنظم العمل في مختلف مراحل المشروع، هناك العديد من المنهجيات، منها منهجيات ذات هيكلية مركبة وتحتوي على نظام
  • دائماً ما يتم تعريف الإدارة بأنها علم وفن، ويعرّفها قاموس إدارة الأعمال بأنها عملية تنظيم وتنسيق المهام لتحقيق أهداف محددة، وتشمل وظائف التخطيط والتنظيم والتوجيه والرقابة، ويمكن إضافة المتابعة والحوكمة، وتحتاج كل وظيفة من الوظائف المشار
  • يقول نيلسون مانديلا إن التعليم هو السلاح الأقوى الذي يمكنك استخدامه لتغيير العالم، فالتعليم هو ما يرقى بالإنسان للقمة، ويساعده على تغيير حياته وحياة الآخرين، وخدمة مجتمعه والارتقاء بالإنسانية. ولولا التعليم لما اكتشف العلماء العظام العلاج
  • نار الغيرة 17 سبتمبر 2018
    أول جريمة سجلها التاريخ وهي قتل قابيل لأخيه هابيل كانت بسبب الغيرة، وقبلها تسببت غيرة إبليس وحسده في طرد آدم من الجنة، ولاتزال الغيرة هي الوقود المغذي للكثير من الجرائم بمختلف أنواعها، خصوصاً الغيرة بين الزوجين، وهناك صور عدة للغيرة،
  • تزخر ذاكرة البحث العلمي بالتجارب التي أرست أسس الكثير من النظريات، وساعدت الإنسان على سبر أغوار ذاته، وفهم ما الذي يحركه ويحفزه، وقد استغرق العلماء والباحثون عقوداً كثيرة ليساعدونا على اكتشاف أنفسنا، حتى نستطيع العيش بصورة أفضل، فنرتقي
  • الوجبة القاتلة 03 سبتمبر 2018
    عريس في شهر العسل لقي حتفه نتيجة تسمم غذائي، وفي فندق تتربع النجوم الخمس بمدخله، ومطاعم عالمية لا يصلح زيت القلي فيها للاستخدام الحيواني بحسب دراسة متخصصة، وخلال الشهر الماضي اكتشفت سلسلة من المطاعم العالمية الشهيرة وجود آثار «براز»
  • أنانية الأهل 27 أغسطس 2018
    على الرغم من اهتمامي الأكبر بالكتابة في مجال إدارة الجودة والتعلّم، لكن كثيراً ما أجدني مشدوداً لقضايا اجتماعية تؤثر في حياتنا بالمجتمع العربي، نظراً لارتباطها بإرث ثقافي ثقيل يتوارثه الأبناء، ثم الأحفاد تلو الأحفاد. بطبيعة الحال فإن
  • يوجد عدد كبير من أطر ونظريات الجودة والتميز والإدارة بصفة عامة، ويبقى القاسم المشترك بين كل تلك النظريات هو التحسين المستمر، ويجمع كل خبراء الجودة منذ نشأتها على هذا المفهوم محركاً رئيساً للتطبيق الفاعل لأي نموذج للجودة، ومن دون الاهتمام
  • مع تطوّر التقنيات الحديثة وظهور مفاهيم لم يكن الإنسان يتخيلها، تعاظمت الحاجة لمزيد من التعلم الفعال سواء على مستوى الأفراد أو المؤسسات أو حتى الحكومات، وهناك الآن حاجة ماسة لأن يُطوّر متخذو القرار وقادة الصناعة والخدمات ومديرو الشركات
  • مبادئ ديمنج 06 أغسطس 2018
    لم تحظَ نظرية في الإدارة الحديثة بالاهتمام الذي حظيت به نظرية إدوارد ديمنج، الأب الروحي لإدارة الجودة الشاملة، وقد ولد ديمنج عام 1900، وتوفي عام 1993، وهو مهندس أميركي حصل على الدكتوراه في الرياضيات والفيزياء، بجانب الكثير من درجات
  • تعلم الآلة 30 يوليو 2018
    تعلم الآلة هو فرع من فروع الذكاء الاصطناعي، ويعتمد على تحليل كم هائل من البيانات في وقت قياسي، ومن ثم يمكن ربط ذلك بعمليات اتخاذ القرار والتنبؤ بالمستقبل، حيث يقوم الكمبيوتر بتحليل كم هائل يعجز الإنسان بالطرق العادية عن تحليله ومن خلال
  • لديّ اقتراح 23 يوليو 2018
    التعلم المؤسسي هو محور نجاح أي مؤسسة، وعامل رئيس في بقاء المؤسسات ونجاتها، فالمؤسسات التي لا تتعلم بالسرعة المطلوبة تموت تدريجياً وتختفي، ولو طالت المدة التي تسبق موتها. وقد أجمع علماء الإدارة على أهمية التعلم المؤسسي لنجاح المؤسسات،
  • لن يحبك كل الناس! 16 يوليو 2018
    من الرائع أن يكون الإنسان محبوباً من الناس، خصوصاً عندما يقترن الحب بالاحترام والتقدير، ويحتاج الإنسان إلى أن يُحِب ويُحَب، لكن ليس بالضرورة أن يحبك كل الناس، مهما كنت كريماً سيرى البعض أنك بخيل، ومهما كنت ناجحاً سيرى البعض أنك فشلت في
  • التعلم التحويلي 09 يوليو 2018
    سيظل العالم مديناً للكثير من العلماء والمفكرين والباحثين، الذين كرّسوا حياتهم ليقدموا إلى البشرية العلوم والاختراعات والابتكارات التي غيّرت حياة ملايين البشر عبر العصور، وسيظل هؤلاء خالدين بأعمالهم، وبما قدموه للبشرية، ولو كان مجرد تعريف
  • توجد كثير من العادات الشخصية التي لها تأثيرات سلبية جسيمة في الشخص، سواء من حيث علاقته بالآخرين أو من حيث تقدمه ونجاحه في العمل، بل وفي الحياة الأسرية. ومن ضمن هذه العادات كثرة الكلام، فالبعض ربما دون أن يدرك عبارة عن «ماكينة كلام»، حيث
  • اللوم الهدّام 25 يونيو 2018
    من الآفات المنتشرة في الكثير من المجتمعات ثقافة اللوم، ويعني اللوم توجيه النقد المباشر أو غير المباشر، وتحميل المسؤولية لشخص نتيجة خطأ قام به، وقد يأخذ اللوم أقصى درجات النقد، وقد يمتد لدرجة الإهانة والانتقاص من قدر الإنسان، وهو آفة مدمرة،
  • من التحديات الكبيرة التي تواجه العالم العربي، القدرة على تجديد الخطاب الديني ليواكب المستجدات المتسارعة، فكل يوم يأتي العلم بالجديد، وتُنشر اكتشافات لا حصر لها، لكن الخطاب الديني واللغة والمفردات التي يتكلم بها رجال الدين لم تواكب أبداً
  • بالنسبة للكثير من المؤسسات والدول التي تأخذ بأسباب التكنولوجيا وتسعى للتطوير المستمر، لم تعد بيئة العمل كما كانت منذ 20 عاماً، بل لم تعد كما كانت منذ ثلاثة أعوام، ولن تكون كما كانت نهائياً، فقد ساعدت التقنيات الحديثة وأساليب العمل التي لم
  • كل يوم تثبت لنا تجارب الحياة والأبحاث أيضاً أن تماسك العائلة وحُب أفرادها لبعضهم بعضاً المظلة التي تحمي الإنسان من نوائب الدهر ومن الاكتئاب وكل أمراض العصر، ولا شك أن رضا الله عزّ وجلّ هو الأسمى وفيه راحة البال والسعادة الخالصة، في حين أن
  • سلاح الشائعات 28 مايو 2018
    من أخطر الأسلحة وأكثرها تدميراً سلاح الشائعات، سواء في وقت الحرب أو في وقت السلم، ففي أوقات الحروب يمكن أن تؤثر الشائعات في الروح المعنوية للجيوش، وقد تسهم بشكل مباشر في الهزيمة، أما في أوقات السلم فقد تُكدر الشائعات السلم العام وتضعف
  • يخطط أحد البنوك بإنجلترا لأتمتة 80% من الوظائف والاستغناء عن 10 آلاف موظف بحلول عام 2020، مثال واحد من آلاف الأمثلة التي تعكس العصر الذي نعيشه وما سيكون عليه المستقبل، وقد قامت الكثير من الفنادق بالفعل بأتمتة 50% من عملياتها، ويحدث ذلك
  • من أهم الممكنات في إنجاز المهام ونجاح المؤسسات العمل ضمن فريق، والتعاون بين أفراد الفريق، حيث يكمل الأعضاء بعضهم بعضاً، وتتم الاستفادة من المهارات الفردية، وبالتالي فإنه بلغة الإدارة الحديثة فإن «1+1 لا يساوي 2، بل يساوي 3»، أي أن طاقة
  • يوجد شبه إجماع، على كل المستويات في الوطن العربي، أن التعليم هو مفتاح النهوض واللحاق بركب الأمم المتقدمة، وفيه الحل الجذري لكل مشكلاتنا الاقتصادية والاجتماعية، بل والأمنية، ولكن تظل هناك هوة سحيقة لا قرار لها بين الخطاب الإعلامي والتنفيذ
  • منقول = مسروق 30 أبريل 2018
    الكثير منا مُحب للخير ويرغب في نقل تجاربه للآخرين، كما يحاول البعض مشاركة المعلومات التي يرونها قيّمة أو الأقوال المأثورة أو فقرات من مقالات أو أبحاث أعجبتهم، وكان ذلك في غاية الصعوبة قبل اختراع الإنترنت، ومن بعده قنوات التواصل العديدة،
  • آفة التسويف 23 أبريل 2018
    من أخطر الآفات التي تعوق نجاح وتقدم الإنسان، التسويف، ويعني تأجيل الأعمال إلى أوقات لاحقة، ويلجأ الإنسان إلى التسويف هروباً من القلق المصاحب لتنفيذ المهام، ويؤدي ذلك إلى نتائج عكسية وضياع فرص على الإنسان، حيث لا يتم إنجاز المهام أو اتخاذ
  • هل تتذكر تاريخ ميلاد جميع أبنائك وتشاركهم الاحتفال بهذا اليوم ولو بصورة بسيطة؟ هل تعرف أصدقاءهم؟ من هم أصدقاؤهم المقربون؟ من هم معلموهم المفضلون؟ ما أكلاتهم المفضلة؟ من هم قدوتهم؟ هل يستمعون كثيراً للأغاني؟ من يحبون من المطربين؟ هل يتبعون
  • عندما أطلع على معايير الجودة في التعليم بقطاعاته لا أجدها صعبة، ولا يحتاج تطبيقها إلى معجزة أو إمكانيات غير عادية، لقد نهضت دول لم نكن نسمع عنها في ما يخص جودة التعليم، ولديها القليل من الإمكانيات، كما أن لديها تحديات سياسية وجغرافية
  • الجودة أو الإتقان تعني التحسين أو التجويد أو بلوغ درجة عالية من النوعية في المنتج أو الخدمة، وقد عرَّفت منظمة الـ«آيزو» الجودة بأنها مجموعة الخصائص في المنتج أو الخدمة المؤثرة في قدرة ذلك المنتج أو تلك الخدمة على تلبية مجموعة من الاحتياجات
  • العش الفارغ 26 مارس 2018
    الحب والزواج وتكوين أسرة سعيدة وأبناء ناجحون هي أمنية يتفق عليها غالبية البشر، ويكدح الأب والأم ليلاً ونهاراً لتأسيس وبناء العش الجميل الذي يوفر لطيورهما الصغيرة الدفء والأمن والأمان، والملجأ الدافئ الذي يليق بهم، ولا يألون جهداً في مد ذلك
  • مريــــــم 19 مارس 2018
    مريم فتاة مصرية مثقفة متفوقة لم تحتفل بعيد ميلادها العشرين بعد، كانت على وشك الانتهاء من دراسة بكالوريوس الهندسة في بريطانيا، مليئة بالأمل والطموح، توفيت هذه الزهرة الجميلة والبريئة منذ أيام على أثر ضرب مبرح من 10 سيدات في مكان عام في قلب
  • شهادة حياتك 12 مارس 2018
    في محاضرة للعلامة الدكتور وسيم السيسي تحدّث فيها عن أهمية التعليم ودوره في نهضة الأمم، استعرض تجربة الهند وماليزيا، حيث رصد نهرو ومهاتير محمد ما يقارب الـ50% من ميزانية الدولة للتعليم، وعندما تم انتقاد ذلك بأن الهند دولة فقيرة، قال نهرو: «
  • 84 دولاراً تكفي 05 مارس 2018
    أرقام صادمة تنشرها منظمة الأغذية العالمية، فهناك 795 مليون شخص في العالم يعانون من نقص التغذية، أي أن واحداً، من بين كل ستة أشخاص، لا يحصل على الغذاء الكافي ليمارس حياته بصورة صحية ومنتجة. ويشكّل الجوع وسوء التغذية الخطر الأول الذي يهدد
  • الجودة في المدارس 26 فبراير 2018
    تناول مقال الأسبوع الماضي ركناً محورياً من أركان الجودة في التعليم، وهو المعلم، وترتكز جودة التعليم على جودة المعلم، وجودة المناهج الدراسية، وجودة البنية التحتية أو بيئة التعلم (المدرسة)، والحديث هنا عن التعليم المدرسي، أي لا يشمل التعليم
  • «بكرهك يا ميس» 19 فبراير 2018
    إن مهنة التدريس من أنبل وأرقى المهن، وذلك لما للمعلم من تأثير غير محدود في الطلاب، ويمكن أن يكون ذلك التأثير إيجابياً أو سلبياً، وفي كلتا الحالتين قد يمتد ذلك التأثير طوال العمر، لذلك لا عجب في وصف أمير الشعراء أحمد شوقي: «قف للمعلم وفِّه
  • هل يوجد أهم من حياة الإنسان وصحته؟ إن صحة الإنسان لها الأولوية على التعليم وعلى فرص العمل وكل الأولويات الأخرى، لأن الإنسان المريض لن يقوى على الإنتاج، ولن يستطيع أن يفكر جيداً، وقديماً قالوا «العقل السليم في الجسم السليم»، وحتى تكون هناك
  • لابد أننا سمعنا المقولة الشائعة «البقاء للأصلح»، وهناك مقولة أخرى هي «البقاء للأقوى»، لكن يبدو أن البقاء الحقيقي هو حليف من يتعلم أسرع، ويطبق ما تعلمه بما يعود عليه بالنفع وعلى من حوله، ينطبق ذلك على الأفراد والمؤسسات والحكومات، إن التعلم
  • تناول مقالي يوم 9 أكتوبر 2017 أهمية المواصفات في حياتنا وفي تسهيل التجارة بين الدول، ورفع جودة الحياة بصفة عامة، ويقترب عدد مواصفات الأيزو من 38 ألف مواصفة بخلاف المواصفات الصادرة عن جهات متخخصة مثل الاتحاد الدولي للاتصالات ومؤسسة
  • من نحن وماذا نريد 08 يناير 2018
    أفكار كثيرة متشابهة ومتداخلة تتراقص في ذهني، وتزيد من حيرتي في انتقاء الكلمات حول موضوع حيوي لكل إنسان، بل قد يكون موضوع بقاء، لم أدرِ ماذا أسميه، هل الهوية، أم الجانب الروحي، أم الصحة النفسية، أم الارتباط بالجذور وعدم الانسلاخ والبعد عنها
  • الأمل 01 يناير 2018
    اليوم هو الأول من عام 2018، ويرتبط العام الجديد دائماً بالأمل، فالجميع يتمنى أن يكون العام المقبل أفضل من العام الماضي، وفي كل عام نضيف إلى مكاسبنا، وكذلك إلى خسائرنا سواء كانت مكاسب أو خسائر مادية أو معنوية، أو خسائر في أشخاص كنا نعتبرهم
  • العناد المُدَمِر 25 ديسمبر 2017
    أشكر جميع القراء الذين تفاعلوا مع المقال السابق عن موضوع الطلاق، وقد شاركوني بمزيد من الأسباب التي تؤدي للطلاق، وأود أن أوضح أنه يصعب التعامل مع تلك القضية من منظور هل نؤيدها أم لا، لأن كل حالة لها ظروفها وملابساتها، لكن فهم الأسباب
  • أنتِ طالق 18 ديسمبر 2017
    كلمتان كافيتان لتدمير أسرة وإصابة الأبناء بتشوّهات نفسية ووجدانية يصعب علاجها، حيث تتركان رواسب نفسية لا تنتهي، وفي حالات قليلة جداً قد يكون الطلاق هو الحل الأمثل، ولكن الغالب أنه بداية لمشكلات طويلة الأجل، من خلال بحث في الكثير من
  • إلا قليلاً منهم 11 ديسمبر 2017
    يوماً بعد يوم تزداد حياتنا تعقيداً وتحديات لم يسبق لها مثيل لأسباب عدة أهمها البعد عن المولى عز وجل، وكذلك التراخي في الالتزام بالقيم الحقيقية التي كانت تجعل لحياتنا معنى وقيمة وأهمها الترابط الأسري والعطف والتراحم والعناية بالآخرين، لقد
  • دمتم طيبين 04 ديسمبر 2017
    الطيبة من شيم الإنسان النقي، سليم القلب والفطرة، وهي صفة لمن يحب الخير ويفعله، وتستخدم كلمة الطيبة في كل شيء جميل، فالنفس الطيبة هي النفس الراضية والقانعة بما قسم الله عز وجل، والكلمة الطيبة هي الكلمة الحسنة، التي تسر الخاطر، وتشرح النفس،
  • بحسب موقع «إنترناشيونال لاونج»، تقدر نسبة المغتربين حول العالم بـ230 مليون نسمة، وأعتقد أن هذا الرقم قد يكون أكبر بكثير، حيث لا يتم إحصاء دقيق لكل المغتربين، ويعتبر هذا المجتمع خامس أكبر دولة افتراضية في العالم، ولاشك في أن هذا المجتمع
  • ثقافة الاختلاف 20 نوفمبر 2017
    لقد خلق الله عز وجل الإنسان، وميّزه عن سائر المخلوقات، ومما ميز الله به الإنسان تفرد كل شخص عن الآخر، فكل إنسان يعتبر مختلفاً بقدر اختلاف بصمات أنامله، فلا يوجد شخصان يتفقان في كل شيء، فالاختلاف سمة الحياة، وعلينا أن نتكيف معه ونحترمه،
  • مستقبل الجودة 13 نوفمبر 2017
    احتفل الكثير من الدول والمؤسسات، يوم الخميس الماضي، باليوم العالمي للجودة، وهو يوم خصصته الأمم المتحدة لتسليط الضوء على أهمية الجودة (النوعية) في حياتنا، سواء الجودة في المنتجات أو الخدمات أو جودة سياسات وإجراءات العمل، ويتم الاحتفال بهذا
  • العمل عبادة 06 نوفمبر 2017
    يعتبر العمل قيمة في حد ذاته، فالعمل يعطي قيمة للإنسان ويساعده على إضافة قيمة لحياته وحياة الآخرين، وقد خلق الله، عز وجل، الإنسان من أجل العبادة وعمارة الأرض، وسواء كان العمل في وظيفة أو عمل حر ففي كل الحالات يسهم العمل الحقيقي في تحسين
  • البيوت الدافئة 30 أكتوبر 2017
    في مدينة جميلة صغيرة تقع على الحدود بين بلجيكا وألمانيا، وعلى أطراف الغابة تنتشر بيوت أغلب جدرانها من الزجاج، ويمكن للزائر والمتجوّل في شوارع هذه المدينة مساءً، أن يلمس دفئاً غير عادي في هذه البيوت من دون أن يدخلها، ويمكن أن يرى الشخص وهو
  • الخيط الرفيع 23 أكتوبر 2017
    يسعى الإنسان دائماً للأفضل ويحاول تحقيق الكثير في وقت قليل والاستمتاع بما أتيح له من وسائل وإمكانات، ولكن يظل دائماً في حالة من الشك وأحياناً انعدام الرؤية والتردّد، وتختلف درجات التردّد والشك من شخص لآخر. والسؤال الدائم الذي يراود هؤلاء
  • يعتبر البحث العلمي في عالمنا العربي أمراً ثانوياً مرتبطاً فقط بمؤسسات التعليم العالي، وتحديداً بالجامعات الحكومية في أغلب الأحوال، حيث إن الجامعات الخاصة لا تولي اهتماماً لموضوع البحث العلمي، لأنه بحسب منظورها لا يدر دخلاً مباشراً،
  • تخيّل لو أن كل دولة قامت بإنتاج بضائع ومنتجات بمواصفات خاصة بها فقط ولا توجد أي مواصفات عالمية متفق عليها بين الدول وبعضها بعضاً، فمثلاً لم يكن هناك مقاس لأوراق الطباعة اسمه A4، وبالتالي ستحتاج كل دولة إلى طابعات خاصة بها تقبل فقط مقاس
  • يوجد ما يزيد على خمسة ملايين طالب وافد من مختلف دول العالم يدرسون في الولايات المتحدة، منهم نسبة كبيرة من الطلاب العرب، وهناك مئات الآلاف في أستراليا ونيوزيلاندا وكندا وبريطانيا وكوريا الجنوبية واليابان والصين، فما الذي تقدمه جامعات الغرب
  • تناول المقال السابق الصراع بين الضمير والأخلاق لدى الإنسان، مع الذكاء المتنامي لدى الآلة في المستقبل القريب جداً، ويبدو أن الموضوع في حاجة إلى اهتمام جاد وفوري من جانبنا في الوطن العربي، إن لم يكن بالاشتراك في صنع الحدث، فعلى الأقل في فهم
  • الذكاء أم الضمير 18 سبتمبر 2017
    يحمل لنا كل يوم أنباء جديدة عن التكنولوجيا وتطوراتها المتسارعة التي أصبحت تعصى على الفهم، وشيئاً فشيئاً تتحكم في حياتنا اليومية ومستقبلنا بطريقة يصعب معها القيام بخطوة للوراء أو حتى تغيير الاتجاه، فقد تعود الناس على ترك حياتهم ملك وسائل
  • الأم تصنع الأمم 11 سبتمبر 2017
    «يظل الرجل طفلاً حتى إذا ماتت أمه شاخ فجأة»، مقولة خالدة لنابليون بونابرت، تعكس أن الأم هي حياتنا وهي من يمنحنا الإحساس بالطمأنينة والراحة، مهما قيل ومهما كتب فلا أظن أن أحداً قد يفي الأم حقها أو يستطيع أن يستوعب ويتفهم المعاناة والمشقة
  • ثالث المستحيلات 04 سبتمبر 2017
    تعتبر حاجة الإنسان إلى الآخرين أمراً طبيعياً، وبحسب العلوم الاجتماعية فالإنسان العادي يميل لأن ينتمي إلى مجموعة أو مجتمع معين، كما يسعى دائماً لأن يحب ويحَب ويكوّن صداقات تمتد لأجل طويل، فالصداقة أحد أركان حياتنا، ويمكن أن تلعب دوراً
  • لا أحد ينكر أهمية التدريب والتعلم لتطوير مهارات ومعارف القوى البشرية، ولكن للأسف فإن خدمات التدريب والتعلم تعيش في فوضى كاملة دون رقيب أو منظم في دول كثيرة، فهناك الكثير ممن لا يجدون عملاً، فالأسهل لهم دائماً افتتاح مكتب تدريب بمثابة «دكان
  • عزيزتي روحي 21 أغسطس 2017
    «عزيزتي روحي، هذه هي آخر ليلة لك في هذه الدنيا، وغداً تصبحين حرة طليقة كملاك في السماء، لقد أتعبتنا هذه الدنيا، ولم نعد نستطيع العيش فيها»! جزء من رسالة تركها رجل يخاطب فيها روحه قبل الانتحار، حيث قرر هو وزوجته مغادرة هذا العالم، وقاما
  • ساعة «باربي» 14 أغسطس 2017
    هناك الكثير من الآفات المجتمعية، التي تؤثر سلباً في حياتنا، وتعيقنا عن الاستمرار والتقدم، ومن أسوأ تلك الآفات، الحكم على الآخرين دون علم، ودون أدنى فكرة عنهم وعن حياتهم، والمتابع لأي «بوست» على وسائل التواصل، سيجد أن معظم الناس لديها أحكام
  • نشأ بيل ماكدرموت Bill McDermott في أسرة متوسطة الحال في لونج آيلاند بالولايات المتحدة، ومنذ سنواته الأولى لم يَخْبُ طموحه أو حلمه بالفوز، ولم تعقه ظروف أسرته عن الحلم، وككثير من الأطفال كان مضطراً للعمل منذ المرحلة الابتدائية، فبدأ بتوزيع
  • الحل والحيلة 31 يوليو 2017
    نظراً إلى طبيعة عملي في الاستشارات والتقييم، فقد اطلعت على تجارب الكثير من المؤسسات التي لديها مشكلات ولديها أيضاً حلول واضحة لتلك المشكلات، وقد تكون هذه الحلول غير مكلفة بالمرة، بل سهلة التطبيق لكن لا تُطبق، فلماذا لا تُطبق؟ كيف يمكن
  • المبادئ المرنة 24 يوليو 2017
    «هذه مبادئي، لكن إن لم تعجبك فلدي غيرها»، مقولة شهيرة للكاتب والممثل الكوميدي الأميركي الساخر، جروتشو ماركس، يطبقها الكثير من الساسة والأشخاص، على اختلاف طبقاتهم، أي أنه يمكن تفصيل المبادئ بحسب المقاس، وبحسب المتلقي، وللأسف الشديد يبدو أن
  • تناول المقال السابق أهمية إنترنت «الأشياء»، وطبيعة الحياة في ظل الثورة الرقمية، وعلى الرغم من عدم استيعاب هذه التقنية بعد أو حتى فهم أبجدياتها، فقد ظهرت تقنية أحدث وأعقد، هي إنترنت «كل الأشياء» أو Internet of Everything، وهي أشمل من
  • أين أشيائي 10 يوليو 2017
    هل تمنيت يوماً أن «ترن» على الريموت كنترول لتعرف أين مكانه حين تنسى أين وضعته مثل ما تفعل مع الموبايل؟ هل تقضي الكثير من الوقت في البحث عن أشيائك ولا تجدها؟ إنها أمور بسيطة ويمكن تعويضها عندما نفقد غرضاً بسيطاً، لكن ماذا لو كان هذا الشيء
  • اقتصاد الخبراء 03 يوليو 2017
    لدى كل منا قصة قد تملأ كتاباً أو أكثر، سواء على الصعيد الشخصي أو الاجتماعي أو المهني، قد تكون قصة نجاح، وقد تكون قصة فشل، وفي كلتا الحالتين هناك دروس وعبر يمكن أن يستفيد منها الكثيرون، ليس هذا فقط، بل إن الكثير قد يدفع بعض المال مقابل
  • مي تايم 19 يونيو 2017
    كما نلاحظ، فإن ضغوط الحياة تزداد يوماً بعد يوم، وينشغل الذهن بالكثير من المشكلات والهموم، وقد نستغرق في التفكير والانشغال بالحياة اليومية والرزق طوال الليل والنهار حتى تنتقل تلك الهموم إلى نومنا فنحلم بتلك المشكلات والضغوط. وفي الغالب لا
  • يكثر الزخم الإعلامي عن الاهتمام بالعملاء (الزبائن)، وأنه لابد من معاملتهم معاملة جيدة، وتوجد في معظم الشركات إدارات وأقسام لخدمة العملاء، وكذلك للشكاوى، لكن في كثير من الأحيان لا يحصل العميل على الخدمة المتوقعة، ولا يلقى العناية الكافية،
  • الجاهزية للعمل 05 يونيو 2017
    إحدى المشكلات التنموية والاجتماعية، التي تمتد آثارها إلى أبعاد أخرى كثيرة، هي مشكلة البطالة، وهي نوعان، بطالة مباشرة، أي أن الأفراد لا يجدون فرص عمل، وبطالة غير مباشرة، أو كما يطلق عليها «بطالة مُقنّعة»، أي وجود أشخاص في وظائف يتلقون رواتب
  • يؤثر نظام التعليم وجودته في حياتنا، ليس فقط من حيث المحتوى التعليمي الذي يحصل عليه الإنسان، ولكن من حيث طرق التعلم وحل المشكلات، إن أسلوب التعليم الفعال هو الذي يسمح للطلاب باستكشاف ومعرفة مهاراتهم وقدراتهم وزيادة معارفهم وصقل قدراتهم
  • قتل الوقت 22 مايو 2017
    ما الوقت؟ هل يمكن تعريف الوقت؟ يعتبر الوقت أحد أهم المقاييس في تاريخ البشرية، بل قد يكون أولها منذ خلق الإنسان، ويمكن التفكير في الوقت باعتباره هبة من المولى للإنسان، وهي هبة محددة، فلكل منا أجل مسمى من قبل أن يولد، منا من يحسن الاستفادة
  • يمكن تعريف الثروة الوطنية لأي دولة بأنها مجموع القوى المنتجة في هذه الدولة، ولاشك أن العنصر البشري هو أحد أهم عناصر تلك الثروة. الكثير من المجتمعات تعطي أولوية وتركيز على الشباب، وذلك أمر طبيعي وفي غاية الأهمية، لكن أيضاً هناك دور لا يقل
  • ينطوي العمل في جميع القطاعات على الكثير من المفاوضات والقرارات، ويعد الوقت عنصراً مهماً من عناصر النجاح وتحقيق الأهداف، لكن للأسف كثير من المؤسسات والأفراد لا يقدرون هذا العنصر المهم والمحوري، ويهدرونه دائماً بسبب عدم الشفافية والمماطلة في
  • آفة التباهي 01 مايو 2017
    من الطبيعي أن يهدف الإنسان إلى الأفضل، وأن يحسّن من وضعه المادي والاجتماعي، وأن يستمتع بما حباه الله به من نِعم كثيرة، لكن ليس من الطبيعي أن يكون محور اهتمام الإنسان هو صورته أمام الآخرين، وكيف يبدو، وماذا يقول الناس عنه، وكيف تبدو صورته
  • الحياة قصيرة 24 أبريل 2017
    الحياة حلوة وقد تكون رائعة لمن يتعامل بإحسان، ويحرص على أن يعيشها كما أراد خالقنا، لكن للأسف الحياة قصيرة جداً، بل أقصر مما نتخيل، ومن المهم أن يتذكر الإنسان ذلك دائماً حتى لا يضيع وقته في ما لا يفيد، ويترك القليل من الوقت لإضافة قيمة إلى
  • فكر مرة أخرى 17 أبريل 2017
    كثيراً ما تسيطر علينا فكرة أو أفكار أو توجهات معينة، وفي أغلب الأحيان فإن تفكيرنا يقودنا ويؤثر في القرارات التي نتخذها والتصرفات التي نقوم بها وهذا شيء طبيعي جداً، فأفعالنا ما هي إلا نتاج أفكارنا ومعتقداتنا، لكن ماذا لو كانت أفكارنا خطأ،
  • ثقافة الدمج 10 أبريل 2017
    يعد مفهوم الدمج أو Inclusion من المفاهيم الأساسية في علم الاجتماع والتربية بصفة خاصة وبقية العلوم الاجتماعية بصفة عامة، فالدمج في الشركات والمؤسسات قد يعني إشراك الموظفين الأقل خبرة أو حديثي التخرج مع أقرانهم ذوي الخبرة، وقد يعني إشراك
  • محل ثقة 03 أبريل 2017
    لو سألتك من الشخص الذي تثق به فمن سيتبادر إلى ذهنك من دون تفكير؟ بالتأكيد إنه من المريح أن يكون هناك شخص أو أكثر تثق بهم، لكن لماذا نثق بشخص بعينه دون آخر؟ هل بسبب سمات شخصيته؟ هل من خلال خبراتنا السابقة مع هذا الشخص؟ هل تظل هذه الثقة
  • كثيراً ما نسمع مصطلح السلوك التنظيمي، خصوصاًُ في المجال الأكاديمي، وربما لم يسمع عنه الكثير منا، إلا أن هذا الموضوع أهم الموضوعات في علم الإدارة، ويمسّ كل إنسان يعمل، أياً كان حجم ونوع المؤسسة التي يعمل فيها، سواء بها عدد قليل من الموظفين
  • العلاقة بين المديرين والموظفين غالباً ما تكون محل شد وجذب، وفي بعض المؤسسات تبقى العلاقة دائماً من منظور «نحن» «وهم»، فلا توجد روح الفريق الحقيقية، بل قد لا تتوافر أدنى درجات الاحترام، ولحسن الحظ هذه ليست الحالة في كل المؤسسات، ولكن يظهر
  • تعتبر نظرية عالمي التربية «روزينتال وجاكاوسبون»Rosenthal and Jacobson من أهم النظريات في علم التربية وأساليب التعلم، وخلاصة تجاربهما أن الطلاب يتأثرون سلباً أو إيجاباً بتوقعات المعلمين منهم، فلو أن المعلم كانت لديه قناعة بأن طالباً أو
  • بداية أود أن أشكر كل القراء الأعزاء الذين أرسلوا بتعليقاتهم حول مقال «الأشياء الصغيرة»، وقد استوحيت مقال اليوم من أحد هذه التعليقات، حيث قد يحتاج الإنسان في أوقات معينة لمجرد كلمات، شريطة أن تكون تلك الكلمات صادقة ونابعة من القلب، فقد
  • الأشياء الصغيرة 27 فبراير 2017
    من النادر، إن لم يكن من المستحيل، أن يوجد إنسان بلا مشكلات أو هموم، فالمشكلات هي ملح الحياة، ويمكن أن نتعلم منها الكثير، وبالتالي نحسّن من ظروف معيشتنا، ولأن الإنسان كائن اجتماعي فإنه يؤثر ويتأثر بالآخرين، بل إننا أحياناً نتأثر بالآخرين
  • توَقّف عن التصفح 20 فبراير 2017
    أصبح الكثير منا يعاني قلة الوقت، وعدم القدرة على إنهاء المهام التي ينبغي إنهاؤها في الوقت المحدد، وقد أدى ذلك إلى الشعور بالضغط وقلة الحيلة، وربما يؤدي إلى الاكتئاب، وقد يعاني الكثير منا الاكتئاب من دون أن يدري ومن دون أن ينبهه الآخرون.
  • تمكين الشركاء 13 فبراير 2017
    يتناول مقال اليوم مفهوم تمكين الشركاء، وذلك استكمالاً للحديث حول مبدأ التمكين 360 درجة، والشركاء هم مؤسسات أو أفراد يسهمون في تحقيق أهداف المؤسسة، ففي القطاع الخاص مثلاً تعتبر البنوك شريكة لشركتي فيزا وماستر، حيث تصدر بطاقات الخصم وبطاقات
  • تمكين العملاء 06 فبراير 2017
    تمكين العملاء أو المتعاملين أو الزبائن، هو البعد الثاني من مفهوم التمكين 360 درجة، الذي تحدثت عنه في مقال الأسبوع الماضي، ويقصد بتمكين العملاء إشراكهم ومنحهم الأدوات اللازمة للحصول على الخدمة بطرق فعالة تحقق لهم قيمة مضافة، كأن يتمكن
  • نحو تمكين 360 درجة 30 يناير 2017
    يعتبر برنامج دبي للأداء الحكومي المتميز منارة للتميز الحكومي في المنطقة، حيث كان الأول من نوعه في القطاع الحكومي، وقد ألهم الكثير من المؤسسات والأفراد تبني مفاهيم الجودة والتميز والاستثمار في القوى البشرية، وقد أتيحت لي الفرصة التحدث في
  • العملة الرديئة 23 يناير 2017
    يوجد في علم الاقتصاد قانون شهير باسم السير «توماس جريشام»، وزير مالية بريطانيا في القرن الـ16، يتلخص القانون في أن العملة الرديئة تطرد العملة الجيدة من السوق، الشخص الذي كان خبير «تنمية بشرية» أصبح خبيراً في «التميز المؤسسي»، ثم خبيراً في
  • الخرز الأحمر 16 يناير 2017
    تدريب عملي بسيط أحرص على تطبيقه خلال البرامج التدريبية، حيث يقوم المشاركون بتحديد ثلاثة أشياء يرغبون بإيقافها في بيئة عملهم، أي يرغبون بأن تختفي هذه الأشياء، سواء كانت ممارسات أو سياسات أو إجراءات، والغالب أن جميع المشاركين يتفقون على
  • يتناول مقال اليوم المحور الثالث والأخير في مواصفة ومنظومة «المستثمرون في الموارد البشرية الشابة»، التي أطلقتها الحكومة الأسكتلندية في عام 2014 لاستقطاب وتطوير والمحافظة على الموارد البشرية الشابة في المؤسسات، وقد أثبتت الدراسات التي قامت
  • يتناول مقال اليوم المحور الثاني من مواصفة «الاستثمار في الشباب» دعم وتطوير الموارد البشرية الشابة، ويرتكز هذا المحور على ثلاثة أركان (معايير)، يتناول الركن الأول «التهيئة للعمل» كيفية تهيئة الموظفين الشباب للالتحاق ببيئة العمل، فهذا الأمر
  • نكمل الحديث اليوم عن المحور الأول للاستثمار في الشباب من منظور مواصفة المستثمرين في الموارد البشرية الشابة، وهو «جذب وتوظيف الشباب»، ولجذب واستقطاب الشباب للعمل بأي مؤسسة لابد من أن تكون لدى المؤسسة استراتيجية واضحة، فالنية وحدها لا تكفي،