د. علاء جراد

شريط الاخبار:

د. علاء جراد

أرشيف الكاتب

  • قاعدة الـ 10% 11 أكتوبر 2021
    يعتبر العمل بالتدريس، خصوصاً في الجامعات فرصة كبيرة للتعلم، فبقدر ما يتعلم الطلاب يمكن للمعلمين أيضاً أن يتعلموا الكثير من طلابهم، خصوصاً إذا اقترن التعلم بالتفكر والربط مع الخبرات والتجارب السابقة. أتيحت لي الفرصة للقاء أحد طلابي الذي
  • لا شك أن أغلبنا يدوّن الملاحظات، سواء أثناء العمل أو القراءة أو حتى من أجل التسوق، والطلاب يحتاجون بشدة لتدوين الملاحظات أثناء المذاكرة، بل إننا إن لم نسجل الأشياء التي نرغب في القيام بها في الوقت والتاريخ المحددين فسننساها. للأسف في معظم
  • تحدثت في مقال الأسبوع الماضي عن مسؤوليات الأفراد تجاه أنفسهم ومجتمعاتهم، وقبل الحديث عن التوقعات من المؤسسات والحكومات، أود أن أشير إلى بُعد مهم مسؤول عنه الأفراد، هو التراحم والمودة وتقدير الظروف التي يمر بها الآخرون، حيث فقد الكثير من
  • بحسب مؤشر مراقبة اللغة الدولي GLM، فإن أكثر الكلمات استخداماً في عام 2020 كانت «كوفيد»، وبالطبع ستكون النتيجة نفسها في عام 2021، مع المفردات ذات الصلة مثل فيروس «كورونا» والتطعيم، إلخ، ويبدو أن العالم كان في ترقب طوال العامين الماضيين
  • أنواع الأمية 13 سبتمبر 2021
    احتفل العالم يوم الثامن من سبتمبر على استحياء باليوم الدولي لمحو الأمية، الذي أعلنته منظمة الأمم المتحدة عام 1966، وقبلها قامت منظمة «اليونسكو» بجهود عام 1946، ولم يتضح أثرها حتى الآن، وبحسب المنظمة فإن محو الأمية عامل أساسي لتحقيق التنمية
  • فقط 8% من البشر يتمكنون من تحقيق أهدافهم ويتغلبون على التحديات التي تواجههم، ما بالك بطفل تم إلقاؤه في الشارع بعمر يومين، هذا ما حدث للطفل (فريدي) الذي تم التخلي عنه، وتم تبنيه عندما كان يبلغ من العمر يومين من قبل ناثان فيجرز، عامل الصيانة
  • شهد الأسبوع الماضي حالة من الجدل الإعلامي والكثير من اللغط حول واقعتين منفصلتين، أو فقاعتين، الفقاعة الأولى هي خبر عما يسمى «مؤشر دافوس العالمي لجودة التعليم»، الذي يضع تصنيف 140 دولة، وينسب للمنتدى الاقتصادي العالمي، وقد بالغ البعض في جلد
  • استكمالاً للحديث عن العادات التي قد تدمّر المخ، ذلك العضو الذي لا نفكر أو نهتم به كثيراً، حيث يشعر الجميع بالقلق بشأن صحتهم ومظهرهم، ولكن هل نهتم بالعضو الأكثر حيوية الذي يتحكم في أجسامنا؟ الإجابة هي لا بحسب موقع Pharmiweb المتخصص
  • هل لديك فكرة عن عدد خلايا مخ الإنسان؟ عددها 86 مليار خلية، ويعتبر المخ هو الجزء الأهم في الجسم البشري، لأنه المسؤول عن الجهاز العصبي والتفكير واتخاذ القرارات، ويقوم بالتحكم في كل ما نقوم به، وقد حفظه المولى عز وجل في مكان أمين محاط بجمجمة
  • تناول المقال السابق الوظائف التي ستختفي بسبب سيطرة التكنولوجيا على الكثير من المجالات، ولكن في الوقت نفسه ستظل هناك العديد من الوظائف التي لا غنى عنها، منها مدرّسو المرحلة الابتدائية ورياض الأطفال، كذلك جانب كبير من وظائف التمريض، في حين
  • لم يكن أحد ليتخيل السرعة التي تتطوّر بها التكنولوجيا وتطغى على حياتنا كل يوم، وربما ظن البعض أنهم بمأمن من التكنولوجيا، ولكن يبدو أن التطوّر سينال الجميع وبسرعة كبيرة جداً، على الأقل في البلدان المستقرة سياسياً واقتصادياً، وليس في البلدان
  • نشر موقع Inc.com دراسة مفادها أن 8% فقط من البشر يحققون أهدافهم، وبالطبع فهناك أسباب عدة لعدم تمكن الإنسان من تحقيق هدفه في الحياة، خصوصاً في المسار الوظيفي أو مسار الأعمال، أحد أهم تلك الأسباب هو عدم تعلم مهارات وسلوكيات يتسلح بها الإنسان
  • اليوغا ليست الحل 19 يوليو 2021
    استلهمت فكرة هذا المقال من حوار مع صديقي الأستاذ الدكتور طارق وهدان، المستشار الثقافي السابق لجمهورية مصر العربية في الإمارات العربية المتحدة، إذ يتجه البعض إلى الإغراق في ممارسة اليوغا أو «الميديتيشن»، عندما يشعر بفراغ نفسي وخواء وجداني،
  • إن من أهم مصادر ضغوطنا النفسية وقلقنا في الحياة هو عدم رضانا عن أنفسنا، أو محاولتنا أن نعيش حياة أخرى غير حياتنا، أو أن ننشغل كثيراً بكيفية تفكير الناس فينا، بل إن كثيراً من تصرفاتنا تكون مدفوعة بالخوف من كلام الناس، فهذا الأب يغالي في مهر
  • نختتم اليوم بآخر نوعين من أنواع الشخصيات، وهما المغامر وكوده التعريفي ISFP، والمبدع وكوده التعريفي ISTP . كلتا الشخصيتين ضمن المجموعة الانطوائية، ومع ذلك تتميز شخصية المغامر بتقديرها للجمال، وبالقدرة على التغيير في وقت قصير، وقد يصعب
  • هذا هو المقال قبل الأخير في سلسلة أنواع الشخصيات، حيث نصل إلى المجموعة الرابعة، وبها أربعة أنواع من الشخصيات، نستعرض نوعين منهما، شخصية المسلي وشخصية رائد الأعمال، الكود التعريفي لشخصية المسلي هو ESFP وهو شخصية عفوية، تهتم كثيراً بالغناء
  • يتناول مقال اليوم النوعين الآخرَين في المجموعة الثالثة من أنواع الشخصيات الـ16، وهما المدافع واللوجستي، المدافع (كود ISFJ)، هو حام مخلص، ولا يتوقف عن الدفاع عن ذويه وأصدقائه، وربما لا نقابل هذا النوع كثيراً، ولكن الحقيقة أنهم كثر، ويصلون
  • رحل عن عالمنا، يوم التاسع من يونيو الجاري، صاحب نظرية التفكير الإبداعي، وصاحب قبعات التفكير الست، التي سلطتُ عليها الضوء في هذا العمود، يوم الأول من ديسمبر عام 2020. رحل بهدوء في جزيرة مالطا، التي يعد دي بونو أيقونة من أيقوناتها، نعاه رئيس
  • يتناول مقال اليوم المجموعة الثالثة من أنواع الشخصيات الـ16، وهي مجموعة المنظمين، وتشمل أربعة أنواع، هي: القنصل، والتنفيذي، والمتابع، واللوجيستي. الشخصية الأولى، وهي القنصل، والكود الخاص بها هو ESFJ، هي من أكثر الشخصيات شعبية، حيث تبلغ نسبة
  • نكمل اليوم الحديث عن النوعين الآخرين في مجموعة الدبلوماسيين، وهما الوسيط والمحامي، شخصية الوسيط (كود INFP) شخصية هادئة، محافظة وخجولة إلى حد ما، دائماً ينظر أصحابها إلى الجانب الإيجابي لدى الناس، أحياناً يساء فهم مشاعرهم، وهم يشكلون 4% من
  • تناول المقالان الماضيان المجموعة الأولى من الشخصيات، وفقاً لاختبار «مايرز وبريجز»، ونبدأ اليوم تسليط الضوء على المجموعة الثانية، ويطلق عليها مجموعة الدبلوماسيين، وبها أربعة أنماط من الشخصيات، وهي: المناضل، والبطل، والوسيط، والمحامي. تتميز
  • يتناول مقال اليوم النوعين الباقيين من أنماط شخصية المجموعة الأولى، وهي مجموعة المحللين، ونبدأ بشخصية «المنطقي» والتي تأخذ الكود INTP طبقاً لاختبار قياس الشخصيات «مايرز أند بريجز»، إذ إن الشخص المنطقي انطوائي، يستمتع بحدس عالٍ، يقضي وقتاً
  • استكمالاً للحديث عن معرفة الشخصية، يستعرض هذا المقال والمقالات المقبلة، أربع مجموعات من الشخصية وفقاً لاختبار أنواع الشخصيات، الذي أسسته كاترين بريجز، وأمها إيزابيل مايرز، عام 1917، والذي تم تنقيحه بالاعتماد على أبحاث كارل يونج، التي نشرت
  • يقول سقراط: «إن معرفتك بنفسك هي بداية الحكمة»، ويقول آدم سميث: «إن أول شيء يجب أن تعرفه هو نفسك، لأنك إذا عرفت نفسك يمكنك النظر لأفعالك بموضوعية كمراقب محايد». إن معظم مشكلاتنا في الحياة، والسبب الرئيس في الإخفاقات التي قد يعيشها الكثير
  • تصنيف جديد للبشر 26 أبريل 2021
    تختلف درجة التسامح ودمج الأجناس والعرقيات في النسيج المجتمعي من دولة إلى أخرى، وقد كانت الصورة قاتمة وفي منتهى السوء، القرن الماضي، في دول مثل الولايات المتحدة وجنوب إفريقيا بخصوص معاملة السود وعدم الاختلاط بهم، وقد قدمت هوليوود الكثير من
  • يلعب المسار المهني دوراً محورياً في حياتنا جميعاً، سواء كان وظيفة تقليدية أو عملاً حراً أو حرفة، وفي بداية المسيرة المهنية لا تكون هناك خيارات كثيرة أمامنا، فنكون مثل الممثل المبتدئ نقبل بأي دور يعرض علينا، وتسير بنا الحياة فيبدأ البعض في
  • أشكر جميع القراء الذين تفاعلوا مع مقال الأسبوع الماضي، وقد وصلني الكثير من الأسئلة عن «الخواجة عبدالقادر» وأين عاش ومن هو، لذلك أحببت أن أشارككم المتعة الفكرية والروحية التي عشتها خلال الشهور الماضية بحثاً في رحلة هذا الرجل، الذي يعتبره
  • الليدي زينب 05 أبريل 2021
    منذ أيام قليلة انتهيت من مشاهدة مسلسل «الخواجة عبدالقادر» المأخوذ عن قصة حقيقية، الذي أعتبره من أروع وأجمل الأعمال الدرامية على الإطلاق، والذي يحكي قصة الخواجة الإنجليزي الذي ذهب في مهمة عمل إلى السودان فأسلم هناك، وتغيرت حياته، وحياة كل
  • كثيراً ما يكون لدينا فضول لمعرفة بعض المعلومات عن الاقتصاد والأداء الاقتصادي للدول، وكثيراً ما نسمع عن الدخل القومي، الناتج القومي، نصيب الفرد والمؤشرات الاقتصادية، سواء للمؤسسات أو الحكومات، ويعتبر كتاب آدم سميث «ثروة الأمم» من أمهات
  • ماتي ستيبانيك 22 مارس 2021
    تعوّدت أن أبدأ محاضرتي الأسبوعية في مادة الثقافة والإدارة الاستراتيجية بحكمة، أو قول مأثور يتصل بموضوع المحاضرة، حيث أفتح المجال للطلاب للنقاش حول المقولة. الأسبوع الماضي، بعد أن ذيلت المقولة باسم قائلها، لاحظت شيئاً في تاريخ الميلاد
  • أعتقد أن عِلمَي الإدارة والنفس من أكثر العلوم تأثيراً في حياتنا بشكل مباشر وملموس، كل يوم، وربما كل دقيقة، فالإدارة الناجحة تؤتي ثمارها في نجاح الأعمال، وتحقيق أهداف المؤسسات، وتسعد الموظفين، وتخلق فرص عمل جديدة من خلال التوسع والانتشار،
  • تناول المقال السابق مفهوم ريادة الأعمال الداخلية، وكيف يمكن لإشراك الموظفين أن يدر أرباحاً على الشركة وعلى الموظفين أصحاب الاقتراحات، وبدلاً من أن يترك الموظف الشركة ليؤسس شركته الناشئة، تسمح له الشركة التي يعمل فيها بأن ينفذ فكرته دون أن
  • يتحمس الكثيرون لفكرة ترك الوظيفة وبدء مشروعهم الخاص، ويضع الكثير مدخراتهم في مشروعات غير مدروسة جيداً، إضافة إلى قلة الخبرة في أمور التسويق والمبيعات، وإدارة السيولة، ونظام الضرائب، وتحديات السوق، وقد ينجح البعض نجاحاً باهراً، وهناك الكثير
  • ما «الإيكوسيستم»؟ 22 فبراير 2021
    يحاول الكثير من المؤسسات والدول تطبيق مبادرات ومشروعات، قد ينجح بعضها نجاحاً كبيراً، والبعض الآخر يلاقي حظاً بسيطاً من النجاح، وقد تخفق تلك المبادرات في بعض الأحيان، فمثلاً عندما حاول الأميركيون تطبيق نظام التحسين المستمر الياباني المعروف
  • قاربت شركة «أبل» على إبرام صفقتها الفريدة مع «كيا-هيونداي» في تحالف وتكامل فريد من أجل إنتاج «آي كار»، وهي سيارة ذاتية القيادة ستحمل علامة «أبل»، ويبدو أنها ستكون أقرب إلى الخيال العلمي، وستزيد انبهار العالم أكثر بشركة «أبل»، وفي الوقت
  • أشعر بالثراء 08 فبراير 2021
    استمعتُ بالمصادفة لحوار بين طفلتين في عمر ثماني أو تسع سنوات تخبر إحداهن الأخرى، وهي في غاية السعادة، أنها قامت بعدّ مدخراتها أمس في الحصالة، ووجدت أن لديها 92 جنيهاً، قالت لها وهي تكاد تحلّق في السماء I feel rich أي أنها تشعر بالثراء،
  • بدأت عام 2021 بمبادرة شخصية للإسهام في نشر ثقافة الجودة والتعلم من خلال سلسلة من الدورات التطوعية والتخصصية أيضاً، ولم أواجه تحدياً في الإعداد لأي تدريب مسبق مثلما حدث لي هذه المرة، فالموضوع متشعب وشائك وصادم أيضاً من حيث تدني جودة الرعاية
  • تُعد الصورة الإعلامية أداة أو طريقة ثرية لنقل المعلومات والآراء، والصورة الإعلامية هي عملية معرفية نسبية ذات أصول ثقافية، تقوم على إدراك الأفراد المباشر وغير المباشر لخصائص وسمات موضوع ما، وتكوين اتجاهات عاطفية نحوه، سواء إيجابية أو سلبية،
  • الوعي يغير كل شيء 18 يناير 2021
    من أكثر الموضوعات التي لا أملُّ القراءة والبحث فيها موضوع التعلم عن التعلم، أي كيف يتعلم الإنسان، وما آليات تحسين التعلم وتطبيقه عملياً، وذلك لأن القدرة على التعلم تشكل ميزة نسبية لا تضاهيها أي ميزة أخرى، للأفراد والشركات والأمم. إن التعلم
  • تناول مقال الأسبوع الماضي أهمية تقييم الاستراتيجية بمراحله الثلاث، القبلي والمرحلي واللاحق، وعادة يستحوذ التقييم اللاحق على نصيب الأسد، يليه التقييم المرحلي، ثم في النهاية التقييم القبلي، ولا أبالغ إذا قلت إنني منذ عملت مقيّماً ومدققاً،
  • التخطيط الاستراتيجي، الأداء الاستراتيجي، الخبراء الاستراتيجيون، الأهداف الاستراتيجية، والتحول الاستراتيجي، مصطلحات نسمعها كل يوم، سواء في مكان العمل أو في الأخبار، والاستراتيجية تسري على كل شيء، ويحتاج إليها الجميع على المستوى الفردي
  • أزمة منتصف العمر 28 ديسمبر 2020
    ربما سمعنا عن أزمة منتصف العمر، أو كما أطلق عليها خبير علم النفس والإدارة، إليوت جاك، Midlife Crisis، وهو الذي صاغ هذا المصطلح، وقدم أبحاثاً قيمة تفيد البشرية. وتبدأ تلك الأزمة في عمر الـ40، وقد تمتد لعمر الـ55، وبالنظر إلى الكثير من
  • عندما نسمع اسم مالطا نتذكر مثلين، الأول «كأنه بيأدن في مالطا»، والثاني «أتى بعد خراب مالطا»، ولقد حاولت معرفة أصل المثلين، ولكن لم أجد مصدراً موثقاً تماماً سوى روايات قد تحتمل الخطأ أو الصحة، بالنسبة للمثل الأول، فيُحكى أنه عندما استعمرها
  • ابن للإيجار 14 ديسمبر 2020
    يبدو أن السينما المصرية كانت تستشرف المستقبل عندما أنتجت فيلم «ابن للإيجار» بطولة محمد فوزي، الذي ينتحل فيه دور الابن لينعم بثروة نجاتي باشا. لكن في عصرنا الحالي سريع التغير، والذي يحمل لنا الكثير من المفاجآت كل يوم، أصبح شيئاً عادياً أن
  • تشرفت بدعوتي إلى الانضمام لنخبة فكرية Think Tank، تنظمها وزارة التعليم والتوظيف في جمهورية مالطا، تلك الدولة الصغيرة الجميلة التي كانت ومازالت تلعب دوراً استراتيجياً في البحر الأبيض المتوسط، وتتميز بتعدد ثقافاتها وارتباطها بالتراث والتاريخ
  • قبعات التفكير الـ 6 01 ديسمبر 2020
    تعرّفت إلى مفهوم قبعات التفكير الست في عام 2000، وانبهرت كثيراً بالفكرة، وقد ساعدتني في فهم طرق التفكير المختلفة للأفراد وأنماط كل نوع، لكن في خضم الانشغال وعدم التركيز، ينسى الإنسان ما يتعلمه فيحتاج إلى إعادة تعلمه، وربما تعلم أنماط جديدة
  • الشعور بعدم الأمان 23 نوفمبر 2020
    تلعب البيئة التي ينشأ بها الإنسان دوراً كبيراً في تشكيل شخصيته ووجدانه، فإن كانت بيئة صحية بها القدر الكافي من العناية والاحترام والتقدير، فسينشأ شخص لديه إشباع نفسي، يتمتع بالموضوعية والتقدير المتوازن للذات، فلا هو يبالغ في تقدير نفسه ولا
  • يعتبر تقييم الأداء من المهارات الأساسية التي يجب أن يمتلكها كل مدير، مشرف، معلم، وربما كل شخص منوط به تقييم أداء الآخرين، وهو موضوع في غاية الأهمية، حيث إن تقييم الأداء الذي يفتقر إلى الفعالية والموضوعية والشفافية قد يظلم من يتم تقييم
  • ما بعد الطلاق 09 نوفمبر 2020
    أثناء التسوق التقيت أنا وزوجتي مع جارنا، وكان يصطحب ابنتيه وهما في المرحلة الابتدائية ليشتري لهما بعض المستلزمات، وكانوا جميعاً سعداء وفي حالة معنوية ممتازة، البنت الكبرى صديقة ابنتي وزميلتها بالمدرسة، نعرف هذه الأسرة الصغيرة منذ ثلاثة
  • رأس المال الروحي 02 نوفمبر 2020
    في خضم الأزمات الطاحنة التي يمر بها العالم، والتي تؤدي كل يوم الاى مزيد من الاكتئاب والخسائر على مستوى الأفراد والمؤسسات والحكومات، بدأت أصوات تنادي بمفهومي رأس المال الروحي Spiritual Capital والروحانية المؤسسية أو Organisational
  • تحدّث الفلاسفة اليونانيون عن المدينة الفاضلة، ثم جاء كتاب السير توماس مور عام 1516 ليصف تلك الجزيرة السعيدة، التي سماها «يوتوبيا» Utopia، وفيها كل أسباب الراحة والسعادة لمواطنيها، وفي عالمنا العربي جاءت الشاعرة العراقية نازك الملائكة على
  • أراك على القمة 19 أكتوبر 2020
    يقول رائد التنمية الذاتية، زيج زيجلر، إن الإنسان خلق للنجاح والإنجاز، وقد وهبه الله بذور العظمة، كما أنه يستطيع الحصول على كل شيء يريده في الحياة، إذا قام بمساعدة عدد كافٍ من الآخرين في الحصول على ما يريدونه، يتناول زيجلر في كتابه «أراك
  • على الرغم من صعوبة الوصول إلى ناشر محترف وأمين، إلا أن دور النشر ليست الطريق الوحيد لنشر الكتب، لحسن الحظ وفرت «أمازون» خدمة النشر الذاتي، حيث يقوم المؤلف بالتعامل مباشرة مع مؤسسة أمازون، التي تتولى النشر والتوزيع والطباعة. وسأتناول
  • البحث عن ناشر 05 أكتوبر 2020
    أن تكتب كتاباً فهذا ليس بالأمر المُعقّد، وإن كان الأمر لا يخلو من تحديات، لكن المشكلة الكبرى في نشر وتوزيع الكتاب. بداية أنصح كل من لديه محتوى هادف وأصلي قد يضيف قيمة إلى للآخرين ألا يتردد في كتابة كتابه، وأن يبدأ الآن وليس في نهاية
  • الخطر الأكبر 28 سبتمبر 2020
    اللهم لا تجعل مصيبتنا في ديننا، إن الدين من أهم الثوابت لدى البشر، وهو النبراس والبوصلة ونهج الحياة وما بعد الحياة، وكما قال الشاعر الكبير محمد إقبال: إذا الإيمان ضاع فلا أمانَ، ولا دنيا لمن لم يُحي دينا ومَن رَضِيَ الحياة بغير دِين فقد
  • نهلة النمر 21 سبتمبر 2020
    بعد أن قرأت الكثير عنها وعن رحلة دخولها دار أيتام، ثم خروجها بعد 23 عاماً، ثم عودتها إلى الدار مرة أخرى، قررت أن أتواصل معها مباشرة، وبمجرد حصولي على رقم هاتفها أرسلت لها رسالة نصية لإجراء حوار سريع، وجاء صوتها على الهاتف هادئاً ثابتاً
  • اختبار للجامعات 14 سبتمبر 2020
    من المتوقع أن يصل حجم الخسائر المالية الناتجة عن الجرائم الإلكترونية إلى ستة تريليونات دولار في عام 2021، وفقاً لتصريح هشام عكاشة رئيس البنك الأهلي المصري. وقد تناول مقال الأسبوع الماضي موضوع تحكم التكنولوجيا في حياة البشر، وخطورة اختراق
  • استدعاء الشيطان 07 سبتمبر 2020
    في عام 2014، أثناء حديثه لقسم الملاحة الجوية والفضائية بمعهد «إم أي تي»، قال إيلون ماسك، الرئيس التنفيذي لشركة تسلا وشركة نيورولينك، إن العمل على الذكاء الاصطناعي سيستدعي الشيطان، وقد عبّر عن قلقه من التطبيقات التي باتت مرعبة في التطور
  • إدفع وانشر 31 أغسطس 2020
    نتفق جميعاً على أهمية التعليم ورفع جودته، لما له من دور حيوي في نهضة الدول، ورفع تنافسيتها بين الأمم، ولجودة التعليم أبعاد عدة، منها التدريس، البحث العلمي، الإسهامات المجتمعية، وكذلك الإبداع والابتكار. وتعتبر السُمعة الأكاديمية للمؤسسات،
  • مهما استثمرت المؤسسات في التكنولوجيا أو أنظمة العمل أو المرافق والأجهزة، وأياً كانت رؤيتها ورسالتها، فلن تحدث الفارق الجوهري ولن تحقق ما تصبو إليه دون إشراك العاملين كافة، وجعلهم يتبنون رؤية ورسالة المؤسسة وأهدافها الاستراتيجية وجعلها
  • عودة الروح 17 أغسطس 2020
    أستعير عنوان المقال من عنوان الرواية الرائعة لخالد الذكر توفيق الحكيم، ولكن في سياق زمننا الصعب، بأحداثه ومفاجآته ومعضلاته التي تبدو أحياناً عصية على الحل أو حتى الفهم. في ظل الظروف المعيشية التي لم يمر بها الجيل الحالي، يبدو أننا لم نتعلم
  • أرمينيا الجميلة 10 أغسطس 2020
    منذ بضعة أسابيع شاهدت بالصدفة فيلم «الوعد» The Promise، وهو فيلم من وجهة نظري جدير بالمشاهدة، حيث يتناول الجانب الإنساني والمؤلم أيضاً من تاريخ أرمينيا، تلك الدولة التي استقلت عن الاتحاد السوفييتي عام 1991، كانت مملكة مترامية الأطراف لكنها
  • الطائر والغصن 03 أغسطس 2020
    الطائر لا يخشى انكسار الغصن أو السقوط من أعلى، لأنه يثق بجناحيه وقدرته على الطيران، حكمة قديمة ورائعة نحتاج دائماً تذكرها والعمل بها، الكثير منا يتعرّض لتقلبات الحياة، خصوصاً على صعيد العمل، أعتقد أننا لو نظرنا للأمور بنظرة مختلفة فستتغير
  • من قبل أن يمر العالم بأزمة «كورونا»، كان ولايزال هناك تغير هائل في سوق العمل على مستوى العالم، بسبب سرعة إحلال التكنولوجيا، متمثلة في الروبوتات والذكاء الاصطناعي والمركبات ذاتية القيادة، حيث أدى ذلك إلى فقدان الملايين من البشر وظائفهم، ثم
  • ناقش مقال، الأسبوع الماضي، بعض أقسام مواصفة أو دليل العمل الآمن في ظل «كوفيد-19»، وهو الدليل الذي أصدرته هيئة المواصفات البريطانية، والذي تضمّن الكثير من الدروس المستفادة من مؤسسات ودول مختلفة، ونستكمل اليوم بقية أقسام الدليل، حيث تم تخصيص
  • أصدرت هيئة المواصفات البريطانية هذا الأسبوع مواصفة شاملة بمثابة دليل إرشادي للمعايير التي يجب اتباعها للعودة إلى العمل بصورة آمنة في ظل وباء «كورونا»، وقد اشتملت المواصفة التي جاءت في 36 صفحة على الكثير من الدروس المستفادة من دول عدة،
  • عالم «الفوكا» 06 يوليو 2020
    الإدارة علم حي متجدد، يتطور باستمرار ليتماشى مع متغيرات العصر، وأحياناً يمكن التنبؤ بمستجدات المستقبل من خلال أساليب علمية وأدوات إدارية تندرج تحت استشراف المستقبل وتخطيط السيناريوهات، ومن المفاهيم الحديثة في الإدارة مفهوم VUCA أو «فوكا»،
  • وزيرة الوحدة 22 يونيو 2020
    تسعة ملايين شخص في بريطانيا يعيشون بمفردهم، أي ما يعادل 14% من السكان، وتتعدد الأسباب مثل هجر الأب أو وفاة شريك الحياة، وبُعد الأبناء، ويشكل ذلك معضلة اجتماعية تبرز آثارها في حالات الاكتئاب، وكذلك تؤثر سلباً في الإنتاجية والاقتصاد والسلم
  • يبدو أن مجتمعاتنا ابتليت بداء التنمر، ومازالت الجهود المبذولة لم توقف هذه الآفة التي تهدد السلم الاجتماعي، وربما تدمر حياة الكثيرين، المشكلة الأساسية أن من يقومون بالتنمر لا يدركون مدى جسامة وأذى ما يفعلونه، والأدهى أنهم يعتقدون أنهم على
  • تعكف اللجنة الفنية للموارد البشرية بمنظمة الأيزو ISO/‏‏‏TC260، حالياً على وضع مجموعة من المواصفات في مجال الموارد البشرية، تشمل كل ما يخص هذا الفرع من علم الإدارة، بداية من التوظيف، ومروراً بالتعلم والتطوير وإدارة الأداء، وانتهاء بنهاية
  • الدبور 01 يونيو 2020
    أشكر القراء الأفاضل الذين تفاعلوا مع مقال الأسبوع الماضي، ومن التعليقات الجميلة التي وصلتني تعليق من الصديق العزيز الدكتور زياد الكحلوت يقترح نمطاً ثالثاً، وهو «الدبور» وشجعني ذلك على استعراض بعض سمات الدبور والسلوكيات التي تشبه سلوكيات
  • نحل وفراش 27 مايو 2020
    «لدي أشياء كثيرة للقيام بها، لكن لا أدري من أين أبدأ»، «لقد فقدت اهتمامي بالموضوع، مع أني كنت أعتقد أنه أحب شيء إليَّ»، «أشعر بالملل بمجرد أن أتعلم كيفية تنفيذ المهام»، «على الرغم من أن لدي الوقت الآن لإنهاء المهام العالقة، لكن لا أجد لدي
  • في عام 1993 كنت قد أكملت دراستي الجامعية وبدأت بالانخراط في الحياة العملية، ونظراً إلى اهتمامي بقضية التعليم والتعلم تطوعت خلال الفترة المسائية في مشروع لمحو الأمية، وكان المشروع يستهدف الكبار الذين لم يلتحقوا بالمدارس ولا يستطيعوا القراءة
  • كلما حاولت الكتابة بعيداً عن «كورونا» أجدني مضطراً للمرور حول الموضوع مرة أخرى، ويبدو أن هذا الفيروس لديه القدرة على توحيد العالم وكذلك تغييره بلا رجعة، وما فشلت فيه الكثير من الدول نجح الفيروس في إجبارنا على فعله، فقبل شهور عدة لم تكن
  • المُحَفِّز 04 مايو 2020
    يتأثر الإنسان في أفعاله ببيئته وظروفه الاجتماعية، والحياة تنقلنا من حال إلى حال، وكثيراً ما يمر الإنسان بمواقف ضعف وشك وتردد، وأحياناً تنقصه الطاقة فلا يستطيع البدء في مهام جديدة أو إكمال ما بدأه. لذلك لابد من وجود الدافع، وهو القوة
  • الحدود المعروفة للدول هي حدود برية وبحرية وجوية، ولكن الآن استدعت التقنيات العابرة للحدود استحداث خطوط دفاعية قوية للحدود السيبرانيةCyber Borders أو الحدود الرقمية، مثل البث التلفزيوني والرقمي والوصول للشبكات الوطنية للدول. إن الحدود
  • في المائة عام الماضية، ظهرت صور عديدة من الاقتصاد، مثل الاقتصاد الأخضر والاقتصاد المعرفي والاقتصاد الرقمي، ثم الاقتصاد الأرجواني، وفي الآونة الأخيرة تمت بلورة إطار عمل لاقتصاد جديد سيكون له وجود كبير جداً، وسيؤثر ويتأثر بسلوك البشر
  • لم أُصدم من قبل بحجم صدمتي بما اكتشفته هذا الأسبوع عن حجم العنف الأسري، البداية كانت بمقال صحيفة «الغارديان» البريطانية بتاريخ التاسع من أبريل 2020، يفيد بأن معدل الإبلاغ عن حوادث العنف المنزلي في بريطانيا ارتفع بنسبة 120% منذ أزمة «كورونا
  • البشر هم البشر 06 أبريل 2020
    في المياه الهادئة وفي الموانئ تتساوى السفن، وتبدو صالحة للإبحار، ولكن في العواصف تظهر الحقيقة، ليس فقط في ما يخص السفن، بل في ما يخص البحّارة، وكذلك ركاب السفينة، وعلى مر العصور، كانت ولاتزال الشدائد هي المحك الرئيس والكاشف لكل العوار
  • أكمل ما بدأت 30 مارس 2020
    مَن منا لم يبدأ مشروعاً أو مهمة ما ثم توقف عن اتمامها؟ مَن منا ليس لديه الكثير من المهام، ولكن لم يكملها سواء لعدم الرغبة في العمل، أو الانشغال بأشياء أخرى؟ ربما هناك عدد قليل لديه القدرة على إكمال المهام في الوقت المحدد، ولكن الأغلبية
  • أياً كان حجم الخسائر والضحايا التي سيخلّفها «كورونا»، فسيمر هذا الوقت العصيب الذي تعيشه البشرية جمعاء، فالأوبئة قديمة قدم التاريخ، فقد خلّف طاعون جستنيبان، بنهاية عام 750م، من 30 إلى 50 مليون شخص، أي ما يقارب نصف سكان الأرض في ذلك الوقت،
  • العمل الذكي 16 مارس 2020
    في مقالٍ سابق بعنوان «هل تختفي الجامعات» أشرت إلى التحوّل الكبير في مفهوم الجامعات بصورتها التقليدية، وأنه مستقبلاً لن تكون هناك حاجة إلى أن يذهب الطلاب إلى قاعة المحاضرات وتلقي العلم مباشرة من فم الأستاذ، لكن يبدو أن فيروس كورونا قد سرّع
  • ما قلّ وكفى 09 مارس 2020
    فوجئت بحجم الاهتمام من القراء الأكارم بمقال الأسبوع الماضي، عن أسلوب «المينيماليزم»، وقد جعلني ذلك أفكر وأبحث أكثر حول الموضوع، الذي أتوقع أن يكون سمة العصر في العقود المقبلة كرد فعل منطقي للإغراق في المادية، لكن بالإضافة إلى ذلك فتبسيط
  • يهدر العالم سنوياً 222 مليون طن من الغذاء، بحسب منظمة الأغذية والزراعة (الفاو)، وهي كمية تكفي لإطعام جوعى العالم، وفي إحدى الدول العربية، وهي الأعلى على مستوى العالم، يهدر الفرد الواحد سنوياً 427 كيلوغراماً، أي ما يعادل 13 مليار دولار
  • أعتقد أنه لا يوجد إنسان لم يمر بتجارب أو خبرات صعبة أثرت في حياته وهزّت وجوده وكيانه، البعض يخرج من تلك التجارب مكسوراً منهزماً، أو مصاباً بندوب وآثار نفسية سلبية، في حين يخرج البعض الآخر قوياً وأكثر صلابة. - من المهم أن نراجع تصرفاتنا
  • «باراسايت» 17 فبراير 2020
    «باراسايت» (أو الطفيلي) اسم فيلم كوري أثار ضجة وصخباً حول العالم في الأيام القليلة الماضية، لكونه أول فيلم ناطق بلغة غير الانجليزية يحصل على جائزة الأوسكار، بالإضافة لجائزتين أوسكار عن أفضل سيناريو وأفضل إخراج. مؤلف قصة الفيلم هو نفسه كاتب
  • السؤال الصعب 10 فبراير 2020
    هل تعرف ما قيمك الشخصية؟ ترى كم من الوقت ستحتاج إلى الإجابة عن هذا السؤال، يبدو السؤال مباشراً وسهلاً للبعض، بينما للكثيرين يحتاج إلى تفكيرٍ عميق لمعرفة منظومة القيم الشخصية التي يتبنونها، وفي كل الأحوال فمنظومة القيم موجودة بداخلنا
  • حقيقة أم رأي 03 فبراير 2020
    المتابع للقنوات الإعلامية وقنوات التواصل الاجتماعي سيجد أن هناك صراعاً دائماً لا ينتهي ومهاترات مستمرة في مجالات النقاش كافة، من ناحية أخرى سنجد مشكلات كثيرة في حياتنا اليومية وأموراً نقوم بها وقرارات نتخذها تؤثر في حياتنا تأثيرات سلبية
  • لماذا يذهب الطلاب إلى الجامعة؟ وأقصد هنا الحرم الجامعي، السبب هو وجود قاعات المحاضرات في ذلك الحرم الجامعي، كذلك الأساتذة والمكتبة، حيث يحتاج الطلاب للوصول إلى مصادر المعرفة، ماذا لو توافر هؤلاء الأساتذة وبالجودة نفسها وبطرق أكثر ابتكاراً
  • المؤسسات اليتيمة 20 يناير 2020
    اليتيم هو من فقد أباه قبل أن يبلغ الحلم، وفقدان الأب مصيبة كبيرة للإنسان، لأنه لا يفقد من يعوله مالياً فقط، بل من يعلمه ويربيه ويأخذ بيده في متاهات الحياة ودروبها الوعرة، وبالطبع ففقدان الأم أشد إيلاماً لما لدورها الكبير خصوصاً بالمراحل
  • عادة ما يسرق اللصوص الأشياء المادية التي يمكن بيعها، ونحرص دائماً على الحفاظ على ممتلكاتنا منهم، ولكن هناك فئة من اللصوص أكثر خطورة من هؤلاء الذين يسرقون الممتلكات، هناك ثلاثة أنواع من اللصوص يسرقون أثمن وأغلى ما نملك، لصوص الوقت والأفكار
  • «أكثر من مجرد أم» 06 يناير 2020
    «رشا قلج» بنت الإسكندرية، اسم معروف جيداً في قارة إفريقيا، تعمل على مدار الساعة انطلاقاً من مدينة دبي، وبالتحديد من مؤسسة «ميرك» للأعمال الخيرية والتنموية، التي تعمل فيها رئيساً تنفيذياً، و«ميرك» هي الذراع التنموية للمجموعة العلمية
  • لا يوجد أثمن من الحياة، خصوصاً في معية من نحبهم ويحبوننا، ولا تعادل ثروات العالم لحظة حب صادقة مملوءة بالسعادة والرضا مع أحبابنا، لكن الحياة مثل البحر، صافية وهادئة أحياناً، وأحياناً أخرى مملوءة بالعواصف والأمواج والأخطار التي قد تدمرنا
  • هيكيكوموري 23 ديسمبر 2019
    ما أطول مدة قضيتها في البيت اختيارياً؟ أي قرّرت ألا تخرج لأي سبب وعشت في البيت تماماً لا تطأ قدمك عتبة البيت، سألت 14 من أصدقائي وراوحت الإجابة ما بين 9 ساعات وشهر، فما هي أقصى مدة تعتقد أنه يمكنك أن تقضيها في البيت اختيارياً؟ ماذا لو
  • تناول مقال الأسبوع الماضي وضع جامعاتنا وجامعات الغرب، وأستكمل الحديث اليوم عن كيفية الخروج من الأزمة التي تقبع فيها معظم جامعاتنا في الوطن العربي، ليس سراً أن نجاح أي مؤسسة تعليم عالٍ، سواء كانت كلية أو معهداً أو جامعة، يرتكز على ثلاثة
  • تأسست جامعة الزيتونة في تونس عام 737 ميلادية، وجامعة القرويين في المغرب عام 859، وجامعة الأزهر في مصر عام 970، وقبل ذلك بآلاف السنين تأسست جامعة «أون» في مصر القديمة. - «المفهوم الأشمل للنزاهة يشمل أعضاء الهيئتين التدريسية والإدارية، فلا
  • ورقة دَوّار الشمس 02 ديسمبر 2019
    درس من دروس المرحلة الابتدائية ربما نسيناه، وهو درس الأحماض والقلويات وكيفية معرفتهما من خلال تجربة بسيطة ومباشرة، حيث تتحول الورقة من الزرقاء إلى حمراء في البيئة الحامضية، وتتحول الورقة الحمراء إلى زرقاء في البيئة القلوية. ذكرني بعض
  • تحدث مقال الأسبوع الماضي عن تَلَمُسْ من يهمنا أمرهم ومساعدتهم، فقد يمنعهم الحياء من طلب المساعدة في الوقت المناسب، وقد سعدت بالتفاعل الكبير من القراء الأعزاء، ومنهم الأستاذ الكبير محمد درويش، مدير تحرير جريدة الأخبار، حيث وضح لي الفرق بين
  • بين السطور 18 نوفمبر 2019
    قد يمنع الحياء الكثير من البشر عن البوح بمكنون صدورهم، وفي الوقت الذي يكونون فيه في أمس الحاجة للحديث مع شخص ما، والخروج من العزلة ودائرة الألم، لا يستطيعون ذلك، بسبب الحياء أو الثقافة السائدة، فالعرف في ثقافتنا العربية ألا تبوح لأحد أو
  • في حوار مع صديقي خالد خلاف، رئيس إحدى الشركات الناشئة الناجحة، حدثني عن كوريا الجنوبية، حيث كان في زيارة عمل لأكبر وادي سيليكون في آسيا، وكان انبهاره بها غير عادي، ما جعلني أبدأ رحلة بحث عن هذه الدولة ذات الـ51 مليون نسمة، التي كان من