دعماً للعاملين في الخطوط الأمامية

400 مشارك في سباق «برجيل» للجري

راوحت أعمار المشاركين بين 3 و59 سنة. من المصدر

استقطب سباق برجيل المجتمعي للجري، الذي نظمه مجلس أبوظبي الرياضي، بالتعاون مع «في بي إس» للرعاية الصحية، أول من أمس، في مدينة برجيل الطبية بمدينة محمد بن زايد في أبوظبي، أكثر من 400 مشارك ومشاركة من مختلف الجنسيات والأعمار، ليحقق السباق تفاعلاً كبيراً بين عموم فئات المجتمع، ويعزّز دعم العاملين في الخطوط الأمامية، تقديراً لجهودهم المبذولة في التصدي للأمراض والأوبئة والجائحات.

وأُتيحت الفرصة لجميع المستويات للمشاركة في السباق، من خلال المسافات التي وفرها وهي: (1 و3 و5 و10 كم)، فيما راوحت أعمار المشاركين بين ثلاثة و59 عاماً. وأكد مدير قسم الطوارئ واستشاري طب الطوارئ في مدينة برجيل الطبية، الدكتور زهير الشرفي، أن «الحفاظ على اللياقة البدنية، خلال فصل الصيف، يمثل تحدياً كبيراً للجميع، لكنه ممكن من خلال اتباع العديد من الإرشادات والمتطلبات الضرورية».

وقال في بيان صحافي: «من الممكن للجميع ممارسة الرياضة في فصل الصيف، شرط جدولة هذه الممارسة، إما في الصباح الباكر أو في أوقات المساء، لتجنب التعرّض لأشعة الشمس، كما يجب المحافظة على رطوبة الجسم بشرب كميات كافية من الماء طوال اليوم، وارتداء الملابس القطنية الفضفاضة». جدير بالذكر أن سباق برجيل المجتمعي للجري هو السباق المجتمعي الأخير الذي ينظمه مجلس أبوظبي الرياضي هذا الموسم، ومن المرتقب الإعلان عن مجموعة من السباقات المجتمعية لموسم 2022-2023 الذي ينطلق شهر سبتمبر المقبل، والذي يشمل العديد من الرياضات مثل: (الجري والدرّاجات الهوائية والترايثلون ودياثلون وأكواثلون والسباحة).

طباعة