الوصل يحدّد مصير «الصقور» في لقاء «الفرصة الأخيرة»

«الصقور» يرفع شعار الفوز فقط ليتمسك بحظوظه في الهروب من الهبوط. من المصدر

يخوض فريق الإمارات مواجهة مصيرية عندما يحلّ ضيفاً على الوصل في الجولة الـ21 من دوري أدنوك للمحترفين غداً، الساعة 10 ليلاً على استاد الوصل في زعبيل، إذ لن يكون أمام «الصقور» سوى تحقيق الفوز ليتمسك بحظوظه في الهروب من الهبوط إلى دوري الدرجة الأولى.

ويحتل الإمارات المركز الـ14 (الأخير) في لائحة ترتيب الدوري برصيد تسع نقاط قبل نهاية المسابقة بست جولات، بينما يسبقه في الترتيب العروبة برصيد 10 نقاط ،وخورفكان برصيد 18 نقطة، إذ لن يكون فوز «الصقور» على الوصل كافياً ليعزز الفريق حظوظه في البقاء بالدوري، ويأمل أن يتعثر كل من العروبة وخورفكان.

وفي حال خسارة الإمارات أمام الوصل وفوز خورفكان على عجمان سيصبح موقف «الصقور» أكثر تعقيداً في الجولات الخمس الأخيرة من دوري أدنوك للمحترفين.

ورغم فوز الإمارات على خورفكان في الجولة الـ19 بهدفين مقابل هدف، ولكن «الصقور» تلقى خسارة أمام الوحدة في الجولة الماضية بأربعة أهداف مقابل هدفين، ويصبح خيار الفوز في أربع مباريات على أقل تقدير من الجولات الست المقبلة هو الأمل الوحيد للفريق للبقاء في الدوري.

من جهته، يخوض اللقاء بهدف العودة إلى الانتصارات، عقب الخسارة الدرامية التي تعرّض لها «الإمبراطور» في الجولة الماضية أمام العين بثلاثة أهداف مقابل هدفين في الوقت القاتل، إذ يمتلك «الأصفر» في رصيده 26 نقطة بالمركز السابع.

وعملياً انتهى موسم الوصل بعدما خرج من مسابقتي كأس رئيس الدولة وكأس المحترفين، إلى جانب ابتعاده عن المنافسة على المراكز الأربعة الأولى، بينما تعد الجولات الست التي سيخوضها في الدوري، فرصة لشركة الكرة لترتيب أوراق الفريق للموسم المقبل، وحسم العديد من الملفات، أبرزها مستقبل المدرب البرازيلي أودير هيلمان واللاعبين الأجانب، إلى جانب تحديد احتياجات الفريق والمراكز التي تحتاج إلى تدعيم في الموسم المقبل.

طباعة