الفريق سيخوض 6 مباريات خلال فترة زمنية قصيرة

كوزمين: الشارقة سيواجه أوقاتاً صعبة في دوري أبطال آسيا

الشارقة تعادل مع الزوراء 1-1 وفاز بركلات الترجيح. تصوير: أسامة أبوغانم

أكد مدرب فريق الشارقة الروماني كوزمين، أن تأهل الفريق لدور المجموعات في دوري أبطال آسيا للأندية في كرة القدم، بعد فوزه أول من أمس، على الزوراء العراقي بركلات الجزاء الترجيحية ضمن الملحق المؤهل لدور المجموعات، شيء إيجابي، مشيراً إلى أن الفريق سيواجه أوقاتاً صعبة جداً بدوري أبطال آسيا في ظل غيابات عديدة، خصوصاً أن الفريق سيخوض ست مباريات ستُقام خلال أيام قليلة، علماً أن الشارقة سيلعب ضمن المجموعة الأولى إلى جانب فرق الهلال السعودي والريان القطري وفريق استقلال دوشنبه الطاجيكي.

وقال مدرب الشارقة خلال المؤتمر الصحافي عقب المباراة: «هناك بعض اللاعبين الذين لا يمكنهم المشاركة في هذه البطولة، من بينهم لاعبون لديهم إصابات طويلة، كما أن لدينا عدداً محدوداً من الخيارات بالإضافة إلى وجود أربعة محترفين فقط، لكن بالنسبة لنا سنؤدي واجبنا على أكمل وجه، حتى نمثل هذا النادي خير تمثيل».

وسيفقد الشارقة في البطولة الآسيوية خدمات العديد من اللاعبين بينهم الغيني عثمان كامارا والكونغولي بن مالانغو، وغيرهما من العناصر المؤثرة.

وأضاف كوزمين: «تحكمنا في مجريات المباراة بالكامل، وكان لدينا العديد من الفرص، فيما الفريق المنافس حصل على الفرصة الأولى من ضربة ثابتة، وكانت لديه أيضاً فرصة أخرى في الدقائق الأخيرة التي كان يمكن أن يحسم بها نتيجة المباراة لصالحه، لكن تدخل الحارس عادل الحوسني صنع الفارق».

وتابع: «سجلنا أكثر من هدف لكن تم إلغاؤه وكانت لدينا فرص عديدة جداً».

من جانب آخر، ينتظر أن يستغل الجهاز الفني فترة توقف مباريات دوري المحترفين، بسبب ارتباطات المنتخب الوطني لكرة القدم في الدور الحاسم للتصفيات المؤهلة لكأس العالم 2022، في علاج الأخطاء التي وقع فيها الفريق في المرحلة الماضية وتجهيز اللاعبين بدنياً وفنياً.

من جهته، أكد لاعب الشارقة البرازيلي كايو لوكاس، أن المباراة كانت صعبة وأنهم حاولوا تنفيذ الأمور التي طلبها منهم المدرب، مشيراً إلى أنهم رغم إهدارهم ركلة جزاء خلال اللقاء، لكنهم في النهاية استطاعوا أن يحصلوا على بطاقة التأهل إلى دور المجموعات في البطولة الآسيوية.

في المقابل، أكد مدرب فريق الزوراء العراقي أيوب اوديشو، أن فريقه رغم الظروف التي حدثت في المباراة إلا أنه أدى مباراة جيدة، لافتاً إلى أن الكثير من لاعبي الفريق كان يمكن أن يتواجدوا في المباراة، لكن ظروف الإصابات حرمتهم ذلك.

طباعة