تألق ليما والعزيزي و«طرد الزيودي» أبرز عوامل تفوق الوصل على خورفكان

لاعبو الوصل يحتفلون بالفوز على خورفكان. من المصدر

نجح فريق الوصل في التأهل للدور ربع النهائي لكأس رئيس الدولة، بعد فوزه على خورفكان بثلاثية نظيفة أول من أمس، في مباراة شهدت عودة قوية للاعب فابيو ليما بعد تعافيه من الإصابة التي لحقته أخيراً. ويقف خلف هذا الفوز المهم للوصل ستة أسباب:

تألق فابيو ليما

نجح المحترف فابيو ليما في أن يكون مؤثراً في قيادة الفريق، من خلال تنظيمه للعب وربط خطوط الفريق بمجهود فني عالٍ، إضافة إلى تسجيله هدفين ثمينين.

أحمد الزيودي

تعرض لاعب خورفكان أحمد الزيودي للطرد، وتسبب هذا الطرد في استبدال أحد أبرز لاعبي خورفكان العراقي أسامة رشيد، ما أثر في المردود الفني العام للنسور وعزز من سيطرة الوصل على المباراة.

استثمار الطرد

استثمر الوصل خوض خورفكان المباراة بلاعب أقل لأكثر من ساعة، من خلال السيطرة على منتصف الملعب بشكل بارز، وشن الهجمات على مرمى خورفكان، ولم يتمكن مدرب الأخير من الحد من النقص العددي.

مصالحة الجمهور

سعى الوصل إلى تقديم مباراة رفيعة المستوى فنياً لتحقيق الفوز، والمضي في هذه البطولة لتعويض مركزه المتأخر في دوري أدنوك للمحترفين ومصالحة جمهوره.

أسلوب اللعب

انتهج الوصل أسلوباً فنياً مميزاً من خلال اللعب الضاغط على أقدام لاعبي خورفكان، ما أسهم في منع «النسور» من شن الهجمات على مرماه، وفي المقابل شن الوصل هجمات متتالية.

تألق العزيزي

على الرغم من أن جميع لاعبي الوصل تميزوا في المباراة، إلا أن اللاعب سالم العزيزي ظهر بشكل بارز، إضافة إلى الهجمات التي قادها من جهته وأسهم انسجامه مع جميع اللاعبين في الفوز.

طباعة