«العنابي» يعاني غيابات مهمة اليوم

الوحدة يريد تضميد جراح «الآسيوية» على حساب «الصقور»

الوحدة أكثر فريق تحقيقاً للتعادلات في الدوري. تصوير: إريك أرازاس

يسعى فريق الوحدة اليوم إلى تعويض خيبة الخروج في دوري أبطال آسيا قبل أسبوع أمام النصر السعودي بهزيمة قاسية، وذلك حين يواجه ضيفه فريق الإمارات الساعة 18.15 مساء اليوم، ضمن مباريات الجولة السابعة لدوري أدنوك للمحترفين.

ويعاني الوحدة محليا أيضاً، إذ يمتلك 8 نقاط فقط في مركز متأخر ولم يحقق سوى فوز واحد، بينما الأمور أصعب لدى فريق الصقور آخر الترتيب دون نقاط.

ويأمل الوحدة الذي يفقد عناصر مؤثرة بسبب الإصابات في محو الصورة المهزوزة التي ظهر بها أخيراً في أبطال آسيا، ويراهن على خبرة عدد من لاعبيه، وعلى رأسهم إسماعيل مطر.

في المقابل يريد فريق الإمارات إنهاء أزمة النتائج من خلال لقاء اليوم، خصوصاً أنه لم يحظ بأي نقطة بعد، وبات أقرب المرشحين للهبوط.

من جهته وصف مدرب الوحدة، الهولندي تين كات المباراة بالمهمة ضد خصم جيد، وقال في تصريح صحافي: على اللاعبين أن يظهروا أفضل ما لديهم وأن يلعبوا بروح قتالية عالية لحصد نقاط المباراة. وأشار إلى أن الفريق سيفقد جهود فارس جمعة ومحمود خميس وخميس إسماعيل بداعي الإصابة.

طباعة