اتحاد كلباء والعروبة.. لقاء رسم الملامح

اتحاد كلباء فاز على العروبة 4-صفر. من المصدر

يخوض فريقا اتحاد كلباء والعروبة مباراتهما الثانية على التوالي في غضون أسبوع واحد، إذ يلتقيان في ملعب كلباء، عند السادسة والربع من مساء اليوم، ضمن الجولة السابعة لدوري أدنوك للمحترفين، بعد أن التقيا أخيراً في كأس الرابطة، وفاز اتحاد كلباء برباعية نظيفة.

ويبلغ رصيد اتحاد كلباء أربع نقاط في المركز الـ11، بينما يحتل العروبة المركز الـ13 بثلاث نقاط.

وتختلف مباراة اليوم عن سابقتها في الكأس لأهميتها في ترتيب الفريقين بالدوري، وقد ترسم ملامح مبكرة لتطلعاتهما، خصوصاً الرغبة في البقاء للعروبة، وكذلك لاتحاد كلباء الذي يتطلع إلى موصلة نجاحات الموسم الماضي بمركز جيد.

وبغض النظر عن أهمية المباراة تنافسياً، فإنها تكتسب طابعاً جماهيرياً كونها تجمع فريقين جارين، كما أن الفريقين لم يسبق لهما أن حققا نتيجة الفوز في النسخة الحالية لدوري أدنوك، ما سيشجعهما على اللعب بهدف تحقيق النصر الأول.

وعلى الرغم من أن فريق اتحاد كلباء سيخوض المباراة على أرضه وأمام جمهوره، إلا أن المباراة لن تكون في متناول اليد تماماً، بسبب الإصابات التي يعانيها بعض لاعبيه، مثل التوغولي مالابا ووليد عمبر والمقيم الهولندي ايفيرت، إضافة إلى حاجته إلى التغلب على الأسلوب الدفاعي المحكم، الذي اعتاده فريق العروبة، إضافة إلى عدم وضوح التشكيلة التي قد يبدأ بها منافسه بعد أن خاض مباراة الكأس بلاعبين من البدلاء، في المقابل سيدخل العروبة المباراة وعينه على تحقيق الفوز لتحسين مركزه، وهو يدرك أن نقاط المباراة ستفتح له آفاقاً جديدة في البطولة، على الرغم من غياب قائد الفريق، أحمد خميس، بسبب تراكم البطاقات الصُّفر.

طباعة