العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    أبرزها «إسنيشيال كوالتي» في سباق «ترافرس ستيكس» الأميركي

    «غودولفين» تستهدف ألقاب أقوى سباقات الخيل في أميركا وأستراليا وبريطانيا غداً

    يطلب مهر غودولفين «إسنيشيال كوالتي» في «ترافرس ستيكس» الانتصار الثالث على التوالي والثامن في مسيرته. من المصدر

    كشفت «غودولفين» عن أبرز أسماء جيادها المرشحة بامتياز للمنافسة على أقوى سباقات الخيل العالمي، التي تجري يوم غدٍ السبت، في أميركا وأستراليا وبريطانيا، خصوصاً السباقات المصنفة ضمن الفئة الأولى «جروب 1» الأعلى تصنيفاً عالمياً.

    وسلطت «غودولفين» الضوء على صفوة جيادها المرشحة بقوة للمنافسة السبت على المضامير الرملية أو العشبية، تتقدمها خيول «الشعار الأزرق» الشهير صاحبة الإنجازات في سباقات «جروب 1»، يبرز منها استهداف «إسنيشيال كوالتي» تعزيز مكانته كأفضل أبناء جيله ضمن خيول الثلاث سنوات في السباقات الأميركية، بالمنافسة على لقب سباق «ترافرس ستيكس» الذي يجري لمسافة 2010 أمتار رملي، ويقام على مضمار «سراتوغا» في ولاية نيويورك الأميركية، حيث يطلب «إسنيشيال كوالتي» تسجيل انتصاره الثالث على التوالي، والتاسع في مسيرته المقتصرة على ثماني مشاركات في سباقات الخيل العالمي.

    وعلى مضمار «سراتوغا» ذاته، تطلب المهرة المتعددة القدرات «ليك إفينيو» اختراق سباقات الفئة الأولى، بعد مسيرة مظفرة لها في بقية السباقات الفئوية الأخرى، حين تنافس على لقب سباق «بالارينا سيتكس» لمسافة (1400 متر) رملي.

    وفي أستراليا، تستهل الفرس «كوليت» عودتها للسباقات الموسمية، بالتواجد ضمن قائمة الجياد المنافسة على لقب «ممسي ستيكس» لخيول «جروب 1» المقام على مضمار «كولفيلد» لمسافة 1400 متر عشبي، كما تسجل السباقات الأسترالية، مشاركة المهر «بوليلي» على مضمار «كمبلا غرانج»، في ظل سعي المهر البالغ من العمر ثلاث سنوات، إلى استكمال موسمه الناجح، والفوز في سباق «سان دومنيكو ستيكس» لمسافة 1100 متر عشبي، المخصص لخيول الفئة الثالثة «جروب 3».

    وعلى الساحة البريطانية، يعاود نجما «غودولفين» الجوادان «السهيل» و«لابروسا»، بإشراف المدرب شارلي آبلبي، للمنافسة على ألقاب السباقات الفئوية، حين يستهدفان معاً لقب سباق «سلبيريشين مايل» الذي يجري على مضمار «غودوود» لمسافة 1600 متر عشبي، والمخصص لخيول الفئة الثانية «جروب 2».

    ويعود الجواد «بن بطل» بإشراف المدرب العالمي سعيد بن سرور، لتسجيل المشاركة الأولى له في عالم السباقات منذ 11 شهراً، حيث يجري النظر في تواجده بجانب زميليه في الإسبطل «السهيل» و«لابروسا» في سباق «سليبريشين مايل»، أو بالدفع به إلى مضمار «وندسور» للمنافسة على لقب «وينتر هيل ستيكس»، كأهداف محتملة للجواد الفائز بعدد من سباقات الفئة الأولى حول العالم.

    طباعة