العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    اتحاد الكرة يتعاقد مع "Hawk- Eye" المتخصصة في تقنية "الفار"

    أعلن اتحاد الإمارات لكرة عن تعاقده مع شركة Hawk- Eye (عين الصقر)، المتخصصة في تقنية الفيديو (VAR)، وذلك ضمن جهود الاتحاد لتطوير قطاع التحكيم والارتقاء به من خلال الاستعانة بإحدى الشركات الكبرى المعروفة على مستوى العالم في مجال هذه التقنية. وقال أمين عام اتحاد الكرة في تصريح صحافي: أصبح الارتباط بالتكنولوجيا أمرا حتميا وضروريا، فالتطور التقني يُساعد في مواجهة الكثير من التحديات، ومنها قطاع كرة القدم، واتحاد الإمارات لكرة القدم كان سبّاقا في توظيف التقنية المتقدمة في خدماته العامة، وكان من أوائل الاتحادات في المنطقة التي استخدمت تقينة الفيديو (VAR) في مجال التحكيم".

    وتابع: قمنا قبل أيام بالاستعانة بخبرات كبيرة في عالم التحكيم لتطوير منظومة قضاة الملاعب، لإيماننا الكبير بأهمية هذا القطاع، واليوم نوقع عقد شراكة مع إحدى الشركات العالمية المتخصصة في تقنية الفيديو لتوفير بيئة تقنية عالية الجودة لقضاة الملاعب تساعدهم في عملهم" .

    وأكد أن "هناك ثقة كبيرة بقضاة الملاعب لأنهم قادرون على إدارة أصعب المنافسات والمباريات المحلية والقارية والدولية، ونحن فخورون بما يحققه قضاة الملاعب الإماراتيون من نجاحات متواصلة في عالم التحكيم، حيث كسبوا ثقة الأسرة  القارية الدولية لكرة القدم"، مشيراً أن الاتحاد يضع كل إمكانياته لدعم التحكيم من أجل أن يحقق أهدافه ويبلغ مستوى متطورا جدا.

    بدوره قال المدير العام لشركة Hawk- Eye بين بروسينغ في تصريح صحافي:سعداء بهذه الشراكة مع اتحاد الإمارات لكرة القدم، ونتطلع إلى العمل  على تطبيق تقنية حكم الفيديو المساعد في المسابقات المحلية، وسوف نعمل معاً على تحقيق طموحاتنا المشتركة للارتقاء بلعبة كرة القدم باستخدام التكنولوجيا التي تجعل من اللعبة  أكثر عدلاً" .
    وأضاف: واثقون تماماً من قدرتنا على تقديم خدمات خالية من الأخطاء وفقًا لأعلى معايير الجودة المستخدمة في العالم وتقديم نتائج استثنائية لاتحاد الإمارات لكرة القدم".

    وتُعد شركة Hawk- Eye من الشركات الرائدة عالمياً في مجال تقنية حكم الفيديو المساعد، وهي مسؤولة عن استخدامها في العديد من المسابقات التي تنظمها الاتحادات الدولية والقارية وكذلك الدوريات العالمية، منها الانجليزي والإسباني والإيطالي والألماني ودوري أبطال آسيا ومسابقات الاتحاد العربي.

    طباعة