خالد عبيد: القوة التي ظهر بها لاعبو بني ياس نتيجة عمل فني كبير.. والجمهور يؤكد:

إيسيلا.. المدرب الأكثر تأثيراً في دوري الخليج العربي

بني ياس يضغط على صدارة الجزيرة بفارق نقطتين، وحقق في الجولة الماضية فوزاً تاريخياً على العين. من المصدر

ابتعد فريقا الجزيرة وبني ياس في صدارة دوري الخليج العربي، بعدما رفضا فقدان النقاط في الجولة 21، إذ حقق الجزيرة فوزاً مهماً على الفجيرة 4-2، وحقق بني ياس فوزاً تاريخياً على العين 2-1، في مباراة أثبت فيها مدرب بني ياس، دانيال إيسيلا، أنه ملك «الريمونتادا» بالجولات الأخيرة، بعدما حوّل تأخره أمام النصر إلى فوز في اللحظات الأخيرة، وكرر السيناريو نفسه أمام العين في ملعب هزاع بن زايد.

ورصدت «الإمارات اليوم» سؤالاً عن رأي الجمهور في المدرب الأكثر تأثيراً في دوري الخليج العربي، على حساب الصحيفة في «تويتر»: «شاركنا الرأي.. من هو المدرب الأكثر تأثيراً مع فريقه في دوري الخليج العربي؟ وتم رصد أربعة أسماء، هي: مهدي علي (شباب الأهلي)، الروماني إيسيلا (بني ياس)، والهولندي كايزر (الجزيرة)، والبرازيلي هيلمان (الوصل).

وفي التصويت الذي شارك فيه 413 شخصاً، اختار الجمهور مدرب بني ياس، دانيال إيسيلا، بنسبة 40.8%، وبنسبة أقل قليلاً جاء مدرب شباب الأهلي مهدي علي 39.7%، ثم مدرب الجزيرة كايزر 10.4%، وأخيراً مدرب الوصل هيلمان بنسبة 9.1%.

وتفوق المدرب إيسيلا بشكل واضح مع فريقه هذا الموسم، ما يفسر استمرار مطاردته للجزيرة المتصدر بفارق نقطتين، واقتصار المنافسة بشكل كبير عليهما فقط. ويعيد هذا الصراع إلى الأذهان سيناريو موسم 2010-2011، عندما تنافسا بقوة، قبل أن يحسم الجزيرة اللقب في الأمتار الأخيرة، وحصد في ذلك الموسم 53 نقطة، مقابل 41 لبني ياس، بينما حل النصر ثالثاً بـ35 نقطة، وكان ذلك هو اللقب الأول للجزيرة.

وحقق إيسيلا طفرة حقيقية في صفوف لاعبي الفريق، وأخرج ما لديهم من إمكانات أسهمت في الوصول ببني ياس إلى ما يمثله حالياً من قوة كبير. ولم يكن أحد يتوقع أن يوجد السماوي في هذا المركز قبل انطلاق البطولة، على حساب فرق كبيرة، مثل الشارقة حامل اللقب، وشباب الأهلي، والعين، والنصر، والوحدة.

في جانب آخر، شهدت الجولة عودة الشارقة إلى دوامة الهزائم أمام شباب الأهلي، وكان لافتاً إضاعة البرازيلي إيغور هدف التعادل، بعد أن ضيّع ركلة جزاء في اللحظات الأخيرة من المباراة.

وفي مباراة أخرى، نجح المدرب البرازيلي كايو في قيادة خورفكان إلى بر الأمان، بتحقيق فوز مثير على حتا، ليبتعد بفارق 10 نقاط عن صراع الهبوط، وهو نظرياً ومنطقياً الأفضل بين الفرق المنافسة على الهبوط، وهي: حتا، والفجيرة، وعجمان، الذي خسر من الوصل، بعد أن كان متقدماً بهدفين.

الأفضل بلا منازع

أكد المحلل الفني، خالد عبيد، اتفاقه مع رأي الجمهور في أن مدرب بني ياس، الروماني دانيال إيسيلا، هو الأفضل بلا منازع، إذ حقق فوزين غاية في الأهمية على النصر والعين، مشيراً إلى أن تغييراته نجحت في تحويل نتائج المباريات، ومواصلة المنافسة على لقب الدوري.

وقال خالد عبيد، لـ«الإمارات اليوم»: جولة جديدة نجح فيها الجزيرة وبني ياس في أن يثبتا أنهما الأفضل في دوري الخليج العربي. فريقان يملكان من الواقعية الكثير لتقديمه، سواء بخطط اللعب أو القيادة الفنية، فاستحقا مواصلة المنافسة حتى الأمتار الأخيرة، وجاء مدرب شباب الأهلي مهدي علي، ليعود بكتيبة «الفرسان» إلى الشكل الممتع والفوز المستحق على الشارقة الذي أصبح غريباً في البطولة.

وأكد أن القوة التي ظهر بها لاعبو بني ياس هي نتيجة عمل فني وتغييرات وقراءة مباريات بشكل صحيح، ليحول الفريق تأخره في آخر مباراتين إلى فوز.

للإطلاع على الموضوع كاملا، يرجى الضغط على هذا الرابط.

طباعة