خالد عبيد: أندية عدة خرجت بمكاسب وليس «الزعيم» فقط:

هل عاد العين للمنافسة على لقب دوري الخليج العربي

العين عاد بقوة في آخر جولتين، وحقق الفوز على الشارقة والفجيرة. من المصدر

شهدت الجولة 17 لدوري الخليج العربي تعثراً جماعياً لفرق الصدارة الشارقة والجزيرة وكذلك بني ياس، الأمر الذي سمح لفرق أخرى بالاقتراب من القمة وخلط الأوراق من جديد في سباق درع دوري الموسم الحالي.

وكان الشارقة قد تعثر للمباراة الثالثة على التوالي من دون فوز، بعد أن تعادل مع الوحدة وخسر من العين، وتعادل مع الظفرة في آخر جولة، بينما الجزيرة لم يستغل ذلك، وتعثر أيضاً بالتعادل مع بني ياس الذي فوت على نفسه أيضاً الاقتراب كثيراً من فريقي القمة، واستمر ثالثاً.

وشهدت الجولة سيناريوهات غريبة ومباريات مثيرة انتهت في الوقت بدل الضائع، وكان العين أكبر المستفيدين إلى جانب النصر وشباب الأهلي. ورصدت «الإمارات اليوم» سؤالاً للجمهور من خلال حساب الصحيفة في «تويتر» عن: من هو أكبر المستفيدين من الجولة 17 لدوري الخليج العربي؟

وتم رصد الفرق الأربعة التي حققت انتصارات مهمة وهي: العين، والنصر، وشباب الأهلي، والوحدة.

وفي تصويت شارك فيه 365 شخصاً، اتفق 52.6٪ على أن العين هو الأكثر استفادة، ثم شباب الأهلي 24.9٪، فالنصر 15.1٪، والوحدة 7.4٪.

وبلغت الإثارة مداها في لقاء الجزيرة وبني ياس، بعد أن تقدم الجزيرة بهدفين، ثم تعادل بني ياس وتقدم سريعاً قبل أن تلغى ثلاثة أهداف للجزيرة، لكنه سجل التعادل في الدقيقة 93، بجانب إضاعة مبخوت ركلة جزاء. وعاد الوصل متعادلاً 4-4 بعد أن كان متأخراً بثلاثة أهداف، بينما شباب الأهلي هزم حتا في دقيقتين، وكلها نتائج جعلت الجولة 17 الأعلى تهديفياً مع الأولى بـ29 هدفاً.

ولم تعد يفصل العين والنصر بـ30 نقطة سوى سبع نقاط عن الشارقة والجزيرة المتصدرين بـ37 نقطة. وفريقا الصدارة سيواجهان بعضهما في الجولة المقبلة، ما قد يفتح الباب أمام اقتراب العين وشباب الأهلي والنصر والوحدة أكثر.

النصر الذي خسر خمس مباريات حتى الآن كان الأفضل والأكثر استحواذاً أمام الشارقة، والعين، والوحدة، والوصل، ما يعني أنه قد يُحكم قبضته على المباريات إذا عاد الهداف المتوقف تيغالي، ونجح في استغلال الجانب الهجومي. في المقابل، يحتاج العين إلى تقوية الجانب الدفاعي الذي كلفه الكثير هذا الموسم.

صراع القاع اشتعل بعودة المستوى الرائع لفريق حتا، ولم يعد الفارق كبيراً بين ثلاثي القاع، ما يعني إمكانية حدوث مفاجآت، خصوصاً مع وجود خورفكان أيضاً بـ15 نقطة.

جولتان حاسمتان

أكد المحلل الفني خالد عبيد، أن هناك أكثر من فريق استفاد من نتائج الجولة 17 وليس (الزعيم) فقط، وأن الجولتين المقبلتين ستكونان حاسمتين بشكل كبير، وقال لـ«الإمارات اليوم»: ربما يكون الجزيرة استفاد أيضاً بالتعادل القاتل مع بني ياس ليتساوى الشارقة. والفريق المتصدر هو الآخر ربما يكون استفاد من عدم فوز الجزيرة أو بني ياس وبالتالي الحفاظ على الصدارة.

وتابع: «العين والنصر وشباب الأهلي استفادت بالاقتراب من الصدارة، كما استفاد الوصل بعدم الخسارة للمباراة الثامنة على التوالي، وهو رقم كبير، وربما يكون أهم من الفوز عدم تلقي خسارة. الجولتان المقبلتان ستحددان بشكل كبير شكل المنافسة والفريق الأقرب للقب، خصوصاً مع قمة الشارقة والجزيرة ثم مواجهة النصر بعدها، ولقاء شباب الأهلي مع الجزيرة، والعين مع الوصل في الجولة بعد المقبلة، وكلها مواجهات حاسمة».

للإطلاع على نتائج الجولة 17 وصدارة الهدافين وترتيب الفرق، يرجى الضغط على هذا الرابط.

طباعة