مسفر: اختيار بعض الوجوه في القائمة الجديدة «مفاجأة»

المنتخب يعود إلى التدريبات اليوم استعداداً لمواجهة طاجيكستان والبحرين

صورة

يعود المنتخب الوطني لكرة القدم إلى التدريبات مجدداً مساء اليوم، بعد غياب استمر نحو 28 يوماً، منذ آخر تجمع للأبيض الذي أقيم في دبي الشهر الماضي، وخاض خلاله مباراة ودية واحدة أمام منتخب أوزبكستان، انتهت بخسارته 1-2 ضمن استعدادات المنتخب للتصفيات المشتركة المؤهلة لكأس العالم 2022 وكأس آسيا 2023، إذ يستمر المعسكر المرتقب حتى 16 الجاري، ويخوض خلاله مباراتين وديتين دوليتين أيام الـ«فيفا» أمام منتخبي طاجيكستان والبحرين يومي 12 و16 على التوالي.

وسيؤدي المنتخب تدريباته اليومية على ملعب حميد الطاير بنادي النصر في دبي.

من جهته، وصف مدرب المنتخب الوطني السابق، الدكتور عبدالله مسفر، اختيار بعض اللاعبين في القائمة الجديدة للمنتخب، دون تسميتهم، بـ«المفاجأة»، لأن مستواهم كان دون المطلوب، في حين أن القائمة تجاهلت في الوقت ذاته لاعبين آخرين، تألقوا مع فرقهم بشكل مميز، مثل قائد فريق الوحدة إسماعيل مطر، وحارس مرمى الظفرة خالد السناني، معتبراً أنه كان يجب على المدرب بينتو أن يمنح اللاعبين الذين برزوا مع فرقهم في الدوري فرصة الانضمام إلى المنتخب، مكافأة لهم على تميزهم، خصوصاً أن هذا المعسكر يعد الفرصة الأخيرة قبل الدخول في أجواء المباريات الرسمية في التصفيات المؤهلة لكأس العالم.

وقال مسفر لـ«الإمارات اليوم»: «هناك علامات استفهام بشأن بعض العناصر التي اختيرت في القائمة الجديدة، لأن الكل كان يتوقع أن تشمل القائمة الجديدة عدداً من اللاعبين الذين قدموا مستويات فنية مميزة مع فرقهم خلال الجولات الماضية في الدوري، مثل إسماعيل مطر الذي كان يستحق الوجود في المنتخب، تكريماً له، وللمستوى المميز الذي يظل يقدمه، فهو إلى جانب ذلك لاعب صاحب خبرة كبيرة، وقائد في الملعب».

وأضاف مسفر «المدرب بينتو يبحث من خلال اختياراته للقائمة الجديدة عن اللاعبين الذين يطبقون خططه في الملعب، بهدف التعرف إليهم عن قرب، لاسيما مع قرب الدخول في أجواء المباريات الرسمية ضمن التصفيات المؤهلة للمونديال».

وأشار مسفر إلى أنه يتمنى التوفيق للمنتخب في مشواره في المرحلة المقبلة وصولاً إلى نهائيات المونديال.

طباعة