إسماعيل راشد يتذكر عيدية الوصل عام 1997.. وكوجاك يرد: نتمنى مباراة بطابع الماضي

ديربي «بردبي» من دون جمهور للمرة الأولى

صورة

تقام مباراة الوصل والنصر التاريخية المعروفة بديربي «بردبي»، غداً، في الجولة الثالثة من دوري الخليج العربي، للمرة الأولى منذ ثمانينات القرن الماضي من دون حضور جماهيري، بسبب فيروس «كورونا»، لكن يظل الصراع على أشده في مواقع التواصل الاجتماعي بين الجماهير، خصوصاً بعدما تولى لاعب النصر والمنتخب الوطني السابق، سالم ربيع، مهمة تدريب فريق الوصل أخيراً.

وكانت إدارة الوصل قد قررت تعيين المواطن، سالم ربيع، مدرباً للفريق بعد نجاحه في أول مهمة بامتياز، عندما قاد «الإمبراطور» للفوز على حتا في الجولة الثانية.

من جانبه، أكد لاعب الوصل والمنتخب الوطني السابق، إسماعيل راشد، أن قرار تولي قيادة تدريب فريق الوصل قرار جريء من المدرب المواطن سالم ربيع، وقال لـ«الإمارات اليوم»: «قمة الوصل والنصر تاريخ كبير بين الفريقين، وتبقى في النهاية مباراة، لكن دائماً مباريات الديربي ليست لها حسابات، أي مباراة لها ردود أفعال، وهي متوقعة سواء أثناء المباراة أو بعدها، والحساسيات موجودة لكنها تزول سريعاً».

وعن ذاكرته مع الديربي أضاف: «مباريات الديربي لا تُنسى، ولعل أهمها المباراة النهائية في عام 1997 على لقب الدوري، وفاز الوصل، وكانت المباراة في العيد، وكانت أجمل عيدية لجمهور الوصل، وأتمنى التوفيق للفريقين، وأن نشاهد مباراة قوية هي في النهاية ثلاث نقاط وفي بداية الدوري، وبالتأكيد الوقت كافٍ للتعويض في المباريات المقبلة».

من جانبه، تمنى لاعب النصر والمنتخب الوطني السابق، محمد علي كوجاك، أن تخرج مباراة الديربي قوية، وقال: «كانت المباراة بمثابة بطولة، يبدأ التنافس فيها قبل شهر من انطلاقها».

وأضاف: «الآن المباراة باتت بين الجماهير بشكل أكثر من داخل الملعب، نتمنى أن نشاهد مباراة بطابع الماضي، أشكر إدارة الوصل على خطوتها بمنح الفرصة لسالم ربيع، فهو مدرب رائع ولديه القدرة الكبيرة على قراءة الملعب وإجراء التغييرات، كما أنه مدرب ميداني، وأعتقد أن إدارة الوصل وُفقت في اتخاذ القرار الصحيح».

الجمهور يتوقعها الأقوى

نظّم مجلس النصر للتواصل الاجتماعي المجتمعي والجماهيري مبادرة جديدة لمحبي العميد لإبعاد اللاعبين عن الضغوط، وقال عضو المجلس خالد الدوسري: «المبادرة هي (عبر عن حبك للعميد)، ويشارك فيها الجمهور بفيديو تحفيزي له أو لأبنائه، وستعرض الفيديوهات بلغات مختلفة للاعبين قبل التدريب الختامي».

من جانبه، أكد المشجع الوصلاوي، سيف الزعابي، أنه يتوقع أن يكون ديربي الوصل والنصر الأقوى في عصر الاحتراف، لما يضمه الفريقان من أسماء موجودة وحاضرة، ولاعبين أجانب مميزين، لكن سينقص المباراة الحضور الجماهيري.

طباعة