تيغالي الهداف التاريخي وياسر سالم الأكثر مشاركة

شباب الأهلي «ملك» كأس الخليج العربي بـ 4 ألقاب.. والعين أول المتوجين

شباب الأهلي يحمل الرقم القياسي في الفوز بكأس الخليج العربي. تصوير: إريك أرازاس

تعود الحياة إلى ملاعب كرة القدم يوم بعد غدٍ الخميس، إذ يفتتح الموسم بمسابقة كأس الخليج العربي في وقت ستكون فيه الأنظار متجهة صوب شباب الأهلي كونه أكثر الأندية حصداً للقبها (أربعة ألقاب) وهو ما أهله ليحتفظ بالنسخة الأصلية من الكأس في خزائنه، بينما سيكون النصر مطالباً بإثبات قدراته مجدداً كونه يدخل المسابقة وهو حاملاً للقب، في حين تأمل أندية الوسط تحقيق المفاجأة على غرار عجمان حينما صعد على منصة التتويج موسم 2012-2013، بينما يبحث العين عن مجده القديم كونه حصل على أول نسخة في المسابقة.

ولدى مسابقة كأس الخليج العربي التي انطلقت في عام 2008 إرث كبير من الأرقام والإحصاءات المتنوعة، إذ على مستوى الألقاب فإن شباب الأهلي هو الأكثر حصداً للقب، وفقاً للموقع الرسمي لرابطة المحترفين، إذ فاز في أربعة مواسم 2011-2013،2012-2014، 2016-2017 و2018-2019 أهلته ليحتفظ بالنسخة الأصلية من الكأس وفقاً للوائح المسابقة، ودخلت الكأس خزينة الوحدة مرتين في موسمي 2015-2016 و2017-2018، كما حصل النصر على اللقب مرتين أيضاً في موسمي 2014-2015 و2019-2020.

وتوجت أندية أخرى باللقب مرة واحدة منذ انطلاقة المنافسة، مثل العين الذي توج بالنسخة الأولى عام 2008-2009، كما حصل الجزيرة على اللقب في 2009-2010 والشباب في 2010-2011 وعجمان في 2012-2013. وعلى مستوى اللاعبين يتربع لاعب فريق النصر، سبستيان تيغالي على عرش هدافي البطولة برصيد 32 هدفاً، يليه لاعب الجزيرة والوصل السابق، ريكاردو دي أوليفيرا بـ27 هدفاً، ويأتي من خلفهما لاعب الظفرة وشباب الأهلي السابق، ماكيتي ديوب برصيد 26 هدفاً، فيما يتشارك الثنائي، لاعب الوحدة لوفانور ومهاجم الوصل، فابيو ليما، المركز الرابع ولدى كل منهما 25 هدفاً.

ويُعد لاعب الفجيرة ياسر سالم أكثر اللاعبين مشاركة وفقاً لإحصائية رسمية صادرة من رابطة دوري المحترفين، إذ شارك في 67 مباراة بمعدل 5858 دقيقة لعب، سجل خلالها ثلاثة أهداف، يله لاعب النصر، هزاع سالم، بالعدد نفسه من المباريات وبعدد دقائق وصل إلى 4785، بينما يأتي لاعب الفجيرة حميد عباس ثالثاً بعدد المباريات نفسه، لكنه خاض 4769 دقيقة.


كأس الخليج العربي تنطلق بعد غدٍ وتدشن الموسم الكروي الجديد.

طباعة