حامل اللقب مهدد بالانسحاب من البطولة القارية

شباب الأهلي يترقب قرار «الآسيوي» بشأن استكمال الهلال لدوري الأبطال

غوميز انضم إلى قائمة اللاعبين المصابين بفيروس «كورونا» في فريق الهلال. من المصدر

يواجه الهلال السعودي موقفاً لا يحسد عليه في دوري أبطال آسيا، بعدما رفض الاتحاد الآسيوي لكرة القدم تأجيل مباريات حامل اللقب إلى وقت آخر، بعد أن وضع فيروس كورونا المستجد بعثة الفريق في مأزق كبير قبل 24 ساعة من مواجهة شاهر خودرو الإيراني، أمس، نتيجة ارتفاع عدد الإصابات إلى 24، بينهم 15 لاعباً.

ويترقب شباب الأهلي القرار النهائي الذي سيتخذه الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، قبل خوض «فرسان دبي» مباراته أمام الهلال بعد غدٍ في الجولة السادسة والختامية للمجموعة الثانية في دور المجموعات، إذ إنه في حال تزايد أعداد حالات مصابي فيروس كورونا في «الزعيم»، ستصبح المباراة مهددة بالتأجيل.

وتنص لوائح الاتحاد الآسيوي وتطبيقاتها على مسابقة دوري أبطال آسيا، التي تم الإعلان عنها قبل استئناف دور المجموعات بنظامها الاستثنائي، وإقامة المباريات بنظام التجمع، على ألا يتم تأجيل أي مباراة لأي فريق يمتلك في قائمته 14 لاعباً من ضمنهم حارس مرمى، إذ نص البند الثالث في المادة الرابعة في لوائح الاتحاد الآسيوي الخاصة بالبطولة، على أن «الفريق الذي لا يملك 13 لاعباً، بمَن فيهم حارس مرمى، يعدُّ منسحباً من المسابقة، لكن يمكن للاتحاد الآسيوي تأجيل المباراة، وإعادة جدولتها إذا كان ذلك ممكناً، بالنظر إلى جدول المسابقات الآسيوية والدولية». في المقابل، يشترط الاتحاد الآسيوي أن يتم عمل مسحتين سلبيتين لكل لاعب مصاب بفيروس كورونا قبل عودته إلى الانضمام لبعثة فريقه، مرة أخرى، واستكمال البطولة.

من جهته، قرر الجهاز الفني لنادي الهلال استدعاء اللاعب الشاب وليد الأحمد، المسجل مسبقاً ضمن القائمة الآسيوية للفريق السعودي، بينما طلبت إدارة النادي من النجم المخضرم محمد الشلهوب التراجع عن قرار اعتزاله الذي اتخذه الشهر الجاري، عقب تتويج الفريق بلقب الدوري المحلي، إذ التحق كل من الشلهوب والأحمد ببعثة «الزعيم»، أمس. وكانت إدارة نادي الهلال تقدمت بطلب تأجيل مباراته أمام شاهر خودرو الإيراني، ضمن المرحلة الخامسة من دوري أبطال آسيا، وذلك بعد ظهور 10 إصابات جديدة بفيروس كورونا في بعثة «الزعيم»، ليصل إجمالي الحالات إلى 24 مصاباً.

وأصدر النادي بياناً صحافياً، نشره على حسابه الرسمي في موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، ذكر فيه: «طالب مجلس الإدارة الاتحاد الآسيوي بتأجيل مباراة شاهر خودرو الإيراني الأحد، بعد أن أوضحت الفحوص التي أجرتها بعثة الهلال إصابة 10 أفراد من أعضاء البعثة بفيروس كورونا، بينهم الثلاثي علي البليهي، ومتعب المفرج، وبافيتيمبي غوميز». وأضاف: «كما أن الإصابات شملت أعضاء الأجهزة الفنية والإدارية والطبية، وبينهم كرستيان، وماثيو، وباولو، وأحمد موسى، وبدر الخطيب، وأوسكار، وفيكتور، ليصل إجمالي عدد اللاعبين المصابين بـ(كورونا) 15 لاعباً». وانضم بذلك الثلاثي الجديد إلى زملائهم الـ12 المصابين، ليصبح العدد الكامل للمعزولين من اللاعبين 15، كان آخرهم الإيطالي سيباستيان جيوفينكو، وسالم الدوسري. وتأتي الإصابات الجديدة قبل يوم واحد من مباراة شاهر خودرو الإيراني، الأحد، ضمن الجولة الخامسة من الدور التمهيدي لدوري أبطال آسيا 2020، مع غياب للمدرب، وأحد أفراد الجهاز الطبي، وسبقهم عدد من العناصر، وسعود كريري مدير الفريق، بعدما كان النادي قد أعلن إصابة كل من محمد الواكد، وسلمان الفرج، ومحمد البريك، وحمد العبدان، وصالح الشهري، ثم أعلن عن انضمام ياسر الشهراني إليهم، وبعدها أضيف إلى القائمة الثلاثي نواف الغامدي، وعبدالله الحافظ، وعبدالله الجدعاني، وأخيراً كل من الدوسري وجيوفينكو، ليصل العدد إلى 12 لاعباً.

• 24 حالة إصابة بفيروس «كورونا» في صفوف الهلال السعودي بينهم 15 لاعباً.

طباعة