«فرسان دبي» يسعى إلى تعزيز فرصته في بلوغ دور الـ 16

شباب الأهلي يطلب النقطة الـ 9 في «فاصلة» باختاكور

عيد خميس وأحمد العطاس وماجد حسن تألقوا بشكل لافت مع شباب الأهلي. من المصدر

يخوض شباب الأهلي مواجهة فاصلة، عندما يلتقي باختاكور الأوزبكي، في الجولة الخامسة من مباريات المجموعة الثانية لبطولة دوري أبطال آسيا، الساعة 10 مساء على استاد الجنوب، إذ يسعى «فرسان دبي» إلى تحقيق الفوز الثالث توالياً، ليعزز حظوظه في التأهل لدور الـ16.

ويحتاج شباب الأهلي إلى الفوز بهدف دون رد، ليعوض خسارته 2-1 في الذهاب أمام باختاكور، إذ إن فوز شباب الأهلي بهدف واحد أو بنتيجة أكبر من هدفين، سيمنح الفريق الأفضلية في حال تساوي الفريقين في النقاط عقب الجولة السادسة.

ويحتل «فرسان دبي» المركز الثالث في المجموعة الثانية بست نقاط، عقب الفوز الإثنين والخميس الماضيين، على شاهر خودرو الإيراني بالنتيجة نفسها بهدف دون رد.

في المقابل، يحتل باختاكور المركز الثاني بسبع نقاط، بينما يتصدر المجموعة نفسها الهلال السعودي بـ 10 نقاط، إذ سيخوض حامل اللقب مواجهة سهلة أمام متذيل الترتيب شاهر خودرو، بينما تختتم مباريات المجموعة الأربعاء المقبل، بمباراتي شاهر خودرو أمام باختاكور، والهلال مع شباب الأهلي.

ولن يكون أمام شباب الأهلي بديل سوى تحقيق الفوز، للحفاظ على حظوظ التأهل، بينما تتقلص حظوظه في حال التعادل مع باختاكور، ويودع المسابقة رسمياً في حال خسارته.

وسيواجه المدرب الإسباني زاراغوسا مشكلة في اختيار تشكيلة الفريق لمواجهة اليوم، خصوصاً أن القائمة تشهد غياب يوسف جابر ومحمد مرزوق بداعي الإيقاف، بينما يستعيد خدمات عبدالله النقبي، الذي غاب للسبب نفسه عن مباراة الفريق الإيراني.

وتعد عودة النقبي عامل قوة مهماً جداً، خصوصاً أن الفريق تراجع مردوده في مباراة شاهر خودرو، كون النقبي يقوم بدور كبير في الدفاع، وإيقاف هجمات الخصم، بينما يسعى المدرب زاراغوسا إلى تجهيز البدلاء لتعويض غياب مرزوق وجابر، إذ يبرز محمد جابر وسالمين خميس، بينما سيكون إشراك عبدالعزيز صنقور بمثابة المغامرة، خصوصاً أنه عائد، أخيراً، من الإصابة التي أبعدته عن الفريق في آخر موسمين.

من جهته، أكد زاراغوسا أن شباب الأهلي لن يكون أمامه سوى اللعب بهدف تحقيق الفوز، لافتاً إلى أن المباراة لن تكون سهلة. وقال في مؤتمر صحافي: «الفريق حقق الأهم، من خلال الفوز في مباراتيه أمام شاهر خودرو»، مشدداً على أن مردود اللاعبين جيد جداً، بالنظر إلى أنهم لم يلعبوا أي مباراة رسمية لمدة ستة أشهر، بينما أوضح أن مواجهة باختاكور ستكون مختلفة، خصوصاً مع وجود الحافز لدى الفريقين لتحقيق الفوز.

وأشار المدرب الإسباني إلى أن الجهاز الفني ركز على تجهيز اللاعبين من الناحية البدنية، خصوصاً أن الفريق يخوض مباراة كل ثلاثة أيام، مؤكداً أن شباب الأهلي يعلم أهمية وصعوبة المباراة، وتأثيرها في مشوار «فرسان دبي» بالبطولة القارية.


ترتيب المجموعة الثانية

1- الهلال (10 نقاط).

2- باختاكور (7).

3- شباب الأهلي (6).

4- شاهر خودرو (0).

لا بديل لشباب الأهلي عن الفوز اليوم، كون التعادل يقلص فرصته، والخسارة تخرجه من البطولة رسمياً.

طباعة