الشارقة ينعش آماله في التأهل بدوري أبطال آسيا

حقق الشارقة مفاجاة كبيرة بفوزه الكبير على الدحيل بأربعة اهداف مقابل هدفين محققا بذلك فوزه الأول في البطولة المواجهة  القوية والمثيرة  التي الفريقين اليوم الجمعة على ملعب المدينة التعليمية في الدوحة ضمن الجولة الرابعة لمباريات المجموعة الثالثة لدوري المجموعات بدوري أبطال آسيا للأندية التي تقام بنظام التجمع.

وقفز الشارقة الذي تألق وانتفض بشكل لافت وقدم مباراة كبيرة ، برصيده  إلى أربع نقاط منعشا آماله بقوة في التأهل للدور الثاني ، إذ تبقت له مباراتين أمام التعاون السعودي بيروزي الإيراني يومي 21 و24 الجاري ، فيما تجمد رصيد الدحيل عند ست نقاط.

وشهدت المباراة  إشهار حكم المباراة البطاقة الحمراء  لاعب الدحيل  مهدي بن عطية " 58" لاعتدائه على لاعب الشارقة إيغور كورنادو.

انتهى الشوط الأول بالتعادل بهدف لمثله، إذ سجل الدحيل هدف التقدم عن طريق عبد الله عبد السلام" 12" وعادل للشارقة خالد باوزير" 18" وفي الشوط الثاني أضاف ماجد سرور الهدف الثاني للشارقة" 62" قبل أن يعادل المعز علي للدحيل " 70" فيما تمكن إيغور من تسجيل الهدف الثالث للشارقة من ركلة جزاء" 74" في حين سدد كايو  لوكاس الهدف الرابع " 92".

ظهر الشارقة في هذه المباراة بطريقة مختلفة تماما عن مبارياته السابقة  سواء من حيث الأداء والانسجام أو أسلوب اللعب على مدار شوطي المباراة، إذ كان مبادرا بالهجوم وبدأ خط الهجوم الشرقاوي  بقيادة إيقونة الفريق  إيغور كورنادو إلى جانب زميليه  كايو لوكاس وويلتون سواريز.أكثر تفاهما وفي أحسن حالاته منذ بدء الفريق مشواره في هذه البطولة.
وكان بإمكان الشارقة مضاعفة أهدافه في هذه المباراة لو استغل الفرص السهلة التي ضاعت خخصوصا في الشوط الثاني وكان لهدف التعادل الذي سجله خالد باوزير بعدما كان الدحيل متقدما بهدف دون رد اثرا معنويا كبيرا في إستعادة الفريق لتوازنه مجددا في المباراة وتفوقه في هذه اللقاء.

لعب الشارقة بنفس التشكيلة السابقة التي خاض بها المباراة الماضية باستثناء تعديل طفيف تمثل في مشاركة كلا من خالد باوزير وسيف راشد ضمن التشكيلة الأساسية في مكان  الأوزبكي شوكورف ومحمد عبد الباسط .

طباعة