يدافع عن سجله خالياً من الهزائم

«بالاس بيير» يتحدى نخبة الخيول في سباق «بري جاك لو ماروا» الفرنسي

من انتصار «بالاس بيير» يونيو الماضي بلقب «سانت جيمس بالاس» في ختام «رويال اسكوت». من المصدر

ينشد المهر غير المهزوم «بالاس بيير»، المملوك لسموّ الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، بإشراف المدرب جون غوسدن، الحفاظ على سجله خالياً من الهزائم، حين يدخل اليوم غمار تحدي مضمار «دوفيل» الفرنسي، بشعار الفوز في السباق الفرنسي الشهير «بري جاك لو ماروا» المخصص لخيول فئة «جروب 1» الأعلى تصنيفاً عالمياً، ويمتد لمسافة الميل (1600 متر).

ويسعى المهر البالغ من العمر ثلاث سنوات، ويتولى قيادته الفارس فرانكي ديتوري، حصد الفوز الخامس على التوالي في سباقات الخيل العالمي، بعد أن حقق انتصارات باهرة، جاء آخرها 20 يونيو الماضي، بتتويجه في مشاركته الأولى في سباقات «جروب 1» بلقب سباق «سانت جيمس بالاس ستيكس»، الذي جرى في اليوم الختامي من مهرجان «رويال آسكوت» البريطاني العريق، وجاء على حساب كوكبة من الجياد التي رشحت بقوة لانتزاع اللقب.

ويواجه «بالاس بيير» ستة من نخبة خيول مسافة الميل، يتقدمها ممثل غودولفين «بيرشان كينغ» الساعي لاستكمال موسمه الناجح على المضامير الفرنسية، وتسجيل الانتصار الثالث على التوالي، عقب تتويجه في 19 يوليو الماضي بلقب سباق «بري ديسبهان»، الذي جرى على مضمار شانتيه لمسافة 1800 متر وخصص لخيول «جروب 1»، حين انفصل ابن الفحل «كينغمان» بعيداً عن منافسيه في المراحل الأخيرة مسجلاً فوزاً سهلاً بفارق الطولين عن أقرب منافسيه، وجاء مكملاً لفوزه على مضمار «سانت كلو» يونيو الماضي، بلقب سباق «بري دو موغويه»، الذي خصص لخيول «جروب 2» لمسافة الميل (1600 متر).

ويدخل دائرة المنافسة على اللقب، الجواد الفرنسي «بريتريفيللي» المملوك لـ«غريند أوغستين»، الساعي للعودة إلى الانتصارات، وتعويض حلوله وصيفاً في مشاركته الأخيرة «بري دو موغويه»، خلف ممثل غودولفين «بيرشان كينغ».


«سافاتيانو» تهدي غودولفين لقب «لورانس ستيكس» الأسترالي

أهدت الفرس «سافاتيانو» إسطبلات غودولفين، أمس، لقب سباق «بي بي لورانس ستيكس» الأسترالي، الذي خصص لخيول فئة «جروب 2»، وجرى مضمار «كولفيلد» لمسافة 1400 متر. ونجحت الفرس البالغة من العمر ستة سنوات، وبإشراف المدرب جيمس كمنغر، وقيادة الفارس مارك زاهور، في التفوق على 10 من نخبة الجياد، قاطعة خط النهاية بزمن بلغ دقيقة و24 ثانية و29 جزءاً من الثانية، متفوقةً بفارق الرأس القصير عن الجواد الأسترالي «سيركوني» بإشراف المدرب نيك ريان، الذي قاده الفارس دانيال ستاكهاوس للحلول بالمركز الثاني، فيما عاد المركز الثالث للجواد «كينغز ويل دريم» بإشراف المدرب كريس ويلير، وقيادة الفارس جاي ماكنيل.

طباعة