العنبري: إصابات اللاعبين سببت لنا إزعاجاً

    العنبري يوجّه لاعبي الشارقة قبل تنفيذ ركلات الترجيح. تصوير: مصطفى قاسمي

    أكد مدرب الشارقة عبدالعزيز العنبري، أن الإصابات التي حدثت في صفوف الفريق في الفترة الأخيرة وتسببت في غياب عناصر مهمة من اللاعبين سببت لهم إزعاجاً، لافتاً إلى أنه يتوقع عودة الفريق إلى حالته الطبيعية سريعاً. وقال العنبري في المؤتمر الصحافي عقب مباراة فريقه أمام حتا أول من أمس في كأس رئيس الدولة، التي انتهت بفوز الشارقة وتأهله إلى الدور ربع النهائي: «عودة حتا إلى المباراة بتسجيله هدف التعادل صعّبت من مهمة الفريق، كما أن الشارقة تأثر بغيابات مهمة من اللاعبين في توقيت صعب، خصوصاً مع ضغط المباريات».

    وأضاف: «الشارقة لم يستفد من التغييرات في المباراة نظراً لكثرة الإصابات، واللاعبون الموجودون معي في دكة البدلاء لديهم نزعة في الجانب الدفاعي أكثر منه هجومياً».

    واعترف العنبري بأن الشارقة رغم فوزه على حتا وتأهله إلى الدور ربع النهائي في كأس رئيس الدولة، لم يقدم المرود المطلوب في المباراة، ولم يكن في أفضل حالاته، لافتاً الى أن الفريق رغم تقدمه بهدف في المباراة فإنه لم يحافظ على تقدمه، مؤكداً أن فريقه لم يكن سيئاً في الشوط الثاني لكن هدف التعادل الذي سجله حتا أصاب اللاعبين بنوع من الإحباط، مشيراً الى أن حتا كان الأفضل في الجزء الأخير من المباراة.

    من جانبه أكد مدرب حتا كريستوس كونتيس أنه لا يستطيع وصف مدى الرضا والفخر بلاعبي الفريق، معتبراً أنه شيء جميل رؤية فريقه وهو يلعب بهذا المستوى أمام متصدر للدوري، واصفاً مواجهة الشارقة بالصعبة، وأنه تحدث مع لاعبيه بأن يلعبوا المباراة بطريقتهم وبمستواهم، لافتاً إلى أن فريقه تعادل مع الشارقة ووصل إلى ركلات الجزاء التي تعتبر ضربات حظ لا تعرف نتيجتها.

    طباعة