منحهم 7 مباريات لإثبات قدراتهم

    مدرب الظفرة يهدّد بالاستغناء عن الأجانب في «الميركاتو الشتوي»

    لاعب الظفرة جواو بيدرو في لقاء الجزيرة. تصوير: نجيب محمد

    هدّد مدرب فريق الظفرة، الصربي فواك رازوفيتش، لاعبي فريقه الأجانب بالاستغناء عن خدماتهم خلال فترة الانتقالات الشتوية المقبلة، في حال لم يطوروا من مستوياتهم في ما تبقى من مباريات، قبل نهاية الدور الأول من الموسم، مشيراً إلى أن التوقعات كانت كبيرة منهم لتقديم الإضافة المرجوة وتحقيق التطلعات، لكن ذلك لم يحدث حتى الآن.

    وقال رازوفيتش لـ«الإمارات اليوم»: «لديهم الآن سبع مباريات قبل نهاية الدور الأول لإثبات قدراتهم، الفريق تأثر هجومياً بسببهم، وأنا سأجلس مع إدارة النادي لمراجعة هذا الأمر».

    وكان الظفرة تعاقد مع مهاجم بريدا الهولندي، مايكل روشوفيل، ومهاجم الفتح السعودي، البرازيلي جواو بيدرو، والبرازيلي دييغو جارديل، بينما استمر معه المدافع المغربي، عصام العدوة. وأشار المدرب إلى أن موجة الإصابات، التي ضربت الفريق منذ بداية الموسم وحتى الآن، أثرت بشكل كبير في مستوى الفريق.

    وحول الخسارة من الجزيرة، أول من أمس، ضمن الجولة السادسة من كأس الخليج العربي بنتيجة 1-صفر، التي أجّلت تأهل الفريقين إلى الجولة الختامية، قال: «الظفرة قدّم مباراة قوية، لكننا خسرنا في اللحظات الأخيرة بركلة جزاء».

    في المقابل، قال مدرب الجزيرة، الهولندي مارسيل كايزر، إن هدف الفوز المتأخر كان مكافأة على جهد اللاعبين في المباراة، وشدد في المؤتمر الصحافي على أن الفرصة كبيرة لحسم التأهل في لقاء كلباء، لكن عليهم نسيان هذه المباراة والتركيز في اللقاء الحاسم أمام الإسماعيلي المصري في كأس محمد السادس للأندية العربية بعد غد.

    الظفرة فرّط في فرصة التأهل إلى ربع نهائي الكأس، بالخسارة أمام الجزيرة.

    طباعة