«العنابي» يسعى للفوز الثالث في كأس الخليج العربي

الوحدة يترقب لمسات أنور أمام «السماوي»

عبدالله أنور يحتفل مع زملائه بعد تسجيل ثلاثية في الشارقة. الإمارات اليوم

سيكون اللاعب الشاب عبدالله أنور تحت الأنظار عندما يلعب الوحدة أمام بني ياس في الجولة الثالثة من مباريات المجموعة الثانية في كأس الخليج العربي، الساعة السابعة على استاد آل نهيان في أبوظبي، إذ يأمل «العنابي» أن يواصل اللاعب البالغ من العمر 20 عاماً تألقه مع الفريق.

وقدم أنور نفسه في ظهوره الأول مع الفريق الأول بتألقه في الجولتين الأوليين من كأس الخليج العربي، بإحرازه خمسة أهداف، بعدما أحرز هدفين في مرمى الفجيرة، ليقود «العنابي» للفوز بثلاثة أهداف مقابل هدف في الجولة الأولى، قبل أن يكرر أنور تألقه في الجولة الثانية بإحرازه ثلاثة أهداف قاد بها الوحدة للفوز على الشارقة في عقر داره بثلاثة أهداف مقابل هدف، ليتصدر لاعب «العنابي» لائحة ترتيب هدافي مسابقة الكأس.

ويسعى الوحدة إلى تحقيق الفوز الثالث على التوالي ليقترب من التأهل إلى دور الثمانية، خصوصاً أن «العنابي» يتصدر المجموعة الثانية برصيد ست نقاط، ويأتي في المركز الثاني كل من بني ياس والوصل برصيد ثلاث نقاط لكل فريق، بينما يأمل الوحدة أن يؤكد تفوقه على «السماوي»، بعدما فاز عليه في نصف نهائي النسخة الماضية بأربعة أهداف مقابل هدف.

من جهته، يخوض بني ياس مواجهة الوحدة بمعنويات مرتفعة، بعدما بدأ «السماوي» موسمه بالفوز على الشارقة بهدفين دون رد، بينما يراهن المدرب الألماني وينفريد شايفر على الأجانب الثلاثة: الإسباني بيدرو كوندي والبرازيلي لويز أنطونيو والجنوب إفريقي أياندا باتوزي، خصوصاً أن المدافع الصربي ساشا أفكوفيتش لن يشارك في المباراة، إذ سيخوض تدريبه الأول مع الفريق بعد غدٍ.

من جهته، قال مدرب الوحدة، الهولندي موريس شتاين، إنه يشعر بالسعادة بسبب أداء اللاعبين الشباب، مؤكداً أنه يأمل أن يواصل «العنابي» انتصاراته بالفوز على بني ياس.

وأوضح شتاين في مؤتمر صحافي أنه سيدفع باللاعبين الشباب في مواجهة «السماوي»، بينما أشاد بخطوة التعاقد مع الأوروغوياني نيكولاس ميليسي بشكل دائم، مبيناً أنه من أبرز اللاعبين في خط الوسط، ويشكل إضافة قوية للفريق.

من جانبه أكد مدرب بني ياس، الألماني وينفريد شايفر، ضرورة التوقف عن الإشادة الدائمة بـ«السماوي»، بسبب النتائج والمستويات التي يقدمها الفريق، موضحاً أنه يتولى تدريب فريق يضم مجموعة كبيرة من اللاعبين الشباب، والهدف هو بناء فريق للمستقبل، ويجب ألا يكون هناك ضغط كبير على هؤلاء اللاعبين.

وقال شايفر في مؤتمر صحافي، إن الوحدة يضم مجموعة من اللاعبين المميزين، مبيناً أن «العنابي» قدم مباراة قوية جداً أمام الشارقة، إضافة إلى الظهور بشكل جيد في دوري أبطال آسيا. وأوضح: «أعرف الوحدة جيداً من خلال تجربتي السابقتين مع الأهلي والعين، فهو فريق يلعب كرة هجومية، ويسعى للفوز دائماً، ويجب أن نكون جاهزين لهذه المباراة».

وأضاف: «يجب أن نقدم أفضل ما لدينا، ونحن نعلم أن أفضل طريقة للدفاع هي الهجوم، وأنا أثق تماماً في قدرات اللاعبين، وأتمنى أن يكون اللاعبون البدلاء في جاهزية جيدة، خصوصاً مع انضمام أكثر من لاعب إلى المنتخبات الوطنية».


بني ياس لعب مباراة واحدة فقط في الكأس وفاز فيها على «الملك» بهدفين لصفر.

تألق عبدالله أنور بشكل لافت في الجولتين الأوليين من الكأس، فأحرز هدفين في الفجيرة، و«هاتريك» في شباك بطل الدوري فريق الشارقة.

طباعة