قال إن الاستغناء عن بعض لاعبي الفريق الأول يعود لإفساح المجال للشباب

الحوسني: «لقب البراعم» يؤكد أن سلة بني ياس على الطريق الصحيح

فريق البراعم يهدي بني ياس لقبه التاريخي الأول في بطولات السلة. من المصدر

قال المشرف العام على قطاع كرة السلة في نادي بني ياس، إبراهيم الحوسني، إن «لقب فئة البراعم (أ) - الذي حققه السماوي، أول من أمس، وهو الأول في تاريخ النادي في كل بطولات دوري السلة بمختلف فئات المراحل السنية - يؤكد أن اللعبة في النادي تسير على الطريق الصحيح»، خصوصاً في ما يتعلق بفرق الناشئين، وكذلك على مستوى الرجال بعد بلوغ مربع الذهب في بطولات محلية.

وعزا الحوسني النتائج المشجعة لفرق النادي، ومنها لقب البراعم، في بطولة الدوري الذي أنهاه بسجل خالٍ من الهزائم، إلى خطة عمل استهلتها أسرة كرة السلة في بني ياس منذ عودتها سنة 2010.

وقال لـ«الإمارات اليوم»: «النتائج تحققت بفضل الدعم الكبير الذي تحظى به اللعبة من قبل رئيس وأعضاء ومجلس إدارة شركة الألعاب الجماعية»، وتابع: «منذ عودة نشاط السلة، تم وضع استراتيجية واضحة بالتركيز، بصورة فاعلة، على بناء أجيال ترفد مستقبلاً فرق الصف الأول».

وقال إن ما حققه فريق البراعم رافقته نجاحات فرق أخرى للمراحل السنية بعد تحقيقها مراكز متقدمة، فضلاً عن نجاح فريق الرجال، أول من أمس، في بلوغ مربع ذهب كأس رئيس الدولة للسلة، وهي المرة الثانية التي ينجح فيها الفريق الأول في بلوغ نصف نهائي بطولة رسمية بعد الموسم الماضي.

وأضاف: «نعمل بروح الفريق الواحد بالتنسيق مع مشرفي ومدربي كل الفرق السنية، وذلك وفق خطة عمل واضحة، ومنها تحديد الثلاثاء المقبل موعداً مع مدربي ومشرفي فرق البراعم بفئتيها (أ) و(ب)، لتحديد الوجهة الخارجية التي سيتم إيفاد هذه الفرق إليها خلال فترة الصيف، استكمالاً لاستراتيجيات العمل التي بدأناها مع هذين الفريقين منذ مطلع الموسم الحالي».

وفي ما يتعلق بتخلي الفريق عن عدد من لاعبي الفريق الأول، قال: «طموحاتنا الحالية في فرق الصف الأول تتمثل في بلوغ المربع الذهبي في المسابقات المحلية، وهو ما نجحنا فيه على مدار الموسمين الماضي والحالي. والتخلي عن عدد من الأسماء، خصوصاً أصحاب المعدلات العمرية الكبيرة، يعود إلى إتاحة الفرصة لجيل الشباب لاكتساب الخبرات، خصوصاً أن الأسماء التي تم الاستغناء عنها لا تخدم الفريق بالصورة المثلى، ولم يؤثر رحيلها في قدرة فريق الرجال على تكرار إنجازه العام الماضي، وبلوغ نصف نهائي بطولة محلية».

واختتم: «نراهن بشكل كبير على الجيل الصاعد في استمرارية تطور اللعبة بالنادي، ولسنا على عجل في مزاحمة فرق المقدمة في مرحلة الرجال، خصوصاً أن العديد منها يعاني غياب الأسماء الشابة التي يمكن لها رفد فرقها الحالية، ونحن على ثقة بأن سلة السماوي قادمة بقوة خلال المواسم المقبلة للمزاحمة على الألقاب».


اكتمال عقد نصف نهائي كأس السلة

شهدت مواجهات ربع نهائي كأس السلة، التي أقيمت أول من أمس، اكتمال عقد المربع الذهبي بتأهل النصر والبطائح وشباب الأهلي وبني ياس، وكان لافتاً في مباراة النصر والوصل تفوق مدرب العميد، المصري حسام الوكيل، في ظهوره الأول، على مدرب الوصل، أحمد عمر، الذي سبق أن عمل مساعداً له مع فريق الشباب السابق.

وقاد الوكيل العميد للفوز 95-87.

في جانب آخر فاز شباب الأهلي على العين 101-71، وحقق بني ياس النتيجة الأكبر بفوزه على الظفرة 105-76، كما واصل البطائح سلسلة نتائجه الإيجابية في موسمه الأول تاريخياً في اللعبة بفوزه على الجزيرة 79-72. وسيلتقي شباب الأهلي مع بني ياس، والبطائح مع النصر، الثلاثاء المقبل.

 

طباعة