الظفرة يحرم الوحدة «السعادة» ويجبره على التعادل

إسماعيل مطر يحاول السيطرة على كرته وسط مراقبة من دفاع الظفرة. تصوير: نجيب محمد

سيطر التعادل الإيجابي 1-1 على مواجهة الظفرة وضيفه الوحدة، مساء أمس، على استاد حمدان بن زايد ضمن الجولة الـ19 لدوري الخليج العربي لكرة القدم، ليرفع أصحاب الأرض رصيدهم إلى 24 نقطة، بينما وضع «العنابي» النقطة 31 محافظاً على المركز الخامس مؤقتاً، في انتظار نتيجة بني ياس والصقور اليوم.

وبسط فريق الوحدة سيطرته على مجريات المباراة، وكان الطرف الأفضل من الناحية الهجومية، واستغل ذلك في تسجيل هدف المباراة الأول في الدقيقة 17، بوساطة اللاعب يحيى الغساني، الذي تابع كرة رأسية من زميله الأرجنتيني، سبستيان تيغالي، بتسديدة قوية من داخل منطقة الجزاء استقرت في شباك الحارس، خالد السناني، لكن الحكم، عبدالله العاجل، احتسب الهدف بعد العودة لتقنية «الفار»، للتأكد من عدم وجود مخالفة من تيغالي على المدافع عبدالرحمن يوسف.

ومنح الهدف الضيوف أريحية لفترة لكنها ليست طويلة، إذ في الوقت الذي كان الوحدة قريباً من تعزيز التقدم، أدرك فريق الظفرة هدف التعادل في الدقيقة 35، حينما حاول مدافع الوحدة، أحمد راشد، تشتيت الكرة، لكنها وصلت بالخطأ للمهاجم سهيل المنصوري ولم يتوانَ في تسديدها بقدمه اليسرى بصورة قوية من داخل منطقة الجزاء، ليعيد فريقه للمباراة مجدداً.

وشهدت الدقائق الأخيرة من وقت المباراة وقوع مشاحنة، حينما تشاجر لاعب فريق الوحدة أحمد راشد، مع محترف الظفرة، البرازيلي دييغو ريناتو، على خلفية مداخلة خشنة من الأخير، ما اضطر الحكم عبدالله العاجل إلى إشهار أربع بطاقات صُفر دفعة واحدة، كانت من نصيب الثنائي، بجانب محترف الظفرة، البرازيلي رومولو دوسانتوس، والحارس خالد السناني، ولم تغير الفرص التي حصل عليها طرفا اللقاء من نتيجة المباراة التي انتهت بالتعادل 1-1.

طباعة