شباب الأهلي كتب التاريخ مع أول إنجاز بمسماه الجديد

أروابارينا: حققنا لقب الكأس في مباراة متكافئة.. ومشاركة سالم لم تكن تحايلاً

أيوفي وماجد حسن يحتفلان بهدف الفوز واللقب أمام الوحدة. تصوير: أسامة أبوغانم

قال مدرب فريق شباب الأهلي، الأرجنتيني رودولفو أروابارينا، إن فريقه حقق الفوز ولقب كأس الخليج العربي في «مباراة متكافئة»، في رد على انتقادات مدرب الوحدة الهولندي، تين كات، الذي قال إنهم تعرضوا للظلم بسبب غياب ستة من لاعبيه، المشاركين مع المنتخب الأولمبي حالياً في تصفيات آسيا بالسعودية.

وكان شباب الأهلي أحرز أول ألقابه بالمسمى الجديد، عقب دمج ناديي الشباب ودبي مع الأهلي، بالفوز 3-1 على الوحدة في نهائي الكأس، أول من أمس. وأكد أروابارينا في المؤتمر الصحافي: «أحرزنا لقباً مستحقاً، وفي مباراة متكافئة بين الجانبين»، وعن مشاركة عبدالعزيز سالم، قال أروابارينا إن «ذلك لم يكن تحايلاً، بسبب أن اللاعب تم استبعاده من المنتخب الأولمبي ودخل حسابات الفريق في المباراة». وقال: «عبدالعزيز سالم تم اختياره ضمن قائمة الأولمبي لكن تم استبعاده، وليس هذا فحسب بل وصلت رسالة رسمية إلى النادي بهذا الخصوص، ما يعني أن اللاعب لم يعد تابعاً للمنتخب الأولمبي، وعلى ضوء ذلك دفعت به في المباراة، مشاركته ليس فيها أي تحايل أو تمس اللعب النظيف».

وتابع المدرب الأرجنتيني: «شهدت المباراة صراعاً تكتيكياً، وكانت هناك جوانب إيجابية وأخرى سلبية، لكن في النهاية ما تحقق جاء بمجهود اللاعبين، وأشكرهم على الأداء والروح العالية التي لعبوا بها في أرضية الميدان، وبهذا اللقب نكون قد حققنا أول خطوة في أهدافنا المرسومة من بداية الموسم».

وحول استعانته باللاعب أيوفي، في الوقت الذي كانت المباراة في طريقها للأشواط الإضافية، قال المدرب أروابارينا: «أيوفي لاعب جيد وإضافة قوية للخط الأمامي، صحيح أنه لا يشارك من البداية، لكنه يقدم المطلوب منه على أكمل وجه، وهناك منافسة شريفة بينه وبين أحمد خليل، والاثنان يقدمان خدماتهما للفريق».

وكتب شباب الأهلي التاريخ بعد أن امتلك كأس الخليج العربي، وفقاً للائحة المسابقة التي تنصّ على أن النادي يمتلك الكأس إما بالفوز ثلاث مرات متتالية أو أربعاً متقطعة، والأخيرة تنطبق على شباب الأهلي في مواسم 2012 و2014 و2017 و2019.

في جانب آخر، قال عضو مجلس إدارة شركة شباب الأهلي مشرف الفريق الأول، عبدالمجيد حسين، إن اللقب سيكون فاتحة خير وألقاب أخرى للنادي، وأضاف في تصريحات صحافية: «التتويج بأول الألقاب تحت المسمى الجديد يمنح الفريق رغبة، ويزيد من تعطشه لتحقيق الألقاب في المنافسات التي تنتظره». وأشار إلى أن الفريق استحق التتويج عطفاً على الأداء الذي قدمه على مدار الوقت الأصلي والشوطين الإضافيين.


حارس العنابي يعتذر للجماهير

اعتذر حارس مرمى الوحدة، راشد علي، لجمهوره بسبب خسارة اللقب، وقال في تصريحات صحافية: «كنا، رغم كل شيء، نداً حقيقياً لفريق شباب الأهلي»، كما اعتبر أن وصول المباراة للشوطين الإضافيين يؤكد أن الحظوظ كانت متساوية داخل الملعب، وقال: «صحيح أنه لا توجد لدينا فرصة التتويج بلقب في الموسم الحالي لكننا سنعمل على الوصول في أبطال آسيا إلى أبعد نقطة ممكنة».

مدرب الوحدة ينتقد اتحاد الكرة بسبب «اللعب النظيف»

انتقد مدرب فريق الوحدة، الهولندي هينك تين كات، اتحاد كرة القدم لما قال إنه «غياب للعب النظيف والمساواة بين طرفي نهائي الكأس»، وقال إنه من غير المعقول أن يحرم فريقه من ستة من لاعبيه بعد استدعائهم للمشاركة مع المنتخب الأولمبي في تصفيات آسيا المقامة في السعودية حالياً.

وأوضح: «الفريق المنافس تحايل بإشراك لاعب كان يفترض أن يكون في معسكر الأولمبي»، في إشارة إلى لاعب شباب الأهلي، عبدالعزيز سالم، الذي تم استبعاده من تشكيلة الأولمبي، أخيراً، والتحق بفريقه بحسب مدربه أروابارينا. وتابع المدرب الهولندي: «كان من المفترض من اتحاد الكرة أن ألا يسمح له باللعب مع ناديه».

شباب الأهلي حصل على ملكية كأس الخليج العربي.

طباعة