بعد أن قاد الفيصلي السعودي لإنجاز مشابه في الموسم الماضي

رازوفيتش: الظفرة يطمح للفوز بالكأس

الظفرة قاتل أمام الشارقة من أجل التأهل لنهائي الكأس. من المصدر

أكد مدرب الظفرة، الصربي فوك رازوفيتش، أن طموح فريقه الآن هو الحصول على لقب بطولة كأس رئيس الدولة، بعد نجاحه في تخطي عقبة فريق الشارقة متصدر الدوري، وتأهله للمباراة النهائية للمرة الأولى في تاريخ النادي منذ صعوده للعب مع الكبار عام 2002، ومنذ تأسيسه أيضاً قبلها بعامين.

وتغلب الظفرة على الشارقة 2-1، أول من أمس، في المباراة الأولى للدور قبل النهائي، وتأهل للمباراة النهائية لملاقاة شباب الأهلي.

ولم يكن هذا الإنجاز هو الوحيد الذي حققه رازوفيتش في مسيرته التدريبية بالمنطقة، بعد أن سبق وقاد الفيصلي السعودي للمباراة النهائية لبطولة كأس السعودية في 12 مايو من العام الماضي أمام فريق الاتحاد، وخسر المباراة 1-3.

وقال رازوفيتش في المؤتمر الصحافي بعد المباراة: «صحيح أن اللعب في المباراة النهائية لبطولة كأس رئيس الدولة إنجاز كبير للفريق، وطموح كان يسعى الفريق له قبل مباراة الشارقة، ومجرد صعوده على منصة التتويج سيحسب للفريق واللاعبين، لكن طموحنا الآن ليس كذلك، بل هو الفوز بلقب الكأس».


العنبري: فقدان الكأس يحفزنا لاستكمال مشوار الدوري

أكد مدرب الشارقة، عبدالعزيز العنبري، أن خروج الفريق من بطولة كأس رئيس الدولة بعد الخسارة أمام الظفرة، أول من أمس، سيكون حافزاً لاستكمال مشوار بطولة الدوري، من أجل إحراز اللقب الغائب عن الفريق منذ عام 96.

وقال العنبري في المؤتمر الصحافي بعد مباراة الظفرة التي خسرها 1-2 إن «جماهير الشارقة من حقها أن تشعر بالخوف والقلق بعد الخروج من الكأس، لكنني أطمئنهم بأن فترة التوقف المقبلة ستكون في مصلحة الفريق، وسنعمل خلالها على تصحيح الأخطاء التي وقعنا فيها خلال مباراة الظفرة».

طباعة