يحلّ ضيفاً ثقيلاً على «أصحاب السعادة»

بني ياس يطلب «النهائي الأول» أمام الوحدة في كأس الخليج العربي

الوحدة يرغب في مواصلة الطريق نحو الاحتفاظ بلقب كأس الخليج العربي. تصوير: إريك أرازاس

يأمل فريق الوحدة تخطي عقبة فريق بني ياس، عندما يستضيفه في الثامنة والربع من مساء اليوم، على استاد آل نهيان، في المباراة الثانية للدور قبل النهائي للبطولة، في سعيه للتأهل للمباراة النهائية لبطولة كأس الخليج العربي، والاحتفاظ بلقبه الذي أحرزه في الموسم الماضي للمرة الثانية على التوالي، في وقت يحاول فيه بني ياس تحقيق الفوز والتأهل لنهائي البطولة للمرة الأولى، خاصة بعد الأداء القوي للفريق هذه الموسم بمختلف البطولات.

ويلتقي الفائز من مباراة اليوم مع فريق شباب الأهلي، في المباراة النهائية التي تقام في 22 مارس الجاري، بعد أن تأهل الأخير لها، إثر فوزه على فريق النصر في المباراة الأولى للدور قبل النهائي 3/‏1 بضربات الجزاء الترجيحية، بعد التعادل في الوقتين الأصلي والإضافي 1/‏1. ويصعب التكهن بنتيجة المباراة، على ضوء تباين مستوى الوحدة في بطولتي دوري وكأس الخليج العربي في الموسم الحالي، مقابل ظهور جيد لبني ياس في الدوري، بعد أن تمكن من مجاراة الكبار والتفوق عليهم، وقد تبادل الفريقان الفوز في مباراتي الدوري، ففي الأولى فاز بني ياس بملعبه 4/‏2، وفاز الوحدة بملعبه 4/‏1، كما التقى الفريقان في دور المجموعات لهذه البطولة، وانتهت المباراة بالتعادل من دون أهداف.

ونجح الوحدة في الوصول إلى الدور قبل النهائي بمسيرة خالية من الهزائم، وسجل لاعبوه تسعة أهداف في ست مباريات، ونجح في الحفاظ على شباكه نظيفة طوال مرحلة المجموعات في إنجاز كبير.

في المقابل خاض بني ياس رحلة طويلة وصولاً إلى الدور قبل النهائي، وتلقت شباكه خلال مشواره في البطولة 5 أهداف فقط، في 6 مباريات، كرابع أقوى دفاع في المسابقة، وسجل 8 أهداف كثاني أقوى هجوم في المجموعة، وسابع أقوى هجوم في المسابقة.

تين كات: تحدّ جديد أمام الوحدة

قال المدير الفني لفريق الوحدة تين كات، إن مباراة اليوم أمام بني ياس تمثل تحدياً جديداً للوحدة، مؤكداً أن هذه المباريات لها طابع مختلف عن جميع البطولات الأخرى، وفي هذه البطولة لا يوجد فريق أقوى وفريق أضعف، وربما تكون المباراة أكثر خصوصية لبني ياس، الذي يريد التأهل للنهائي للمرة الأولى.

وقال في المؤتمر الصحافي: «نحترم فريق بني ياس، الذي يقدم مستوى جيداً، ويجب أن نقدم أفضل ما لدينا لكي نفوز، ولدي ثقة باللاعبين، ومتفائل بالتأهل للنهائي والمباراة الأخيرة منحت الفريق الكثير من الثقة».

وأضاف «بني ياس سيضطر إلى إشراك ثلاثة لاعبين من فريق 21 سنة، وكذلك نحن وفقاً للائحة البطولة، لكن الأمر مختلف مع الوحدة، فهو يلعب بمنصور الحربي ومحمد الشامسي وأحمد راشد، والثلاثة من فريق الشباب، وكلهم أساسيون، بعكس بني ياس الذي سيشرك ثلاثة لاعبين غير أساسيين».

غوريتش: «ديربي» صعب

قال المدير الفني لفريق بني ياس كرونوسلاف غوريتش، إن فريقه سيخوض مباراة ديربي مهمة وصعبة أمام فريق كبير مثل الوحدة، خاصة أن بني ياس خسر في بطولة الدوري أمام المنافس نفسه، لهذا على الفريق الاستفادة من أخطائه، وعدم تكرارها.

وقال في المؤتمر الصحافي «الوحدة يمتلك لاعبين كباراً، ذوي خبرة عالية، وفي المباراة الماضية فقدنا التركيز لمدة 10 دقائق، وهو ما كلفنا ثلاثة أهداف كاملة، فالوحدة لديه لاعبون لديهم مهارات فردية عالية، يستغلون أنصاف الفرص للتسجيل، والفريق يعتمد بشكل كبير على ليوناردو وتيغالي، وسنسعى للحد من خطورتهما». وأضاف «لا يوجد لدينا أي غيابات، ونحن على أتم الاستعداد لهذه المواجهة.

وأشار غوريتش إلى أن تين كات مدرب كبير، ويمتلك خبرة كبيرة، وتمكن من تطوير مستوى فريق الوحدة بشكل واضح خلال فترة قصيرة.

طباعة