قال إن طموح الظفرة يظل كبيراً دائماً

رازوفيتش: لم نلعب بطريقة مثالية لكن الفوز أهم

الظفرة فاز على دبا 2-1. من المصدر

قال مدرب فريق الظفرة، الصربي فواك رازوفيتش، إن لاعبيه لم يظهروا بالصورة المثالية في مواجهة فريق دبا، ضمن الجولة الـ17 لدوري الخليج العربي لكرة القدم مساء أول من أمس، على غرار الجولتين السابقتين، حينما فاز الفريق على العين «حامل اللقب» بثلاثية نظيفة، وكرر النتيجة نفسها أمام مستضيفه فريق اتحاد كلباء، لكن المدرب أكد أن لاعبيه حققوا الهدف الأهم، وهو الفوز والحصول على النقاط الثلاث كاملة.

وأوضح المدرب الصربي في مؤتمر صحافي عقب نهاية المباراة، أن لاعبيه لم يظهروا بصورتهم المثالية المعتادة التي قدموها أخيراً، وقال: «فريقي لم يكن أداؤه مثالياً في اللقاء، غير أننا حققنا النقاط كاملة، وهو بالتأكيد الأمر المهم، لقد كانت مباراة صعبة للغاية، صفوفنا كانت غير مكتملة، بسبب غياب الثنائي البرازيلي دييغو ريناتو وخالد بطي، غير أن سعادتي كبيرة بما قدمه الفريق بطريقته الجماعية التي أسهمت في تعويض الغيابات».

وأكد مدرب فريق الظفرة أن طموح فريق الظفرة يظل كبيراً دائماً، لكنه لم يحدد الهدف الذي يسعى إلى الوصول إليه بعد الحصول على 23 نقطة قبل تسع جولات من نهاية الدوري، وأعرب عن أمله في أن يتطور أداء الفريق خلال الفترة المقبلة للاستمرار في تحقيق سلسلة النتائج الإيجابية.

وأشار الصربي رازوفيتش إلى أنه ينتظر خلال الفترة المقبلة عودة مهاجم الفريق، البرازيلي دييغو ريناتو، والمدافع المغربي أمين العطوشي، بعد التعافي من الإصابة، وقال: «أتمنى أن يكونا في كامل الجاهزية للوجود مع الفريق في مواجهة الدور نصف النهائي لكأس رئيس الدولة».

وفي المقابل، قال مدرب فريق دبا، محمد العنتلي إن فريقه بدأ في التحسن بصورة عامة بعد الأداء الذي ظل يقدمه في المباريات السابقة بالمقارنة مع ما قدمه الفريق مساء أول من أمس أمام الظفرة، مشيراً إلى أن شباكهم استقبلت هدفين خلال اللقاء في توقيت صعب، ولم تفلح معه محاولاتهم في العودة.

وقال في المؤتمر الصحافي: «بصورة عامة لقد قدمنا أداء جيداً في اللقاء، ولكن الفريق لديه الأفضل ليقدمه في الجولات المقبلة، حالياً ستكون هناك فترة توقف ويمكن لنا الاستفادة منها خصوصاً أننا نتوقع استعادة بعض المصابين، ما قد يلعب دوراً في تحسن الفريق بصورة أكبر».

طباعة