الجنيبي: نجاح صافرتي في «آسيا 2019» بوابتي لمونديال 2022 - الإمارات اليوم

الجنيبي: نجاح صافرتي في «آسيا 2019» بوابتي لمونديال 2022

أكد الحكم الدولي في كرة القدم، عمار الجنيبي، أنه سعيد بتحقيق أحد أهدافه وهو وجود صافرته في كأس آسيا المقررة في الإمارات يناير المقبل، بعدما تم، أخيراً، اختياره ضمن الحكام الذين سيديرون مباريات البطولة (حكماً للساحة)، وذلك لأول مرة في تاريخه، على الرغم من مشاركته السابقة (حكماً رابعاً) في النسخة الماضية، التي أقيمت في أستراليا في 2015، لافتاً إلى أنه منذ إعلان اختياره للتحكيم في هذه البطولة، يقوم يتنفيذ برنامج تدريبي مكثف، بمعدل ساعة ونصف الساعة يومياً حتى يكون جاهزاً من الجوانب كافة لهذا الحدث، مشدداً أنه يتمنى رؤية المنتخب الوطني وهو يتوّج بلقب هذه البطولة، مؤكداً أنه معجب جداً بالحكم الأوزبكي رافشان أرماتوف، كونه يتميز بأسلوب خاص في التحكيم، يتمثل في سرعة البديهة وإدارة المباريات تحت الضغط، معتبراً أن ظهوره المشرف في هذه البطولة يعدّ بوابته لوجوده في كأس العالم المقبلة 2022. وقال الجنيبي لـ«الإمارات اليوم»: «تلقيت نبأ اختيار صافرتي للتحكيم في كأس آسيا بفرحة كبيرة، نظراً لكون أن هذه تعدّ المرة الأولى التي اتواجد فيها في هذه البطولة (حكماً للساحة)، ولذلك أسعى مع بقية زملائه، الذين تم اختيارهم للتحكيم في البطولة، وهم الحكم المونديالي محمد عبدالله حسن، والحكمان الموندياليان المساعدان محمد أحمد يوسف وحسن المهري، لإبراز الوجه المشرف للتحكيم الإماراتي».

 

طباعة