مفاجآت الكأس تهدّد أفضلية شباب الأهلي أمام «النمور» - الإمارات اليوم

كلباء يبحث عن فوز غائب منذ 15 عاماً

مفاجآت الكأس تهدّد أفضلية شباب الأهلي أمام «النمور»

شباب الأهلي فاز 2-1 على كلباء في دوري هذا الموسم. تصوير: مصطفى قاسمي

يخوض شباب الأهلي مواجهة سهلة نظرياً، عندما يلتقي مع اتحاد كلباء في ختام مباريات دور الـ16 من مسابقة كأس رئيس الدولة، الساعة 7:30 على استاد راشد بن سعيد في نادي عجمان، ولكن بعد المفاجآت المدوية التي شهدتها المباريات، التي أقيمت أمس وأول من أمس، بات شباب الأهلي يخشى الخروج مبكراً من البطولة، واللحاق بأبرز المرشحين للمنافسة على اللقب الذين خسروا في ثمن النهائي، وأبرزهم الوحدة والعين.

ويتفوق شباب الأهلي تاريخياً على كلباء، إذ لم يحقق «النمور» أي انتصار على منافسه في تاريخ الكأس، التي شهدت فوز شباب الأهلي بمسماه القديم «الأهلي» مرتين في 2005 بهدف دون رد، و2015 بهدفين مقابل هدف، بينما حقق اتحاد كلباء فوزاً واحداً في تاريخ مواجهاته مع الأهلي، منذ أكثر من 15 عاماً بهدفين مقابل هدف في الدوري في 18 فبراير 2003، في المقابل حقق شباب الأهلي الفوز في 12 مباراة، وتعادل الفريقان سبع مرات.

ويخوض شباب الأهلي المباراة ولديه رغبة في مواصلة مشواره في الكأس، الذي يعدّ الأكثر تتويجاً بلقبها بالاشتراك مع الشارقة (8 ألقاب لكل فريق)، بينما يأمل شباب الأهلي أن يستعيد الانتصارات، بعدما تلقى أول خسارة تحت قيادة المدرب الأرجنتيني أروابارينا، أمام بني ياس 3-صفر في الجولة الـ12 من الدوري.

وباتت صفوف الفريق مكتملة، بعودة الثنائي الأرجنتيني ماورو دياز وإيمليانو فيكيو، والإكوادوري جيمي أيوفي، بعد تعافيهما من إصابات مختلفة .

في المقابل، يدخل كلباء المباراة وليس لديه شيئاً يخسره، ما يجعل «النمور» أكثر هدوءاً، خصوصاً أن معنويات اللاعبين مرتفعة بعد الفوز في الجولة الـ12 من الدوري على دبا. وكان كلباء قدم مباراة كبيرة أمام شباب الأهلي في الدوري، وخسر أمامه بصعوبة 2-1، وكان متقدماً في النتيجة حتى آخر 20 دقيقة.

 

طباعة