«مواجهة هدافين» بين مبخوت وسواريز - الإمارات اليوم

الجزيرة يستدعي ذكريات 2016 أمام «الملك»

«مواجهة هدافين» بين مبخوت وسواريز

صورة

يخوض فريقا الشارقة والجزيرة مواجهة من العيار الثقيل، عندما يلتقيان عند الساعة 7.30 من مساء اليوم، على استاد الوصل في زعبيل، في دور الـ16 لمسابقة كأس رئيس الدولة، إذ يتطلع الفريقان إلى استعادة أمجادهما السابقة في هذه المسابقة، خصوصاً الشارقة (8 ألقاب)، علماً بأن آخر لقاء جمع الملك مع الجزيرة في هذه المسابقة كان في عام 2016 عندما التقيا في الدور ربع النهائي، وفاز وقتها الجزيرة بركلات الترجيح 6-5، بعدما انتهت المباراة في وقتها الأصلي بالتعادل 4-4، وكان هذا الفوز بوابة الجزيرة للفوز بلقب البطولة للمرة الثالثة في تاريخه، بعدما فاز به في 2011 و2012 و2016.

وتبرز أوراق الحسم بنسبة كبيرة في مهاجمي الجزيرة علي مبخوت، والشارقة البرازيلي ويلتون سواريز، إذ يتنافس اللاعبان على لقب هداف دوري الخليج العربي في نسخته الحالية، إذ يحتل مبخوت الصدارة برصيد 15 هدفاً، في حين يحل مهاجم الشارقة سواريز في المرتبة الثانية برصيد 13 هدفاً.

ويأمل الشارقة «الملك» في أن تكون مباراة اليوم أمام الجزيرة بوابته للقب التاسع في هذه المسابقة والعودة من خلالها الى أمجاده التاريخية في هذه البطولة التي غاب عن التتويج بلقبها 15 عاماً، إذ كانت آخر مرة فاز فيها بلقب البطولة في عام 2003، فقد فاز الشارقة باللقب في أعوام 79 و80 و82 و83 و91 و95 و98 و2003.

ويخوض الشارقة هذه المباراة وهو يعيش أفضل حالاته منذ سنوات طويلة، إذ يتصدر حالياً ترتيب فرق دوري الخليج العربي، دون أي خسارة حتى الآن برصيد 28 نقطة مع العين الذي يحل في المرتبة الثانية ويتقاسم معه الرصيد نفسه، إذ عاد الفريق من أبوظبي بثلاث نقاط ثمينة بعدما فاز على الوحدة في عقر داره 3-2، على الرغم من أنه خاض المباراة بعدد كبير من لاعبي الصف الثاني نظراً إلى غياب بعض العناصر الأساسية بسبب الإيقاف.

وتمثل هذه المباراة تحدياً كبيراً بين الفريقين اللذين تواجها آخر مرة في الجولة الخامسة لدوري الخليج العربي، وانتهى اللقاء بالتعادل 1-1، فالشارقة يخوض هذه المباراة مكتمل الصفوف من خلال وجود قوته الهجومية الضاربة الممثلة في الثلاثي المهاجم البرازيلي ويلتون سواريز ومواطنه إيغور كوناردو ولاعب الرأس الأخضر ريان منديز.

في الجانب الآخر، فإن «فخر أبوظبي» الذي يحتل المركز الثالث في ترتيب فرق دوري الخليج العربي، وخسر في الجولة الماضية في الدوري من الظفرة يتطلع لاستعادة توازنه ورد اعتباره مجدداً وتكرار سيناريو عام 2016، عندما فاز حينها على الشارقة في الدور ربع النهائي الدور، وكان هذا الفوز بداية مشواره نحو لقب هذه البطولة التي فاز بلقبها ثلاث مرات في 2011 و2012 و2016، ويتطلع للقب الرابع في تاريخه، خصوصاً أنه يملك حالياً مجموعة مميزة من اللاعبين، وتسعى لاستعادة المكانة المميزة للجزيرة على صعيد مسابقة كأس رئيس الدولة.

وتُعد خسارته أمام الظفرة في الجولة 12 للدوري هي الأولى التي تعرض لها الفريق في الدوري هذا الموسم، على الرغم من أنه كان يسير بخطى ثابتة نحو المنافسة على لقب بطولة الدوري.

الشارقة يجدّد عقد شوكوروف  حتى 2022

أعلن نادي الشارقة الرياضي على موقعه الرسمي، عن تجديد عقد محترف الفريق الأوزبكي أوتابيك شوكوروف، لمدة أربع سنوات حتى 2022، وذلك في أعقاب المستوى الفني المتطور الذي ظهر به أخيراً مع الشارقة، وأسهم اللاعب بشكل كبير في النتائج الإيجابية الأخيرة التي حققها الفريق في دوري الخليج العربي وصدارته لترتيب فرق المسابقة.

وحضر مراسم تجديد عقد شوكوروف، رئيس مجلس إدارة شركة كرة القدم محسن مصبح، وعضو مجلس إدارة شركة كرة القدم أحمد مبارك الجنيبي.

طباعة