أروابارينا: شباب الأهلي قادر على العودة في أي وقت - الإمارات اليوم

أكد أن الفريق لايزال في كادر المنافسة

أروابارينا: شباب الأهلي قادر على العودة في أي وقت

حوار كروي بين مطر ولوفانور. تصوير: إريك أرازاس

قال مدرب شباب الأهلي رودولفو أروابارينا، إن فريقه لايزال في «كادر المنافسة» على دوري الخليج العربي لكرة القدم، ولم يبتعد كثيراً عنها، ومازال الأمل فيها قائماً رغم أن الفارق مع الشارقة المتصدر أصبح سبع نقاط بعد تعادله مع الوحدة 2-2، أول من أمس، وخسارة نقطتين، في ظل تقارب المستوى بين معظم فرق الصدارة وتذبذب النتائج من جولة إلى أخرى، على حد تعبيره.

وقال أروابارينا في المؤتمر الصحافي: «لعبنا مباراة جيدة، وأبارك لفريقي الذي استطاع العودة في النتيجة مرتين، وأثبت أنه يستطيع العودة في أي وقت، وتغلبنا على ظروف الإصابات ويجب أن نكمل الطريق الذي لايزال طويلاً».

وأضاف أن «النقطة التي حصل عليها الفريق من الوحدة ليست جيدة في صراع المنافسة، لكنها جيدة أمام فريق كبير يلعب على أرضه ومن المنافسين الأقوياء على اللقب، وحاولنا الفوز لكن الظروف لم تخدمنا جيداً».

وعن سبب جلوس الدولي إسماعيل الحمادي على دكة البدلاء رغم تألقه وإحرازه هدفي الفريق، قال: «إسماعيل الحمادي يعمل بشكل جيد لاستعادة مستواه، ووضعته على دكة البدلاء ليكون ورقة رابحة أستعين بها وقت الحاجة، وأبلى بلاء حسناً».

وعن مدى قدرة الفريق على إكمال مشوار المنافسة على الدوري حتى النهاية، قال «نأخذ كل مباراة على حدة والفريق قادر على المنافسة، والأداء يتطور ونحاول الوصول لأعلى مستوى، وسنرى بعد نهاية الدور الأول مدى قدرة الفريق على المنافسة حتى نهاية المسابقة».

من جهته، أكد مدرب الوحدة الروماني لورنت ريجيكامب، أن فريقه كان يستطيع الفوز على شباب الأهلي وإنهاء المهمة وقتل المباراة من الشوط الأول الذي أهدر خلاله أربع فرص مؤكدة، مؤكداً أنه شيء مؤسف ألا يحافظ الفريق على تقدمه مرتين، مشيراً إلى أنه يجب الآن التفكير في تجهيز الفريق للمباراة المقبلة مع الفجيرة، وتهيئة اللاعبين نفسياً لها بعد خسارة نقاط كثيرة في المباريات الأخيرة.

واتسع الفارق بين الوحدة والشارقة المتصدر إلى ست نقاط بعد أن وصل رصيده على 14 نقطة في المركز الرابع، وهي النقطة الثامنة التي يفقدها الفريق من أصل تسع في آخر ثلاث مباريات.

وقال ريجيكامب في المؤتمر الصحافي بعد المباراة: «كل مباراة نخسر فيها نقاطاً نبتعد أكثر عن الصدارة ونحن لا نريد ذلك، ونحن أدينا مباراة جيدة، وعانينا إصابات عدة لمراد باتنا وسالم سلطان وسلطان الغافري، ولم يكن لدينا حلول سريعة لتعويض هذه الغيابات لأن مراد تحديداً أصيب بشد عضلي في الإحماء بين الشوطين، لكن مع كل هذا خلقنا فرصاً عديدة وأهدرنا الكثير من الأهداف، وإصابة باتنا أربكت حساباتنا، ولم يكن لدينا الوقت الكافي لتجهيز البديل المناسب حسب خطة اللعب التي تم وضعها قبل المباراة، بعد أن عمدنا إلى مشاركة طارق الخديم من البداية بدلاً من باتنا، لرغبتنا في منحه أدواراً دفاعية لمساعدة لاعبي الوسط».

وعن قدرة مراد باتنا في المشاركة أمام الفجيرة، قال: «نحاول تجهيزه، والشد العضلي بسيط وليس كبيراً، ويمكنه اللعب».

وعن أداء لاعب الوسط طارق الخديم قال: «لعب في مركز جديد عليه بسبب ظروف الإصابات، وهو صاحب تمريرة الهدف الثاني، واضطررنا إلى تغيير طريقة اللعب بسبب الإصابات».


إسماعيل مطر يغيب عن لقاء الفجيرة

يغيب قائد فريق الوحدة إسماعيل مطر عن مباراة فريقه أمام الفجيرة الإثنين المقبل، على ملعب الأخير في الجولة التاسعة لمنافسات دوري الخليج العربي، بعد حصوله على الإنذار الثالث في مباراة شباب الأهلي أول من أمس، على استاد آل نهيان في الجولة الثامنة للمسابقة، التي انتهت بالتعادل بين الفريقين بهدفين لكل منهما.

ماجد ناصر: أداؤنا غير مقنع

قال حارس مرمى شباب الأهلي ماجد ناصر، إن فريقه أدى أداء غير مقنع أمام الوحدة في أغلب الفترات، والفريق الذي يريد المنافسة على الدوري لابد أن يعمل بجدية أكبر حتى يستطيع ذلك.

وأضاف في مؤتمر صحافي: «لاعبونا لم يعترضوا على ركلة الجزاء التي احتسبها الحكم لمصلحة الوحدة، ولكن الغريب رجوع الحكم لتقنية الفيديو بعد وقت طويل من الحالة، كما أنه لم يحتسب ركلة جزاء لمصلحة إسماعيل الحمادي».

ورفض ناصر القول إن شباب الأهلي كرس عقدته للوحدة، وقال: «ربما الإصابات الأخيرة أبعدت الوحدة عن المقدمة، ولكنه فريق كبير قادر على العودة في أي لحظة».

طباعة