غوريتش: أشعر بالحزن والإحباط.. ولا نلوم إلا أنفسنا - الإمارات اليوم

أكد أن لاعبي بني ياس اعتقدوا أن مواجهة «الصقور» انتهت بعد الهدف المبكر

غوريتش: أشعر بالحزن والإحباط.. ولا نلوم إلا أنفسنا

صورة

أبدى المدير الفني لفريق الكرة بنادي بني ياس، الكرواتي كرونوسلاف غوريتش، انزعاجه الشديد وعدم رضاه عن خسارة فريقه نقطتين غاليتين كانتا في المتناول، بتعادله أول من أمس، على ملعبه مع فريق الإمارات بثلاثة أهداف لكل منهما في الجولة السادسة لدوري الخليج العربي.

ونجح فريق الإمارات في تسجيل هدف التعادل مع بني ياس في الدقيقة السادسة من الوقت بدل الضائع للشوط الثاني والمباراة تلفظ أنفاسها الأخيرة، بعد أن كان «السماوي» قريباً من تحقيق الفوز الثاني له هذا الموسم.

وقال غوريتش في مؤتمر صحافي بعد المباراة: «لا يمكن إلا أن نلقي باللوم إلا على أنفسنا بعد ضياع فوز كان في متناول أيدينا، وبكل أسف فإنني أشعر بحزن وإحباط كبيرين، خصوصاً أن الفريق أضاع أكثر من فرصة محققة للتسجيل، كانت كفيلة بحسم نتيجة المباراة لمصلحتنا في وقت مبكر والوصول إلى النقطة التاسعة».

وأضاف: «بعد تسجيلنا الهدف الأول، أعتقد اللاعبون أن المباراة حسمت نتيجتها، وأن المواجهة انتهت تماماً، وهذا غير صحيح في كرة القدم، فالمباراة لا تنتهي إلا مع صافرة الحكم، وأدى هذا إلى إهدار الفوز المستحق على الإمارات وضياع نقطتين غاليتين على ملعبنا».

وأكمل: «لم نتحكم في مجريات المباراة بشكل مستمر، وسمحنا لفريق الإمارات في العودة لها أكثر من مرة وفي فترات كثيرة منها، خصوصاً في الربع ساعة الأول من الشوط الثاني، الذي سجل فيه فريق الإمارات هدفين متتاليين، لكن على الرغم من ذلك وحزني على ضياع الفوز، فإنني أقدم التهنئة للاعبي فريقي لقدرتهم على العودة إلى المباراة في الدقائق السبع الأخيرة وتسجيل هدفين في وقت صعب، بعد إهدار كل الفرص السهلة للتسجيل».

وأضاف: «أود توجيه شكر خاص للثنائي البديل أحمد مال الله وحمد الأحبابي، اللذين منحا الفريق حيوية في الوقت المناسب وقوة كبيرة ونشاطاً ملحوظاً، خصوصاً في الدقائق الأخيرة من الشوط الثاني، وأرجو أن يستوعب اللاعبون ما حدث جيداً حتى لا يتكرر في المباريات المقبلة، خصوصا تلك التي نلعبها على ملعبنا وأمام فرق منافسة لنا في النصف الثاني من جدول ترتيب الدوري».

من جانبه، قال قائد فريق بني ياس، يوسف جابر، إنه «يعتذر لجماهير بني ياس على ضياع الفوز أمام فريق الإمارات».

وأضاف: «خطأ دفاعي في الثواني الأخيرة من المباراة كلفنا نقطتين مهمتين في مسيرة الفريق نحو احتلال مركز متقدم في جدول ترتيب مسابقة الدوري».

وليد عمبر: أنتظر إشارة زاكيروني

قال مهاجم فريق الإمارات وليد عمبر: «إنه سعيد بتألقه في مباراة بني ياس، أول من أمس، وإحرازه أحد أهداف فريقه الثلاثة، وينتظر إشارة المدير الفني للمنتخب الوطني زاكيروني بضمه إلى صفوف الأبيض، متى رأى حاجته إلى جهوده في الفترة المقبلة».

وأكمل: «أحاول الاجتهاد في التدريبات، من أجل الوصول إلى أفضل مستوى ممكن يرضي الجهاز الفني وجماهير فريق الإمارات، وكذلك الجهاز الفني للمنتخب الوطني، وأتمنى بالفعل الانضمام للمنتخب والمشاركة في كأس آسيا المقبلة بالإمارات».

وعن مباراة بني ياس، قال: «حزين على التعادل، كنا نستطيع تحقيق الفوز، خصوصاً أن الفريق كان متقدماً حتى ما قبل نهاية المباراة ببضع دقائق».

قادري: التعادل نتيجة مقبولة

قال المدير الفني لفريق الإمارات، التونسي جلال قادري، إنه «حزين لضياع الفوز في المباراة، بعد أن ظل الفريق متقدماً بهدفين مقابل هدف واحد حتى الدقيقة 83 من المباراة».

وأضاف في مؤتمر صحافي: «على الرغم من حزني على ضياع الفوز، فإن التعادل مع بني ياس على ملعبه يعدّ نتيجة جيدة جداً ومُرضية إلى حد كبير، والخروج بنقطة من هذا الملعب يعدّ مكسباً لفريق الإمارات في مباراة شهدت تقلبات كثيرة، خاصوصاً في الربع الأخير من الشوط الثاني».

وأضاف: «أحيي الروح العالية في لاعبي فريقي، وإصرارهم الشديد على تحقيق التعادل في الدقائق الأخيرة».

 

طباعة