«الملك» يبحث عن الفوز الأول.. والجزيرة يريد استعادة توازنه - الإمارات اليوم

قمّة كروية تجمع الفريقين في كأس الخليج العربي

«الملك» يبحث عن الفوز الأول.. والجزيرة يريد استعادة توازنه

الجزيرة والشارقة تعادلا 1-1 في الجولة الخامسة من الدوري. تصوير: إريك أرازاس

سيكون استاد خالد بن محمد بمنطقة الحزانة في الشارقة عند الساعة 17:5 من مساء اليوم، مسرحاً لقمة كروية تجمع الشارقة مع ضيفه الجزيرة ضمن مباريات المجموعة الثانية في الجولة الرابعة لكأس الخليج العربي لكرة القدم، إذ أنهى الفريقان استعداداتهما جيداً لهذا اللقاء الذي يبحث خلاله كل فريق عن الفوز وحصد النقاط الثلاث، إذ يسعى الشارقة، الذي يدخل المباراة دون رصيد ويتذيل ترتيب المجموعة، لتعويض خسارته السابقة أمام النصر بثلاثة أهداف نظيفة وحصد أول ثلاث نقاط له في هذه المسابقة، بعدما كان قد خسر أيضاً مباراته الأولى أمام العين بأربعة أهداف مقابل هدف، فيما يتطلع الجزيرة بدوره لاستعادة توازنه عقب الهزيمة القاسية التي تلقاها من العين في الجولة الماضية بهدفين دون رد، والعودة الى أجواء المنافسة مجدداً، بعدما تجمد رصيده عند أربع نقاط حصل عليها بالفوز على الفجيرة 5-2، والتعادل مع الإمارات 1-1.

ويفتقد الشارقة خدمات اللاعبين الأجانب الأربعة وهم لاعب منتخب الرأس الأخضر ريان منديز، والأوزبكي شوكوروف، بسبب ارتباطهما مع منتخبي بلديهما، والبرازيلي إيغور كونادو بسبب الإصابة، والمهاجم البرازيلي ويلتون سوايرز الذي قرر مدرب الشارقة عبدالعزيز العنبري إراحته استعداداً لمباراة الفريق أمام عجمان في الجولة السادسة لدوري الخليج العربي.

في المقابل، فإن الجزيرة سيفقد خدمات مهاجمه علي مبخوت الذي قرر الجهاز الفني للمنتخب الوطني إعادته للدولة لاستكمال علاجه بسبب تعرضه للإصابة، بجانب علي خصيف وفارس جمعة وخلفان مبارك وخليفة الحمادي وأحمد ربيع الموجودين في معسكر المنتخب ببرشلونة.

وكان الفريقان قد تعادلا بهدف لكل منهما خلال المواجهة التي جمعتهما في دوري الخليج العربي.

من جهته، أكد مدرب الشارقة عبدالعزيز العنبري، أنه ورغم صعوبة المواجهة مع فريق كبير، مثل الجزيرة، إلا أنه سيواصل سياسة منح الفرصة للاعبين البدلاء الذين لم يشاركوا في مباراة النصر الأخيرة، وإراحة بعض اللاعبين.

وقال العنبري خلال المؤتمر الصحافي: «ندرك أن الجزيرة من الفرق المرشحة للقب والمنافسة، لكن الفريقين يتشابهان في الظروف والغيابات».

وأشار مدرب الشارقة الى أن استعدادات الفريق لمباراة الجزيرة سارت بشكل جيد، رغم النتيجة السلبية للفريق أمام النصر في الجولة الماضية لكأس الخليج العربي.

وأضاف: «راضٍ عن أداء الفريق أمام النصر في الجولة الماضية رغم الخسارة».

كايزر: نلعب للفوز والتعويض

قال المدير الفني لفريق الكرة بنادي الجزيرة، الهولندي مارسيل كايزر، إن فريقه يسعى لتحقيق الفوز على الشارقة في مباراتهما اليوم، على ملعب الأخير، في الجولة الرابعة من منافسات المجموعة الثانية لكأس الخليج العربي، لتعويض الخسارة التي مُني بها على ملعبه في الجولة الأخيرة أمام العين، رغم صعوبة اللقاء.

وقال كايزر في مؤتمر صحافي: «مباراة اليوم أمام الشارقة تختلف تماماً عن مباراة الدوري التي انتهت بالتعادل، ورغم الغيابات المؤثرة فإن الفريق قادر على العودة للانتصارات وتجاوز الخسارة الأخيرة أمام العين، وتقديم مباراة قوية».

وأشار كايزر إلى أن انضمام مجموعة كبيرة من لاعبي الجزيرة للمنتخبات الوطنية يمثل نجاحاً شخصياً للاعبين، وترجمة لاجتهادهم في التدريبات والمباريات مع الفريق، ودليل على العمل الفني المميز الذي يقوم به كل أفراد الجهاز الفني.

وأضاف: «لقاءات كأس الخليج العربي التي تقام في غياب الدوليين فرصة لبعض اللاعبين، حتى من أصحاب الخبرة الميدانية الكبيرة، للعودة إلى التشكيل الأساسي وإثبات جدارتهم، مثل مسلم فايز الذي سيشارك اليوم، وظل يقدم مستويات رائعة لفترات طويلة، وانضم للمنتخب الوطني، ويجتهد من أجل الحصول على فرصة المشاركة بصفة مستمرة».

وعن حجم إصابة الدولي علي مبخوت، قال: «لم أتعرف بعد الى حالة اللاعب ومدى الإصابة التي تعرض لها في معسكر المنتخب بإسبانيا، وسيعرض على طبيب الفريق الذي كان على تواصل مستمر مع الجهاز الطبي للمنتخب الذي أكد أن مبخوت حاول جاهداً التحامل على الإصابة لإكمال التدريبات، وخوض المباراة الودية أمام منتخب هندوراس، لكنه لم يستطع، وسيتحدد اليوم، بعد إنهاء كل الفحوص الطبية، المدة التي ينتظر أن يعود بعدها للتدريبات الجماعية». إبراهيم الديب - أبوظبي

 

طباعة