«الملك ويلتون» يرفض الخسارة في موقعة الجزيرة - الإمارات اليوم

نجم الشارقة تخطى مبخوت وتصدر قائمة الهدافين

«الملك ويلتون» يرفض الخسارة في موقعة الجزيرة

قاد مهاجم الشارقة ويلتون سواريز فريقه للخروج بنقطة ثمينة من ملعب محمد بن زايد، بعد أن نجح في تسجيل هدف التعادل مع الجزيرة في الدقيقة 73، أمس، في الجولة الخامسة لدوري الخليج العربي، والتي بدأها الجزيرة بالتسجيل عن طريق خليفة الحمادي في الدقيقة 70.

وانفرد سواريز بصدارة هدافي المسابقة برصيد سبعة أهداف، بعد أن تخطى مهاجم الجزيرة علي مبخوت الذي جاء خلفه ثانياً برصيد ستة أهداف.

وبهذه النتيجة ارتفع رصيد الجزيرة إلى 11 نقطة، وتراجع إلى المركز الرابع وأصبح رصيد الشارقة 13 نقطة، محتفظاً بصدارة المسابقة بالتساوي مع العين الذي تعادل مع الفجيرة 2-2.

جاء الشوط الأول جيد المستوى، وشهد نشاطاً هجومياً مبكراً من الشارقة استمر سبع دقائق، هدد خلالها مرمى الجزيرة في خطورة، وطالب لاعبوه بضربة جزاء في الدقيقة الثالثة، بعد أن لمست الكرة يد أحد مدافعي الجزيرة داخل المنطقة.

وبمرور الوقت، تراجع الشارقة للدفاع واعتمد على الهجمات المرتدة، وامتلك الجزيرة زمام اللعب، وسيطر على منطقة بناء الهجمات بفضل تحركات خلفان مبارك وأسانتي ومحمد فوزي، وركز الجزيرة هجماته من الجهة اليمنى التي كانت أكثر نشاطاً، لكن فشل مهاجمو الجزيرة في تشكيل خطورة حقيقية على مرمى عادل الحوسني، بسبب يقظة دفاع الشارقة بقيادة شاهين عبدالرحمن.

واستمر الجزيرة في هجماته، ولم يستطع الشارقة الوصول كثيراً لمرمى خصيف لعدم قدرة لاعبيه على الاحتفاظ بالكرة والتمرير السليم من وسط الملعب، بسبب نجاح لاعبي الجزيرة في قطع الكرة مبكراً، والقيام بنقلها سريعاً لملعب الشارقة.

وشهدت الدقائق الأخيرة هجوماً مكثفاً من الجزيرة، أملاً في إحراز هدف ينهي به الشوط، ولاحت لخلفان مبارك فرصة محققة بعد أن سدد الكرة بجوار القائم الأيمن في الدقيقة 37، ثم فرصة أخرى لعلي مبخوت في الوقت بدل الضائع، عندما سدد رأسية متقنة من عرضية محمد فوزي بجوار القائم، وتلاها مبخوت برأسية أخرى «تعملق» عادل الحوسني في إنقاذها بردة فعل رائعة.

وفي الشوط الثاني، واصل الجزيرة هجومه مع تكتل دفاعي من الشارقة الذي ظل على أسلوبه في الشوط الأول، ونجح المدافع المتقدم خليفة الحمادي في افتتاح التسجيل للجزيرة في الدقيقة 70 بضربة رأس، إثر عرضية ليوناردو من ضربة ركنية.

ولم يهنأ الجزيرة بهدفه سوى ثلاث دقائق، حتى نجح ويلتون سواريز في إحراز هدف التعادل للشارقة، بعد أن استغل خطأ مشتركاً بين خصيف وخليفة الحمادي، وسدد الكرة داخل الشباك.

وعادت الأمور إلى ما كنت عليه، وتراجع الشارقة للدفاع وهاجم الجزيرة بقوة، أملاً في إحراز هدف ثانٍ، وسدد ليوناردو كرة خطيرة بجوار القائم الأيسر 81.

طباعة