4 مطالب وصلاوية أمام «الصقور» تصطدم بغياب ليما - الإمارات اليوم

من بينها استعادة الانتصارات وعدم الابتعاد عن المنافسة

4 مطالب وصلاوية أمام «الصقور» تصطدم بغياب ليما

فريق الإمارات خسر جميع مبارياته أمام الوصل في الموسم الماضي. الإمارات اليوم

سيجد الوصل نفسه في مأزق عندما يستضيف الإمارات في الجولة الرابعة من دوري الخليج العربي، الساعة الثامنة على استاد الوصل في زعبيل، إذ يأمل «الإمبراطور» أن يحقق أربعة مطالب أساسية، ولكن هذه المطالب ستصطدم بغياب النجم البرازيلي فابيو ليما، الذي خرج مطروداً في مباراة الوحدة في الجولة الماضية من الدوري.

وستكون أهم مطالب الوصل هي استعادة الانتصارات، بعدما تعثر الفريق في آخر أربع مباريات، بالتعادل مع اتحاد كلباء، والخسارة من الوحدة في كأس الخليج العربي، والتعادل مع بني ياس والخسارة من الوحدة في الدوري، علماً أن «الفهود» حقّق فوزاً واحداً منذ بداية الموسم، كان في الجولة الأولى من الدوري على حساب دبا الفجيرة بثلاثة أهداف دون رد، أما ثاني المطالب الوصلاوية فسيكون عدم الابتعاد عن المنافسة على لقب الدوري، خصوصاً أن رصيده توقف عند أربع نقاط، والفارق مع ثلاثي الصدارة: الوحدة، والشارقة والعين، بات خمس نقاط بعد مرور ثلاث جولات فقط، ولن يكون هناك مجال لخسارة المزيد من النقاط.

في المقابل، يبرز ثالث المطالب، وهو حل أزمة الدفاع التي لم يجد الجهاز الفني لها حلاً، إذ استقبل الوصل أربعة أهداف في المباراة الماضية أمام الوحدة، الذي أحرز أيضاً ثلاثة أهداف في مرمى «الإمبراطور» في كأس الخليج العربي، ويبدو التعاقد مع الكوري الجنوبي أوه بان سوك، أبرز الحلول المتاحة حالياً لحل هذه الأزمة، إذ شارك بديلاً في الشوط الثاني من مواجهة «العنابي»، ومرشح لبدء مباراة اليوم أساسياً، وأخيراً سيكون المطلب الرابع هو استعادة المدرب الأرجنتيني غوستافو كونتيروس ثقة الجمهور الوصلاوي، الذي بدأ يتحسّر على أيام المدرب السابق، الأرجنتيني رودولفو أروابارينا.

وستصطدم هذه المطالب الأربعة بغياب النجم البرازيلي فابيو ليما، بداعي الإيقاف، إلى جانب رفع اسم البرازيلي رونالدو مينديز من القائمة، بعد التعاقد مع الكوري سوك، إذ بات الهجوم الوصلاوي يضم الثنائي البرازيلي فينسيوس ليما وكايو كانيدو، حيث سيحملان على عاتقهما هز شباك «الصقور».

من جهته، يخوض الإمارات اللقاء بمعنويات مرتفعة، بعدما حقّق الفريق فوزه الأول في الدوري، بتغلبه عن دبا الفجيرة بثلاثة أهداف مقابل هدفين، ليحصل «الصقور» على أول ثلاث نقاط، إذ كان خسر في أول جولتين أمام العين واتحاد كلباء.

ويدرك الجهاز الفني بقيادة البرازيلي باولو كاميلي، صعوبة مواجهة الوصل على أرضه ووسط جمهوره، لذلك ستكون العودة بنقطة واحدة على أقل تقدير نتيجة إيجابية للفريق الضيف، خصوصاً أن الإمارات خسر الموسم الماضي جميع مبارياته أمام «الإمبراطور»، بالهزيمة في الدوري ذهاباً بثلاثة أهداف مقابل هدف، وإياباً بأربعة أهداف مقابل هدف، وفي كأس الخليج العربي، بأربعة أهداف دون رد، ولكن ما يرفع معنويات «الصقور» هو غياب البرازيلي فابيو ليما، الذي أحرز ستة أهداف من 11 هدفاً أحرزها الوصل في شباك الفريق الموسم الماضي.

الغيابات

الوصل: فابيو ليما وعبدالله صالح.

الإمارات: بكاري كوني وإبيني وشيخ دياباتي وعبدالله موسى وخالد خلفان وخالد خميس.

للإطلاع على الموضوع كاملا يرجى الضغط على هذا الرابط .

 

طباعة