عبدالعزيز محمد: طموح الشارقة المنافسة على مركز متقدم في الدوري - الإمارات اليوم

أكد استفادة الفريق من المعسكر الخارجي

عبدالعزيز محمد: طموح الشارقة المنافسة على مركز متقدم في الدوري

جانب من المباراة الودية الأخيرة للشارقة وأيندهوفن الهولندي. من المصدر

أكد مدير الفريق الأول لكرة القدم بنادي الشارقة، عبدالعزيز محمد، أن الفريق استفاد كثيراً من الجوانب كافة من المعسكر الخارجي، الذي أقامه أخيراً في كل من ألمانيا وهولندا، وخاض خلاله أربع مباريات ودية، لاسيما على صعيد وقوف الجهاز الفني على مستويات اللاعبين، والتعرف إلى الإمكانات الفنية لكل لاعب، مشيراً إلى أن «فريقه جاهز تماماً لخوض مبارياته في المسابقات المختلفة خلال الموسم الجديد، وأن الشارقة يطمح إلى تحقيق مركز متقدم في دوري الخليج العربي خلال النسخة الجديدة في 2018-2019»، قائلا إن إدارة النادي وفّرت كل الأجواء الملائمة التي تمكن الفريق من تحقيق مركز متقدم في الدوري، خصوصاً في أعقاب النجاح الكبير الذي حققه الفريق خلال الموسم الماضي باحتلاله المركز السادس في ترتيب فرق دوري الخليج العربي، واصفاً المستوى الفني للاعبين الأجانب في صفوف الفريق بالعالي.

وقال عبدالعزيز محمد لـ«الإمارات اليوم»: «الشارقة حقق خلال المعسكر الخارجي الأهداف التي تم وضعها مسبقاً في هذا الخصوص، وفي تقديري أن الدعم الكبير الذي يحظى به الفريق من إدارة النادي يعطي دافعاً وحافزاً معنويا كبيراً للاعبين لتقديم الأفضل خلال الموسم الكروي المقبل، ولدى لاعبي الشارقة القدرة على تحقيق نتائج مشرفة ومركز متقدم في الدوري المقبل».

وأشار عبدالعزيز محمد إلى أنه، ورغم أن «الملك» فقد خمسة من لاعبيه الأساسيين، وهم: الحسن صالح، وسيف راشد، وماجد سرور، وحمد جاسم، وعبدالله غانم، لانضمامهم إلى المنتخبين الأول والأولمبي، إلا أن غيابهم مثّل أيضاً فرصة للعناصر الجديدة لإثبات وجودها في صفوف الفريق، معتبراً أنه يجب أن يكون اللاعبون البدلاء في مستوى فني لا يقل عن اللاعبين الأساسيين في الفريق.

وتابع: «لا شك أن فري الشارقة تأثر بغياب خمسة من لاعبيه في المنتخبين الأول والأولمبي، خصوصاً أن أربعة من بينهم، هم: عبدالله غانم، والحسن صالح، وماجد سرور، وحمد جاسم، يلعبون في الخط الخلفي، باستثناء سيف محمد، الذي يلعب في خط الهجوم».

وأكد أن الجهاز الفني لفريق الشارقة بقيادة المدرب عبدالعزيز العنبري، وقف خلال المعسكر الخارجي، على مستوى كل لاعب، بعدما منح الفرصة لجميع اللاعبين للمشاركة في المباريات الودية التي خاضها الفريق خلال فترة المعسكر الخارجي.

وأشار عبدالعزيز إلى أن الفريق سيعود إلى التدريبات مجدداً اعتباراً من اليوم على ملعب النادي في منطقة الحزانة، بعدما منح الجهاز الفني اللاعبين راحة قصيرة، عقب عودة البعثة يوم الجمعة الماضي من المعسكر الخارجي والذي اختتمه بهولندا.

وعزز فريق الشارقة صفوفه بعدد من اللاعبين المحليين، إضافة إلى اللاعبين الأجانب، الذين تم استقطابهم للفريق لتعزيز صفوفه في الموسم المقبل.

وبخصوص اللاعبين الأجانب في صفوف الفريق، وهم: البرازيلي ويلتون سواريز وريان منديز وإيغور كورنادو والأوزبكي شوكوروف، أوضح عبدالعزيز محمد أن مستواهم عالٍ، وشدد على أنهم قادرون على أن يقدموا الإضافة الحقيقية والمطلوبة للفريق خلال مشاركاته في مختلف البطولات المقبلة.

وخاض فريق الشارقة خلال المعسكر الخارجي أربع مباريات ودية، أمام فرق الكويت الكويتي، والتعاون السعودي، وليونداس الهولندي، واف سي إيندهوفن الهولندي.


4

مباريات ودية خاضها حتى الآن فريق الشارقة في المعسكر الخارجي.

طباعة