الجسمي: هدف الشارقة المنافسة في أحد الألقاب

كشف إداري الفريق الأول لكرة القدم في نادي الشارقة، عمران الجسمي، عن أن هدف الملك للموسم الجديد يتمثل في المنافسة في واحدة من البطولات المحلية، وإضافة كأس جديدة إلى خزائن النادي، التي تحفل بتاريخ عريق وإنجازات كبيرة.

وقال الجسمي، في تصريحات صحافية، إن «طموح الشارقة يتمثل في المنافسة في إحدى البطولات المحلية، وتحقيق نتائج أفضل من تلك التي سجلها الموسم الماضي».

وأضاف: «في ظل الإعداد المبكر بجانب الاستقرار الفني للفريق، عقب تجديد إدارة النادي ثقتها بالمدرب عبدالعزيز العنبري، فإن الطموحات كبيرة في أن نكون بمنطقة تليق باسم ومكانة الفريق، خصوصاً أن العنبري الذي تسلم المهمة في مرحلة صعبة الموسم الماضي، نجح في إعادة جزء كبير من اتزان الفريق».

موضحاً: «مقارنة بالموسم الماضي، الذي جاءت بدايته صعبة علينا فرضتها مرحلة الدمج، بجانب عدم اكتمال تعاقداتنا على صعيد الأجانب، نجد أن الظروف حالياً أفضل بكثير، خصوصاً أننا نقترب من إكمال ملف المحترفين الأجانب، فضلاً عن إضافة عناصر من اللاعبين المواطنين الذين سيخدمون مصلحة الفريق بشكل عام، ولهم خبراتهم التي نسعى إلى الاستفادة منها».