<![CDATA[]]>
<

ياسر سالم: شخصية الزعيم ظهرت في الالتزام التكتيكي.. والجمهور يؤكَّد:

تألق خالد عيسى وتراجع مستوى ليما وراء صدارة العين

العين انفرد بصدارة الدوري.. والوصل تراجع إلى المركز الثالث. تصوير: أسامة أبوغانم

فض العين شراكته في صدارة دوري الخليج العربي، بفوز كبير على مستضيفه الوصل، ملحقاً به أول خسارة في الموسم الحالي، لينفرد الزعيم بصدارة البطولة، ويعاقب الإمبراطور بالهبوط إلى المركز الثالث دفعة واحدة، بعد أن زاحم الوحدة فريقي الصدارة، ونجح في الحصول على المركز الثاني برصيد 26 نقطة، متفوقاً على الوصل بنقطة واحدة، ومتخلفاً عن العين بنقطتين.

ويبدو أن فريق شباب الأهلي يرفض العودة إلى الانتصارات، بعد ثماني جولات اكتفى فيها بالتعادل في سبع مباريات والخسارة في مباراة، وواصل سلسلة النتائج والمواقف السلبية، بعدما خسر أفضل لاعبيه البرازيلي لوفانور، الذي تعرض لكسر في الكاحل سيبعده حتى نهاية الموسم، لكن الفريق لديه أقوى خط دفاع في البطولة حتى الآن، بعد أن استقبل 11 هدفاً فقط.

وشهدت الجولة 12 خسارة تاريخية للنصر أمام الملك لأول مرة بعد ثماني سنوات، وفوزاً أول للإمارات خارج أرضه، وكان على حساب الظفرة ليترك الصقور مؤخرة جدول الترتيب بعد دور أول شاق، وواصل عجمان أداءه الثابت، ولم ينهر مع بداية الدور الثاني، وكان قريباً من الفوز على الجزيرة.

للإطلاع على سيناريو المباراة وصدارة الهدافين وترتيب الفرق، يرجى الضغط على هذا الرابط.

وكانت مباراة الكلاسيكو بين الوصل والعين قمة دوري الخليج العربي، واقتنص فريق العين فوزاً مستحقاً بنتيجة 3-1، ورصدت «الإمارات اليوم»، سؤالاً على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، عن أهم عوامل تحقيق هذا الفوز بسؤال: فاز العين على الوصل وتصدر دوري الخليج العربي بفضل؟ وتمت كتابة أربعة أسباب، هي:

تألق «عموري»، براعة خالد عيسى، غياب ليما عن مستواه، قراءة زوران الجيدة.

وتصدر الحارس خالد عيسى الواجهة بحصد أكبر نسبة من التصويت، إذ أكد الجمهور أن حارس العين صاحب الفضل في هذا الفوز الكبير بنسبة 36%، وجاء تألق «عموري» في المركز الثاني، عقب إحرازه هدفاً وصناعة آخر بنسبة 29%، ثم المدرب الكرواتي زوران، وقراءته للمباراة بنسبة 20%، ثم غياب هداف الوصل البرازيلي ليما، عن مستواه بنسبة 15%.

واتفق المحلل الرياضي ولاعب الوحدة السابق ياسر سالم، مع الجمهور في أن حارس مرمى فريق العين كان أحد الأسباب الرئيسة لفوز العين على الوصل وتصدر البطولة، لكنه أوضح لـ«الإمارات اليوم»، أن هناك عوامل كثيرة أثرت في تحقيق هذا الفوز المهم للعين، منها القراءة الجيدة للمباراة من المدرب الكرواتي زوران، والذي لم يتأثر بالنقص العددي أمام فريق متصدر، بل على العكس كان هذا النقص دافعاً للاعبين للتركيز أكثر أمام الوصل والخروج بالنقاط الثلاث.

وقال ياسر سالم: «شخصية فريق العين ظهرت مع بداية الدور الثاني في الالتزام التكتيكي والتحرك الجيد، إضافة إلى رغبة (عموري) في إثبات نفسه وقيادة فريقه إلى الفوز بإحراز هدف وصناعة آخر، وهذا يدل على رغبة اللاعب في تغيير الصورة التي ظهر بها في (خليجي 23) بالكويت، إضافة إلى غياب التركيز عن الوصل، وفتح المجال أمام فريق العين للاختراق من العمق والأطراف، ما أثر كثيراً في الفريق».

وعن بقية مباريات الجولة 12، قال: «أتعجب من فريق الجزيرة، الذي أبدع في كأس العالم للأندية، فهل هذا هو الفريق الذي أرهق ريال مدريد؟ وأين لاعبوه بعدما شملت القائمة 16 لاعباً فقط في مباراة عجمان؟ والنصر نجح في تقديم مباراة جيدة خططياً، لكنه لايزال يعاني بسبب الإصابات، ومستوى اللاعبين الأجانب غير الموجودين بصفة مستمرة مع الفريق بسبب الإصابات، وحقق كل من الشارقة والإمارات فوزاً مهماً».