مدرب الوحدة: لن أعاتب الكمالي لإهداره فرصة محققة للتعادل

الكمالي أهدر فرصة تسجيل التعادل في الدقيقة 89. الإمارات اليوم

أكد مدرب الوحدة، البرازيلي بيسيرو، أنه لن يعاتب لاعب فريقه، حمدان الكمالي، بعد إهداره فرصة محققة لتسجيل هدف التعادل في الدقيقة (89) من المباراة عندما كان مواجها للمرمى وسدد الكرة بعيداً عن الخشبات رغم وضعه السانح لهز الشباك. وقال في المؤتمر الصحافي بعد المباراة التي خسرها الوحدة امام الامارات 1-2 ضمن دوري الخليج العربي إن «الوحدة خسر رغم أن تكتيك لعب الفريق المنافس واضح جدا، وهو الاعتماد على الهجمات المرتدة كأسلوب لتسجيل الاهداف وهو ما حسم به الصقور نتيجة المباراة». وأضاف «فريقنا ظهر بشكل افضل في الشوط الاول وعلى العكس من الشوط الثاني الذي كشف عن ان فريق الامارات يستحق تحقيق الفوز وكسب النقاط، وأعتقد أن الامارات استحق النقاط كاملة لكني أرى ان فريقي استحق ايضا ولو الخروج بنقطة التعادل».

ووصف بيسيرو عدم استغلال الفرص العديدة التي اتيحت للمهاجمين بأنها «سبب مباشر للخسارة».

أما مدرب فريق الإمارات، البرازيلي باولو كاميلي فقال إن «لاعبيه قاتلوا من اجل تحقيق الفوز الثمين الذي ما كان ليتحقق لولا ان الصقور لعبوا بشراسة مشروعة امام العنابي وتعاملوا بذكاء كبير مع المجريات للحد من خطورة لاعبي الفريق المنافس واندفاعهم لغزو مرمانا».

وأضاف كاميللي «إدارة النادي وفرت لي كل ما أريد من لاعبين مواطنين وأجانب، خصوصاً في فترة الانتقالات الشتوية عندما استقدمت لي ثلاثة لاعبين مواطنين مميزين وهم مسعود حسن وبدر ياقوت وجمال ابراهيم، والبرازيلي المبهر واندرلي». ووصف الأخير بأنه «صفقة مثالية»، وقال إنه «لاعب قائد بفضل خبرته المتراكمة، وتمكنه من اللعب بأكثر من مركز على الرغم من انه معروف كلاعب ارتكاز ويكفي انه قادم من الدوري البرازيلي الممتاز».

طباعة