الفرسان ينتزعون «السعادة» من أصحابها

كاتلين: فرحة الفوز على الوحدة لن تمتد إلى الدوري

صورة

قال مساعد مدرب الأهلي الروماني كاتلين، إن: «فرحة العبور إلى الدور نصف النهائي من مسابقة كأس رئيس الدولة لكرة القدم بعد الفوز على الوحدة مساء أول من أمس، لن تمتد إلى المواجهة المرتقبة مع الفريق ذاته يوم الجمعة المقبل في المرحلة الـ 15 من دوري الخليج العربي لكرة القدم»، مضيفاً: «لا أخفي سعادتنا بهذه النتيجة، لكن لا ينبغي أن نبالغ في الفرحة، فنحن أمام مرحلة مهمة للغاية في الدوري، ويجب أن نحافظ على وضعنا الجيد في المسابقة، ونقوم بتصويب الأخطاء التي ساعدت الخصم على التسجيل في مرمى فريقنا».

وأوضح: «أكثر ما يثير الاهتمام ردة الفعل السريعة من اللاعبين أمام الوحدة، بعد أفضليته السريعة في الملعب، وهذا أفضل شيء يمكن أن يحدث، فعدنا سريعاً إلى أجواء البداية، والحقيقة أن البداية كانت غير جيدة بسبب الأخطاء التي رافقت اللاعبين».

وفاز الأهلي على الوحدة 4-2 في الدور ثمن النهائي من مسابقة كأس رئيس الدولة، وتأهل للدور نصف النهائي من المسابقة، ويلاقي فريق الظفرة في المرحلة المقبلة من البطولة.

بيسيرو: نتيجة غير عادلة

تحسر مدرب الوحدة، البرتغالي جوزيه بيسيرو، على خسارة فريقه بنتيجة 4-2 من الأهلي أول من أمس، وقال إن: «النتيجة ليست عادلة بعد أن كان فريقه في وضع ميداني ممتاز وضعه في المقدمة على حساب الأهلي حتى نهاية الشوط الأول، لكن في كرة القدم يجب أن تتوقع أشياء كثيرة».

وأضاف: «حققنا البداية المطلوبة أمام الخصم وفرضنا سيطرة مطلقة على الملعب، فتوجناها بالهدف الأول بعد مرور 12 دقيقة، وكان يمكن أن نمضي أكثر من ذلك بسبب الفرص التي حصلنا عليها ولم تستغل، فحصل الخصم على فرصة عاد من خلالها إلى أجواء اللقاء، ثم حاولنا مجدداً ونجحنا في احراز الهدف الثاني».

وأكمل: «الأمور لم تمض كما ينبغي في الشوط الثاني، خصوصاً بعد أن عاد الخصم قوياً إلى الملعب، فعادل النتيجة سريعاً ثم استغل الفرص التي حصل عليها فوسع الفارق وسيطر على الملعب، وكرة القدم لعبة أخطاء، ولا أستطيع الادعاء بأن الحارس الحوسني كان سبباً في الخسارة، فنحن أمام لعبة جماعية وأنا المسؤول عن نتائج فريقي».

وتابع: «أقدر حالة الحزن التي علت وجوه الجمهور الوحداوي بعد نهاية المباراة، بسبب رغبته في فوز فريقه، وهذه حالة طبيعية وأتمنى أن نحصل على النتائج الجيدة حتى نكون بمستوى التوقعات المأمولة».

وقال مساعد مدرب الأهلي: «عدنا أكثر قوة في الحصة الثانية من اللقاء، بفضل السيطرة الممتازة على الأرض والمحاولات الهجومية التي كانت تنبئ عن واقع رائع، فعادلنا النتيجة ثم حدث السيناريو الأفضل بالهدفين الثالث والرابع، والأمور لم تكن بهذه السهولة، فقد واجهنا فريقاً قوياً يتألف من عناصر ممتازة».

وشدد كاتلين الذي كان يتحدث في المؤتمر الصحافي بعد المباراة على أن: «التركيز ينبغي أن يكون في أعلى درجاته في الجولة المقبلة من الدوري أمام الوحدة نفسه، فهناك أشياء ينبغي أن نقوم بها حتى نستفيد من الأخطاء التي حدثت من اللاعبين».

ونفى كاتلين أن يكون حارس مرمى الوحدة عادل الحوسني سبباً في فوز فريقه وتأهله إلى الدور نصف النهائي، مضيفاً: «لا يمكن أن أقول هذا الشيء، لكن المؤكد أن أرضية ملعب العين كانت صعبة على الفريقين، كما أنها كادت تؤدي إلى هدف في مرمانا بعد دقائق من صافرة البداية، ولا يمكن أن أظلم حارس الوحدة وأزعم أنه ساعدنا على الفوز، فهناك أخطاء تحدث في كرة القدم وتؤدي إلى تغيير النتيجة».

وأضاف: «نحن أمام مرحلتين على درجة كبيرة من الأهمية في الدوري، مع فريقي الوحدة والنصر، ولا أعتقد أننا سنفكر من الآن في الدور قبل النهائي لمسابقة الكأس التي ستجمعنا مع نادي الظفرة، وسنبدأ التفكير فيها في الوقت المناسب».

من جانبه، أكد مدافع الوحدة، الكويتي حسين فاضل، أن: «خسارة فريقه من الأهلي، لن تؤثر في اللاعبين قبل المواجهة الثانية بين الفريقين يوم الجمعة في دوري الخليج العربي لكرة القدم»، مشيراً إلى أهمية طي صفحة الخسارة والتطلع إلى تعويضها في المواجهة المقبلة.

وأوضح: «الوحدة كان الطرف الأفضل في الشوط الأول، فترجم افضليته بهدفين في مرمى الأهلي، لكن الأخطاء أدت إلى واقع مختلف في الشوط الثاني، ما منح الخصم فرصة معادلة النتيجة وترجيح كفته في الملعب وخطف بطاقة الترشح إلى الدور نصف النهائي».

وعبر حارس مرمى الوحدة عادل الحوسني عن حزنه بسبب الخسارة التي تعرض لها فريقه من الأهلي، مشيرا إلى أن الفريق كان يتطلع إلى الفوز وبلوغ الدور نصف النهائي .

واعتذر الحوسني الذي بدا حزينا للغاية بعد نهاية المباراة، من الجمهور الوحداوي على عدم التأهل إلى الدور قبل النهائي في البطولة.

طباعة