الزعيم يأمل بوداع مثالي لملعب القطارة

العين والشباب أكثر حماسة للفوز بعد خصم نقاط الفرسان

صورة

يخوض العين اختباراً من العيار الثقيل، في مواجهة ضيفه الشباب الساعة الثامنة مساء اليوم على ملعب القطارة، ضمن المرحلة الـ14 من دوري الخليج العربي لكرة القدم، إذ يسعى إلى الاقتراب أكثر من الصدارة، والثأر لخسارته المدوية من الجوارح في المرحلة الافتتاحية من المنافسة 1ـ3، إلى جانب أن الفريق يستعد بعد هذه المواجهة للانتقال رسميا إلى استاد هزاع بن زايد الجديد، بعد اكتمال جميع التحضيرات، لاستقبال مباريات الفريق خلال المرحلة المقبلة.

ويدرك العين أكثر من أي وقت مضى أن فرصته للحاق بركب الصدارة وتخطي المركز السادس، يمكن أن تكون موجودة في حال نجح في تخطي عقبة الشباب، وتعثر بقية خصومه خلال الجولة الحالية، خصوصا أن الحالة المعنوية للاعبيه جيدة للغاية، إثر الاستفاقة الممتازة على حساب نادي الوصل 3 ـ صفر في الجولة الماضية.

لمشاهدة تشكيلة الفريقين، يرجى الضغط على هذا الرابط.

وجمع العين 21 نقطة من 13 مباراة، ويتخلف بفارق نقطتين عن النصر والشارقة والجزيرة، بينما يأتي الشباب في المركز الثاني على لائحة الترتيب، برصيد 26 نقطة بفارق ثلاث نقاط فقط عن الأهلي المتصدر، ما يعزز أهمية فوزه على مضيفه العين، ودوره في تقريبه من تشديد الخناق على الأهلي.

وبدا أن المدرب الإسباني كيكي فلوريس يسعى إلى استغلال هذه المعطيات، بتحضيرات قوية أخيرا، وتركيزه على تعزيز الإيجابيات، وتصويب الأخطاء التي رافقت اللاعبين في الفترة الماضية.

وأوضح كيكي، الذي كان يتحدث في مؤتمر صحافي أول من أمس «ينبغي أن نفكر في تقديم الأداء القوي، الذي يقودنا إلى تحقيق النتيجة الإيجابية، ثم التفكير في تحسين موقعنا على جدول ترتيب المنافسة، خصوصاً أن الشباب يعتبر من الفرق القوية بالموسم الجاري، ومعلوماتي عنه أنه يملك أدوات تساعده على إحراز أفضل المراكز مع نهاية الموسم».

من جانبه، أكد مدرب الشباب، البرازيلي ماركوس باكيتا، أن قرار لجنة الانضباط الخاص بخصم ثلاث نقاط من الأهلي، قد أشعل المنافس، ومنح العديد من الفرق الفرصة للمنافسة على لقب بطولة الدوري، وقال للصحافيين: «خصم ثلاث نقاط من رصيد المتصدر الأهلي أشعل من دون شك المنافسة، مع افتتاح المرحلة الثانية من بطولة الدوري، وسيزيد حماسة جميع الفرق القريبة من الصدارة، لاستغلال تلك الفرصة، والاقتراب من الاهلي أكثر فأكثر».

وأضاف: «بشكل عام نتوقع أن يختلف المشهد في الدور الثاني عن سابقه، في ظل حالة التنشيط التى قام بها معظم الأندية باستقطاب لاعبين أجانب ومواطنين، لدعم صفوفها في تلك المرحلة الحاسمة من المسابقة، أتوقع أن تزيد تلك التعديلات صعوبة المواجهات بين الفرق كافة».

وتابع: «لا شك في أن مباراتنا اليوم مع العين زادت أهميتها بالنسبة للفريقين، لأن الفوز سيعني الكثير بالنسبة للفريقين في مشوارهما بالدوري، نحن في المركز الثاني، والفوز سيمنحنا الدافع لمواصلة المسيرة بنجاح ومطاردة الأهلي في الصدارة».

وأوضح: «من وجهة نظري أنا مقتنع بأن العين لايزال في دائرة المنافسة، وحظوظه في الحصول على اللقب قوية للغاية، فهو يملك الأدوات التي تجعل الجميع مُقتنع بأنه سيظل منافساً، طالما نظرية الحسابات لم تحسم هوية المتصدر».

ونوه باكيتا: «وجود العين في المركز السادس ليس عادلاً، وظالم لفريق يملك لاعبين مميزين وإمكانات كبيرة، باعتقادي أن وجود الزعيم في تلك المنطقة لن يدوم طويلاً، المهم لنا أن نكون حريصين في لقاء اليوم، ونبذل قصارى جهدنا للعودة بنتيجة إيجابية».

طباعة