وصف التحكيم بالرسالة والهواية المحببة

الحمادي: لو كانت «الصافرة» على جبل لصعدت إليها

الحكم يعقوب الحمادي. تصوير: إريك أرازاس

قال الحكم يعقوب الحمادي، إن التحكيم في ملاعب كرة القدم يعد رسالة وهواية محببة بالنسبة إليه، مؤكداً سعيه للحصول على الشارة الدولية وبذل كل جهده من أجل تحقيق هدفه متسلحاً بدعاء والديه، على حد تعبيره.

وقال لـ«الإمارات اليوم»: «لو كانت الصافرة على جبل لصعدت إليها، من شدة شغفي بالعمل في مجال التحكيم، وأهتم بتطوير أدائي وأبتعد عن كل ما قد يؤثر بصورة سلبية في مستواي التحكيمي».

وعن الاسباب التي ادت الى ظهوره بمستوى تحكيمي مميز في الفترة الماضية، خصوصا قيادته مباراة العين والأهلي في الجولة الأولى لدوري المحترفين، قال «بالنسبة لي فإن دعاء الوالدين كان وراء ظهوري بهذا المستوى التحكيمي، وبشكل عام فإنه يجب على الحكم أن يهتم بنفسه سواء من ناحية التمارين او الابتعاد عن السهر».

وأضاف «على الحكم أن يعمل دائماً على مراجعة اخطائه من أجل تطوير مستواه نحو الأفضل».أ واعتبر الحمادي أن مباراة العين مع الأهلي التي انتهت بفوزأ الأهلي 6/3 تعد من أجمل المباريات التي قادها في الفترة الأخيرة.

وأشار إلى أن نصائح الحكام الكبار، من بينهم فريد عليأ وعلي حمد، إضافة الى اهتمامأ لجنة الحكام برئاسة الحكم الدولي السابق محمد عمر ومدير إدارة الحكام أحمد يعقوب، أسهمت كثيراً في تطوير مستواه. وامتدح الحمادي الاهتمام الكبير الذي يجده قضاة الملاعب من المسؤولين في اتحاد كرة القدم ولجنة الحكام، وذلك من أجل تهيئة البيئة الملائمة لأداء واجبهم على أكمل وجه. يذكر أن الحكم يعقوب الحمادي برز بشكلأ مميز خلال الفترة الماضية، ما جعل لجنة الحكام في اتحاد كرة القدم تسند اليه العديد من المباريات المهمة سواء في دوري المحترفين أو كأس اتصالات.