درويش: بطل الكأس هو الفائز من الجزيرة والشباب

عبدالله درويش «يمين» في مبــاراة أمام الخليج. تصوير: مصطفى قاسمي

قال مدافع الشباب عبدالله درويش إن فريقه لا يخشى على الإطلاق مواجهة الجزيرة في الدور نصف النهائي لمسابقة كأس رئيس الدولة، مشدداً على أن فريقه يملك الشجاعة الكافية لمواجهة المتصدر والتغلب عليه لعبور المباراة النهائية للبطولة.

وأضاف لـ«الامارات اليوم»: «مع احترامي للوحدة والإمارات طرفي المباراة الاخرى لنصف النهائي، إلا أنني أتوقع أن يكون بطل كأس رئيس الدولة الفائز من مباراتنا مع الجزيرة».

وتابع «نحن ذاهبون إلى أبوظبي وهدفنا الأول تحقيق الفوز والوصول إلى المباراة النهائية.. لسنا قلقين على الإطلاق من مباراة الجزيرة، نحن نرى في أنفسنا القدرة على الفوز باللقاء».

وبين «الشباب استعد بصورة جيدة للقاء، واللاعبون أظهروا مستوى مقبولاً خلال التحضيرات التي سبقت المواجهة، لدينا حافز كبير لتعويض الإخفاقات التي ألمت بنا هذا العام. لم يعد أمامنا سوى بطولة كأس رئيس الدولة لإحراز بطولة تسعد جماهيرنا وترضي طموح هذا الجيل من اللاعبين».

وأشار «ما يعزز من طموحنا المستوى المتميز الذي ظهر عليه الشباب في المباريات الماضية، لقد أظهرنا المستوى الحقيقي للأخضر، وضع الفريق قد تحسن بصورة كبيرة في جدول الدوري، بفضل الانتصارات المتتالية التي حققناها منذ قدوم المدرب البرازيلي بوناميغو».

وشدد عبدالله درويش على أن طموح فريق الشباب في الفوز بالمباراة لا يقلل على الإطلاق من فريق الجزيرة، وقال «نرى في الجزيرة أنه الأفضل بين فرق الدوري هذا العام، وباعتقادي أن الفائز من مباراتنا مع الجزيرة سيكون هو الأقرب للقب».

وبسؤاله حول ما إذا كان يرى إقامة مباراة نصف نهائي الكأس في العاصمة أبوظبي قد تعطي الجزيرة أفضلية جماهيرية، أجاب «نحن لسنا مهتمين بمثل هذه الأمور، تركيزنا في الملعب فقط، ونحن مقتنعون بأن المباراة ستكون بين 11 لاعباً، إذا فكرنا في أمور أخرى خارج المستطيل الأخضر قد تفقدنا التركيز عن المباراة».

وعن ما إذا كان انضمام عبدالله سهيل إلى الشباب من الممكن ان يقلص حظوظه في المشاركة في المباريات، أجاب «انضمام عبدالله سهيل مكسب كبير لفريق الشباب دون النظر لاعتبارات من منا سيلعب، من المؤكد أن المنافسة بيننا ستكون لمصلحة الشباب، وهذا هو المهم أولاً وأخيراً».

أضاف «أنا وسهيل أصدقاء من قبل أن يأتي إلينا وكنا على تواصل دائم، وسعدت كثيراً بأنه قد تعاقد مع الشباب لأنه إضافة كبيرة لاي فريق يلعب له، ويبقى في النهاية التنافس قائماً بيننا ومن يقدم الأفضل سيكون من حقه اللعب أساسياً».

عيسى عبيد يتعافى من الإصابة 
 
يؤدي فريق الشباب مرانه الأخير في العاصمة أبوظبي استعداداً للقاء الجزيرة غداً في الدور نصف النهائي لمسابقة كأس رئيس الدولة. وأدى الفريق أمس مرانه الأساسي قبل توجهه إلى أبوظبي وسط حضور كامل من اللاعبين، بمن فيهم عيسى عبيد الذي تحسنت حالته الصحية وشارك في المران وظهر بمستوى يرشحه للمشاركة في المباراة. وسيغيب التشيلي فيلانويفا الذي يعاني من إصابة في الركبة، يحتاج ثلاثة أسابيع للتعافي منها، بجانب ناصر مسعود الذي سيبعد من المشاركة في اللقاء لاتفاق مسبق بين إدارة ناديي الجزيرة والشباب على عدم مشاركة اللاعب في أي مباراة رسمية تجمعهما معا. وأعرب عيسى عبيد عن سعادته بلحاقه بمباراة الجزيرة وتعافيه من الإصابة التي لحقت به قبل مباراة الاهلي. وقال «أي لاعب يتمنى أن يشارك في مباراة بمثل هذه الأهمية الجماهيرية والإعلامية أيضاً، وأتمنى أن أكون عند حسن ظن الإدارة الفنية للفريق إذا ما قررت الدفع بي خلال المباراة».
طباعة