سيريزو: الفوز أنصف الزعيم أمام الملك

سيريزو: هدف الشارقة أصاب اللاعبين بحالة من الإرباك.                الإمارات اليوم

قال مدرب العين البرازيلي أنطونيو سيريزو، إن الفوز على الشارقة في الوقت المحتسب بدل الضائع أنصف فريقه بعد المجهود الخرافي للاعبين في شوطي المباراة، على حد تعبيره.

وكان العين قد تغلب على ضيفه الشارقة 2/1 في لقاء مثير جمعهما أول من أمس على استاد خليفة بن زايد، وحمل الوقت القاتل هدف الفوز العيناوي بقدم الأرجنتيني ساند.

واعتبر سيريزو الفوز بمثابة الفرج للعين الذي عانى من صعوبات عدة امام الملك بسبب الأسلوب الدفاعي للأخير، واعتماده على المحاولات المعاكسة للضغط على مرمى عبدالله سلطان.

وأضاف سيريزو «هدف الشارقة أصاب اللاعبين بحالة من الإرباك أثرت في تركيزهم وتسببت في ارتكاب اخطاء عدة رغم الأفضلية المبكرة التي شهدت إهدار اكثر من فرصة لافتتاح التسجيل، خصوصاً في الدقائق الخمس الأولى عن طريق هزاع سالم الذي واجه حارس الضيوف في مناسبتين».

وتابع «أعتقد أن اللاعبين أبلوا جيداً أمام الخصم وأظهروا عزيمة ممتازة مكنتهم من السيطرة على الميدان والضغط على مرمى الخصم، ما أدى إلى افتتاح التسجيل في وقت مناسب، لكن الأمور بدت غير جيدة بعد أن نجح الضيوف في العودة إلى أجواء البداية من ركلة جزاء، وتحدثت للاعبين في فترة الاستراحة عن اهمية التركيز واستعادة الثقة والهدوء، لأنني متأكد من أنهم لن يتأخروا عن فرض أسلوبهم أمام الضيوف، وأكدت لهم أن الأخطاء التي تحدث طبيعية ولا تقلل من قيمتهم بعد مردودهم القوي في الحصة الأولى، ودعوتهم إلى متابعة القتال أمام الخصم ومحاولة بلوغ شباكه، وبالفعل تمكنا من حسم النتيجة في وقت متأخر من المباراة قبل صافرة النهاية».

وحول تغييراته الميدانية في الربع الأخير من المباراة قال سيريزو: «لاحظت ان الضيوف ضيقوا المساحات علينا بعد أن قنعوا بالنتيجة مع هجمات متقطعة من محاولات معاكسة وقررت وقتها المغامرة بإجراء بعض التعديلات الميدانية، بعد الزج باللاعبين أحمد خميس ومسلم فايز ومحمد عبدالرحمن، وتغييراتنا أثمرت هدف الفوز في وقت صعب قبل النهاية عن طريق اللاعب ساند الذي ننتظر منه الكثير في الفترة المقبلة، والمهم أننا نجحنا في حصد النقاط الثلاث التي جعلتنا في صلب المنافسة على الصدارة، ما يمنحنا الدافع المعنوي المأمول قبل بداية الدور الثاني من الدوري».

جاني: لا خلافات بين كريم وكاجودا 

نفى مدير فريق الشارقة عبدالرحيم جاني وجود خلافات بين المدرب البرتغالي كاجودا والمحترف العراقي مصطفى كريم، على خلفية غياب الأخير عن قائمة مباراة العين التي جمعتهما أول من أمس في الجولة الأخيرة من ذهاب دوري المحترفين لكرة القدم، مبرراً غياب اللاعب إلى تعرضه للإصابة في التدريب قبل الأخير للمباراة.

من جانبه، رفض كريم الإفصاح عن أسباب غيابه عن قائمة فريقه أمام العين، مكتفياً بالقول «أنا غير مصرح لي بالكلام إلا بعد الحصول على إذن من الجهاز الإداري لنادي الشارقة».

وتضاربت الأنباء حول أسباب غياب اللاعب عن مباراة أول من أمس، خصوصاً بعد أن بقي على قائمة الانتظار في المباراة الأخيرة أمام الوحدة وشارك في النصف الثاني من المباراة.

وأكد كريم في تصريحات سابقة عقب مباراة الشارقة مع الوحدة أنه يحترم قرار المدرب كاجودا بجلوسه على مقاعد البدلاء، نافياً أن يكون تأخير مشاركته في المباراة بداعي الإصابة.

وامتدح جاني المردود الجيد للاعبين أمام العين اول من أمس رغم الخسارة، لافتاً إلى أن إدارة النادي تضطلع بجهود كبيرة لإعادة التوازن إلى الملك في مرحلة الإياب من الدوري، من خلال التعاقدات الجديدة المرتقبة في فترة الانتقالات الشتوية المقررة ابتداء من يوم 24 الجاري، رافضاً الكشف عن تفاصيلها.

وأضاف «نأمل الاستفادة الجيدة من فترة توقف الدوري في الفترة المقبلة، وقررنا إقامة معسكر إعدادي بمدينة العين يوم 19 الجاري، وخوض مباراة ودية أمام نادي سيرفد السويسري، وأعتقد أن عودة اللاعبين نواف مبارك وفايز جمعة إلى قائمة الملك تشكل إضافة قوية لطموحات الشارقة في الدور الثاني من الدوري، ولا نخشى على الأخير بعد الظروف التي تعرض لها في السابق، والمؤكد أنه بات في وضع نفسي جيد يمكنه من الظهور القوي في الدور الثاني من الدوري.

من جهة أخرى، قال جاني إن علاقة اللاعب خليفة المنصوري مع نادي الشارقة انتهت مع نهاية عقده في ديسمبر الماضي، وليس هناك مجال للتعاقد معه في الفترة المقبلة، نافياً ان تكون لنادي الشارقة التزامات مالية لمصلحة اللاعب المنصوري.العين ــ الإمارات اليوم

كاجودا غاضب

وفي المقابل، رفض البرتغالي كاجودا مدرب الشارقة التحدث في المؤتمر الصحافي بعد نهاية المباراة، إذ حضر مباشرة إلى الصالة المخصصة للمؤتمر الصحافي ورفض الانتظار والتقيد بتعليمات رابطة دوري المحترفين التي تشترط مهلة 15 دقيقة لانعقاده.

وكان كاجودا في حالة عصبية سيئة بعد نهاية المباراة وسارع إلى دخول الميدان ووجه لوماً إلى الحكم فريد علي.

فوز صعب

اعترف مدافع العين اسماعيل أحمد بصعوبة الفوز على الشارقة، وقال إن «الأسلوب الذي اتبعه الخصم في إغلاق المنافذ أدى إلى صعوبات عدة في بلوغ المرمى رغم المحاولات الكثيرة من لاعبي العين».

وأضاف «لاعبو العين أثبتوا عزيمة قوية أمام الشارقة بسبب رغبتهم في الحصول على النقاط الثلاث والبقاء في دائرة المنافسة»، مشيراً إلى انه لم يرفض قرار المدرب سيريزو بتحويله إلى مركز جديد في منطقة المناورة في الجزء الأخير من المباراة لخدمة جهود فريقه في الحصول على النتائج المرجوة. من جهته، أكد مدافع الشارقة خميس أحمد أن حكم المباراة فريد علي أخطأ التقدير في احتساب مخالفة غير صحيحة للعين أدت إلى إحراز هدف الفوز في الوقت المحتسب بدل الضائع. وقال إن «المباراة اتسمت بالإثارة والندية في جميع أوقاتها بسبب الرغبة الكبيرة من الفريقين في إحراز الفوز وحصد النقاط الثلاث»، مشيراً إلى أن الحكم المساعد صالح المرزوقي كان أقرب من الحكم ولم يشر إلى ارتكابه مخالفة مع اللاعب مسلم فايز.

طباعة