الغرايري: أشعر بمرارة الخسارة أمام السماوي

قال مدرب عجمان التونسي غازي الغرايري إنه يشعر بمرارة قاسية بسبب الخسارة أمام السماوي وإهدار فرصة الترشح إلى المربع الذهبي في كأس اتصالات خصوصا بعد أفضلية فريقه حتى الربع الأخير من المباراة، فيما اعتبر مواطنه مدرب بني ياس لطفي البنزرتي نقاط البرتقالي في الجولة الخامسة من كأس اتصالات إضافة مهمة لتعزيز طموحات فريقه في التأهل إلى المربع الذهبي عن المجموعة الثانية ضمن أفضل الثواني في المجموعات الثلاث قبل الجولة الأخيرة أمام الشباب، وقال إن اللاعبين نجحوا في استعادة التوازن رغم البداية المتعثرة وحققوا الفوز في الوقت القاتل في غياب عناصر بارزة في قائمة السماوي.

 وأفلح البنزرتي في تصويب أوضاع فريقه أول من أمس وقاده إلى فوز صعب على حساب عجمان 2/،1 جعله يتساوى مع الأخير في سبع نقاط معززا حظوظه في التأهل في حال الفوز على الشباب وتعادل أو خسارة عجمان الذي يتقدم على السماوي بفارق الأهداف. ويحتاج العين الذي يأتي في الصدارة برصيد 10 نقاط إلى نقطة فقط من مباراتيه أمام الشباب «المؤجلة» وعجمان في الجولة الاخيرة لبلوغ المربع الذهبي. وعانى البرتقالي استرخاء واضحا على مستوى الميدان، ما دفع السماوي إلى الضغط على المرمى واستغلال حالة الإرباك في الخط الخلفي. بدوره تحسر الغرايري على فرص التسجيل أمام مرمى بني ياس خصوصا في الشوط الأول وقال إنها كانت كفيلة بحسم النتيجة قبل الاستراحة. وأضاف «لا نستحق الخسارة بعد أن اقتربنا من إعلان عبورنا إلى المربع الذهبي في كأس اتصالات وكنا الأقرب إلى الفوز بعد الأفضلية الجيدة والمشكلة أن اللاعبين كانوا في عجلة من أمرهم واندفعوا إلى المقدمة بحثا عن الهدف الثاني، ما ساعد الخصم على التقدم نحو مرمى جمال عبدالله وتعديل النتيجة وحسمها في الوقت القاتل.

طباعة