الملك يعتمد على سلاح الروح القتالية

أندرسون ورفاقه ليس أمامهم سوى الفوز. أرشيفية

اختتم الشارقة تدريباته أمس استعدادا لمباراته المهمة اليوم أمام العين في الجولة الأولى لدوري المحترفين لكرة القدم، وركز الملك على الجانب المعنوي قبل مواجهة الزعيم، لاسيما أن الفترة المتاحة أمام البرازيلي جوس اسدراس مدرب اللياقة البدنية كانت قصيرة لتأهيل الفريق، بعدما تولى المهمة مؤقتا عقب استقالة التونسي يوسف الزواوي بعد التعادل مع الظفرة في ختام الدور الأول.

ويدخل الشارقة المباراة في ظروف صعبة بسبب النقص الواضح في خط الدفاع لغياب الظهير الأيسر الأساسي عبدالله سهيل، لحصوله على الإنذار الثالث والظهير الأيمن خميس أحمد، بسبب الإصابة ورحيل طلال حمد الظهير الأيسر البديل إلى الجزيرة في صفقة تبادلية ضم الشارقة على أثرها قلب الدفاع عمران الجسمي.

واهتم جوزيه بالناحية النفسية لتأهيل اللاعبين لمباراة اليوم لضيق الوقت، ولن تشهد تشكيلة الفريق تغييرات على الهيكل الأساسي ولا أسلوب اللعب.

وحرص عدد كبير من أعضاء مجلس إدارة النادي على الوقوف خلف الفريق ومؤازرته، لتخطي عقبة العين، واستعادة الثقة من خلال سلاح الروح المعنوية العالية.

وتعاهد اللاعبون على بذل قصارى جهدهم في مباراة اليوم، لتحقيق الفوز واستعادة الاتزان، وفتح صفحة جديدة في مشوار الفريق هذا الموسم بداية من الدور الثاني لدوري المحترفين، بعدما خرج الفريق من المنافسة على بطولتي كأس رئيس الدولة وكأس المحترفين، ولديه مهمة صعبة في تصفيات كأس دوري أبطال آسيا عندما يلتقي ديمبو الهندي ويصعد الفائز مباشرة لدوري المجموعات.

طباعة